سمير القنطار اليوم شهيد

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 1٬384 views » طباعة المقالة :

 

الاعلامية د.مي مراد
بيروت – لبنان

10271467_868007706648028_3591901143169308657_nأعقر صمت البنادق
فوق اشجفان عينيَّ لك منزل
وقبِّلْ سابغات النعم 
من ثغرك أزهر الحب وردا

سقيتَ نواجذ الدمع عزا 
ورويتَ تراب الارض مجدا
اشرقتِ الشمس لعينيك
وكان الفجر نصرا

على مقلتي انتفضت الدموع حزنا
ناجت قصائد العاشقين
وتساقطت لها احرف الشهادة 
حرفا … حرفا …
كأنهم نجوم العيد 
في ليلة الميلاد 
وليلة الشهادة عزا وفخرا

أمطرت غيمة الراحلين 
سَجَعَ القوافي 
ودغدغ الحب قلبا 
به متيما
لا يعرف مرساه الا فارس 
اجهض سلاسل السجان
فك القيد
اعلن النصر 
وفاز مِنْ خلف القضبان

مالت سفن العاشقين تبحر

بين راحتي الزمان اقحوانة تنهدت 
والف نجمة تلونت بلون الدماء 
وكان سمير القنطار 
فارس من فرسان الشهادة 
قهر الاعداء 
وفاز برضى الله
بالشهادة فاز 
…. سمير القنطار اليوم شهيد …مي مراد

قيادي عسكري في حزب الله اللبناني، قضى 29 عاما في السجون الإسرائيلية قبل أن يفرج عنه ضمن صفقة تبادل عام 2008. وبعد عدة محاولات فاشلة، قتلته إسرائيل في 19 ديسمبر/كانون الأول 2015، في غارة على بلدة جرمانا جنوب دمشق حيث صنفته كأحد الشخصيات التي تقود عملا عسكريا من سوريا ضد إسرائيل.

المولد والنشأة
ولد سمير القنطار عام 1962 في عائلة درزية ببلدة عبية، وهي قرية لبنانية من قرى قضاء عالية بمحافظة جبل لبنان.

الدراسة والتكوين
خلال سنوات سجنه بإسرائيل، سجل القنطار كطالب في الجامعة المفتوحة بتل أبيب والتي تستخدم طريقة التعليم عن بعد. وفي سبتمبر/أيلول 1998، منحته الجامعة المذكورة درجة بكالوريوس في الأدبيات والعلوم الاجتماعية.

التجربة القتالية
انخرط بالعمل السياسي-العسكري قبل أن يكمل عامه الـ16 حيث التحق مبكرا بصفوف جبهة التحرير الفلسطينية.

اعتقل لأول مرة بتاريخ 31 يناير/كانون الثاني 1978 على يد جهاز المخابرات الأردنية عندما حاول تجاوز الحدود الأردنية الإسرائيلية في مرج بيسان مع عضوين آخرين بجبهة التحرير الفلسطينية. وعلى أثر ذلك قضى القنطار بضعة أشهر في السجن، ثم أطلق يوم 25 ديسمبر/كانون الأول 1978.

أسر القنطار بعدما قاد يوم 22 أبريل/نيسان 1979 عملية “نهاريا” التي نفذتها مجموعة من جبهة التحرير الفلسطينية، انطلقت بحرا بزورق مطاطي من جنوب لبنان إلى مدينة نهاريا الساحلية شمال إسرائيل.

يوم 28 يناير/كانون الأول 1980، قررت المحكمة الإسرائيلية سجن سمير القنطار خمس مؤبدات مضافا إليها 47 عاما.

بقي قيد الأسر 29 عاما، ولقب حينها بعميد الأسرى اللبنانيين في إسرائيل، إلى أن تم الإفراج عنه ضمن صفقة تبادل الأسرى بين حزب الله وتل أبيب برعاية ألمانية عام 2008.

وبعد أقل من 24 ساعة على إطلاقه، قال مسؤول أمني إسرائيلي رفيع “كل إرهابي ارتكب عملا إرهابيا ضد إسرائيل، وخصوصا شخص في مستوى القنطار قتل طفلة وشخصين آخرين، هو هدف”. وأضاف “إذا كان ثمة احتمال أن تصفي إسرائيل حساباتها مع القنطار فلن تتردد”.

مع بدء الثورة السورية، ودخول حزب الله في مساندة نظام بشار الأسد، اتهمت إسرائيل القنطار بتكوين مجموعات مسلحة تنشط على الحدود السورية من الجولان المحتل، خاصة بالمنطقة التي تقيم فيها الطائفة الدرزية.

وتعتبر تل أبيب، وفق القناة الثانية الرسمية، القنطار أحد الشخصيات التي تقود عملا عسكريا من سوريا ضد إسرائيل تحت مظلة حزب الله.

كما وصف المرصد السوري لحقوق الإنسان القنطار بـ”قائد المقاومة السورية لتحرير الجولان” مشيرا إلى أن “الطيران الإسرائيلي استهدف القنطار لمرات عدة داخل الأراضي السورية من دون أن يتمكن من قتله”.

من جانبها، أدرجت الولايات المتحدة يوم 8 سبتمبر/أيلول 2015 القنطار وثلاثة من قادة حركة حماس على لائحتها السوداء “للإرهابيين الدوليين”.

الاغتيال
بعد عدة محاولات لتصفيته، نجحت إسرائيل يوم السبت 19 ديسمبر/كانون الأول 2015 في قتل القنطار بقصف استهدف مبنى في حي الحمصي بمدينة جرمانا، الواقعة في ريف العاصمة السورية دمشق.

وأعلن حزب الله في بيان أصدره مقتل “عميد الأسرى اللبنانيين”، الأسير المحرر سمير القنطار بغارة صهيونية على مبنى سكني في جرمانا في ريف دمشق.

وأشارت مواقع موالية للنظام السوري إلى أن خمس قذائف صاروخية ناجمة عن غارة إسرائيلية على الأرجح، سقطت على مبنى سكني في حي الحمصي في جرمانا، وأسفرت عن مقتل مواطنين وإصابة 12، إضافة إلى انهيار المبنى السكني بالكامل.

ومن جانب تل أبيب، رفض الأمن الإسرائيلي التعرض للحادثة تلك، بالتزامن مع مباركة قيادات حزبية للعملية، حيث قال وزير البناء والإسكان يؤاف جلانت لإذاعة الجيش “من الأمو الطيبة أن أشخاصا مثل القنطار لن يكونوا جزءا من عالمنا”.

وعلقت وسائل إعلام إسرائيلية، فقالت إن أربع طائرات إسرائيلية نفذت غارات جوية استهدفت المبنى مما أدى لمقتل القنطار بالإضافة إلى شخصية درزية في سوريا يدعى فرحان الشعلان، وكلاهما يقوم بأدوار بمنطقة جبل الشيخ وغيرها من المناطق المتاخمة للحدود مع الجولان المحتل.

المؤلفات
من أجل تأريخ مرحلة اعتقاله بالسجون الإسرائيلية التي دامت حوالي ثلاثة عقود، ألف الكاتب والصحفي اللبناني حسان الزين رواية وثائقية بعنوان “قصتي” تحكي تجربة القنطار مع الأسر.

1

التعليقات :

اكتب تعليق

ماذا لو قلت … أريد أمي ؟
ثقافة وفن : اختتام فعاليات مهرجان لبنان المسرحي الدولي لمونودراما المرأة
افتتاح مهرجان لبنان المسرحي الدولي للمرأة بحضور وزير الثقافة
تحية لكل نساء العالم
تحية لكل نساء العالم
ماذا أقدم لكِ في يوم عيدك؟
النائب عبدالرحيم مراد استقبل رئيس جمعية ” Train Train “…
قصيدة يوم الجلاء للشاعرة د.مي خليل مراد
بيان حول المجزرة المروعة التي ارتكبها تنظيم داعش الارهابي بحق خمسون فتاة وامراة ايزيدية في سوريا
السودان يطلق سراح معتقلي الاحتجاجات
الاتصالات.. حملات مستمرة لرفع التجاوزات على الشبكة الضوئية في كركوك
رئيس الجمهورية يؤكد خلال استقبال رئيس تحالف النصر اهمية تفعيل العمل التشريعي والتنفيذي
وزارة الصناعة تقيم مؤتمرها الخامس لجمعية مصنعي السمنت في العراق
أنضمام العراق للمنظمة الدولية لهيئات اﻻوراق المالية
المشروع لشركة اينرو كروب (enro grop)
الاعلام وتحديات التنوع الديني في العراق
هل فكرت إسرائيل في ضرب مصر نوويا؟ وثائق سرية تكشف المستور
“مبادرة لجمع الشمل” في السودان.. والمظاهرات مستمرة
زواج مصري “ملكي”.. ابنة آخر ملوك مصر تدخل عش الزوجية
“قمة الغياب” في بيروت
دعوة افتتاح معرض ابداع للكتاب الادبي في حارة حريك
الجهة الثقافيه لمكتب السيد الصدرتطلق موتمرها الوطني وسط حضور نخب ثقافيه وادبيه غفيره للمثقف العراقي الاول في النجف
حماية رئيس مجلس واسط ينقذون حياة مواطن القى بنفسه من اعلى سدة الكوت
أنطلاق مسابقة ملكة جمال العراق
مفوضية حقوق الإنسان توجه ملاكاتها باستنفار الجهود وتشكل خلية أزمة للتثقيف بمخاطر مرض الحمى النزفية
MAN MADE BORDERS CANNOT STOP BIRDS FROM MIGRATING. FRIENDSHIP KNOWS NO BOUNDRY
وزارة الاتصالات تنظم ورشة عمل عن تطبيقات نظام ادارة الجودة بالتعاون مع جمعية العلم والمعرفة
فرع أربيل للحركة الديمقراطية الآشورية يستقبل السيد سركون شاباز من الجمعية الآشورية الخيرية / امريكا
السفيرة السهيل تزور الدكتور منذر الشاوي
زلزال بقوة 6.4 درجة يضرب تايوان
تغطية أعلامية
دعم النضال لتحرير البحرين والاحتلال السعودي
جمعية المرأة العمانية بصحار تحتفل بالعيد الوطني الـ45 المجيد
جلالة السلطان يمنح “وسام عمان” من الدرجة الثالثة لعدد من أصحاب السعادة
علي المالكي : يدعو المواطنين الزائرين ڵـهٍ بالتحلي والصبر والعزيمة اتجاه التفجيرات التى استهدفت المواطنين اﻻبرياء
رياض العضاض : تقديم الشى الافضل الذي يخدم بلدنا وبخدمة المواطن الذي نمثله نحن
ضرورة الاقتصاد المعرفي
محافظ الديوانية يؤكدأهمية علاقة وسائل الإعلام بالأجهزة الحكومية ودورها في الدفاع عن المصالح العليا للمحافظة
عاجل…… نورالدين حميد/ اﻻنبار… اعلن مراسلنا لمصدر امني، عين اﻻسد تطلق صواريخ موجه على جزيره البغدادي تمهيدا ﻻقتحامها
نادي #أودينيزي الإيطالي…… بثينة الناهي /متابعة ……يوافق على مشاركة اللاعب العراقي #علي_عدنان بأولمبياد #ريو_دي_جانيرو
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك