رئاسة إقليم كوردستان تدين تفجيرات الحسكة وتعلن دعمها للاهالي

مكتب اربيل /
دانت رئاسة إقليم كوردستان التفجيرات “الإرهابية” التي وقعت في مدينة الحسكة غربي كوردستان، والتي راح ضحيتها العشرات بين شهيد وجريح.

وقالت الرئاسة في رسالة لها “وصلت الأيادي الآثمة للإرهابيين مساء يوم الجمعة إلى احتفالات مواطني مدينة الحسكة في غربي كوردستان بعيد نوروز، وقد استشهد وأصيب عدد كبير من المواطنين في التفجيرات الإرهابية”.

وأضافت “نحن إذ ندين بشدة هذا العمل الإرهابي الجبان والشنيع، نعلن أن هكذا جرائم إرهابية لا تزيد إرادة شعب كوردستان في مواجهة الإرهابيين أعداء الإنسانية إلا قوة وصلابة، كما توطد صفوف شعب كوردستان وتوحدها أكثر فأكثر”.

وتابعت رئاسة إقليم كوردستان “نتقدم بتعازينا الحارة لذوي شهداء هذه الجريمة النكراء ودعاؤنا بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين”.

وأكدت “لأخوتنا في غربي كوردستان ومدينة حسكة، بأننا ندعمهم بكل قوة ومستعدون لتقديم كافة أنواع المساعدة والمساندة”.

وكان رئيس المجلس الوطني الكوردي في سوريا (ENKS)، ذكر أمس السبت لشبكة رووداو الإعلامية أن عدد شهداء التفجيرات التي استهدفت مدينة الحسكة أمس الجمعة، ارتفع إلى 55 شخصا، إضافة إلى 147 جريحا.

في حين وثقت قوات الأمن في غربي كوردستان (الاسايش)، في بيان اطلعت عليه شبكة رووداو الإعلامية، 37 اسما من اجمالي عدد الضحايا الذين فقدوا حياتهم، مبينة أن إجمالي عدد الشهداء يبلغ 41 شخصا فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *