السلطنة تدخل موسوعة جينيس بأكبر طبق حلوى

الاعلامية / غادة محمد – مكتب سلطنة عمان – دخل أكبر طبق للحلوى العمانية اليوم الى موسوعة جينيس للأرقام القياسية. ويأخذ هذا الطبق شكل خارطة السلطنة ويزيد وزنه عن (630) كيلوجراما وهو يتكون من (45) طبخة حلوى تم اعدادها بأيد عمانية من قبل شركة / الحوسني للحلوى العمانية / وبإدارة مجموعة طلال أبو غزالة.

جاء ذلك خلال حفل اقيم عصر اليوم تحت رعاية المكرم سعيد بن علي الكلباني عضو مجلس الدولة بمقر الشركة الذي أعرب عن سعادته برعايته لهذا الحفل، موضحا أن الحلوى العمانية تعتبر من الموروثات العمانية ويتزامن هذا مع احتفالات البلاد بالعيد الوطني الخامس والأربعين المجيد تحت ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم /حفظه الله ورعاه/.

ويتزامن حدث اضافة رقم طبق الحلوى العمانية إلى موسوعة جينيس للأرقام القياسية مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الخامس والأربعين المجيد . وقد شهد هذا الحدث حضور محكم دولي من قبل موسوعة جينس للتأكد من تطبيق كافة المعايير المعتمدة كما حضرته العديد من الجهات الرسمية المحلية والعالمية.

ويهدف اضافة رقم طبق الحلوى العمانية الى موسوعة جينيس للأرقام القياسية الى ترسيخ تواجد الصناعة العمانية عالية الجودة في الأسواق والاسهام في المحافظة على الصناعات التقليدية وحمايتها على الصعيد الاقليمي، كما أنه يسهم بشكل كبير في تعريف العالم بالموروثات التقليدية العمانية من مأكولات ومشغولات وغيرها .

وقال مرشد بن سليمان الحوسني صاحب المبادرة ان المبادرة تأتي نظرا لاهمية هذه الحلوى التي تعتبر دلالة قوية على الضيافة الخليجية، مشيرا إلى أن صناعة الحلوى شهدت عدة تغيرات طرأت نتيجة لتطور الحياة وضيق الوقت في مقابل الاقبال الكثيف الذي تشهده. وبين أن طريقة صناعة الحلوى العمانية سر يتوارثه الابناء عن الآباء الذي يتوارثونه عن اجدادهم جيلا بعد جيل مؤكدا انه من واجبنا كما السابقين الحفاظ على المهنة من الاندثار وتطورها وانتشارها.وتتكون الطبخة التي استغرق طبخها 7 ساعات ونصف الساعة من 900 لتر ماء و67 كيلو جرامًا من النشاء و270 كيلو جرام من السكر الاحمر و405 كيلو جرامات من السكر الابيض و22 كيلو جرامًا ونصف زعفران.

وبلغت كمية ماء الورد المستخدم 135 لترا والسمن 90 كيلو جرامًا والهيل 90 كيلو جرامًا وبلغ عدد البيض في الطبخة 135 بيضة بينما بلغت كمية الغاز المستخدم 337 كيلو جرامًا ونصف.

20151123092323

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *