فريق دعم للمهمات الانسانية يزرع الامل والابتسامه على وجوه الايتام

FB_IMG_1451669395907

 

 

صابرين خزعل حمادي – بغداد

اقام فريق دعم للمهمات الانسانية وبالتعاون مع مركز البحوث النفسية في جامعة بغداد وبحضور عدد من ناشطي المجتمع المدني وممثلي منظمات اجنبية حفل لتكريم أطفال شهداء الحشد الشعبي والنازحين في بغداد .
بداية الحفل كانت بتلاوة اي من الذكر الحكيم وعزف النشيد الوطني ،لتبدأ بعدها فقرات الحفل والتي تضمنت أغاني للاطفال والعاب سحرية وتوزيع الهدايا واللعب على الاطفال الحاضرين في الحفل .

ايهاب الجوراني رئيس فريق دعم ذكر في كلمة القاها على مسامع الحاضرين إن
فريق دعم هو فريق شبابي كانت بدايته عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي و اهم اهداف فريقنا الشبابي هو التواصل مع فئات المجتمع المختلفه والتي هي بحاجه فعليه الى المساعده والدعم والتطوير
الجوراني تطرق في كلمته الى ان
مهمة فريقه كانت بالدرجه الاولى العنايه بالطفوله ودعم الارامل وايصال المعونات الطبيه للاشخاص المحتاجين واكد انه يفتخر بأنهم وبدون دعم حكومي او خارجي استطاعو ومن خلال علاقاتهم الشخصية ان يصلو الى اكثر من 500 شخص خلال اقل من شهرين وتقديم المعونات الغذائيه والالبسه ولعب الاطفال والادويه لهم .
وفي ختام حديثه وجه الشكر والتقدير لكل العاملين معه في فريق دعم معتبرا اياهم حلقة مهمه ومتكاملة نحو تحقيق الاهداف الانسانية النبيلة ،فيما ناشد الجوراني الجهات المعنية والسياسين بدعم الفرق الشبابية ﻻنها تعزز الوحدة الوطنية بين ابناء البلد الواحد و خدمة لكل اطفال العراق والاشخاص المحتاجون الى المساعدات .
من جانبه هنأ السيد فاضل الساعدي مدير مركز البحوث النفسية في جامعة بغداد ، الشعب العراقي ببداية العام الجديد كما بارك جهود ابطال الحشد الشعبي والمقاتلين والقوات الامنية بمناسبة تحرير الانبار واشار في حديثه الى اهمية الاهتمام بالايتام وطالب المسؤولين ان يكونو على قدر المسؤولية من خلال توفير سبل الحياة السليمه لهم في جميع مجالات الحياة النفسية والتربوية لأن الايتام هم امانة الله لعباده ،
الساعدي بارك ايضاً لجميع العاملين في هذه الحملة جهودهم في رسم الفرحه والبهجه على شفاه الاطفال الايتام والنازحين كما اثنى على حضور الاعلاميين ونقلهم اخبار هذه الحملات الانسانية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *