(العراق وتركيا يوقعان اتفاقاً لإعادة قطع اثرية)

كتب سعادة السفير د حسن الجنابي سفير جمهورية العراق في انقرة عن توقيعه لاتفاق اعادة الآثار العراقية من الجهات التركية ما يأتي:
باعتزاز كبير وبهجة عارمة زرت اليوم متحف هاتاي قرب الحدود السورية، واكبر متحف فسيفساء في العالم، والذي يضم 80 قطعة اثار ونفائس عراقية مسروقة عثرت عليها السلطات التركية في عام 2008.
اليوم وقعت مع وكيل وزير الثقافة التركي اتفاق تسليمها للعراق. بعد أيام سننقلها الى بغداد…
اشكر من القلب كل الذين عملوا على تحقيق هذا الإنجاز وفي المقدمة كل الأطراف التركية كوزارة الثقافة وولاية هاتاي ومتحف هاتاي العظيم.
لقد شعرت فعلا بان تركيا بلد عظيم وشعب مثقف ومحب، وبعد 11 عاما من الحفظ وتهيئة مستلزمات التفاهم بين الطرفين نظمت ولاية هاتاي هذا الحفل بحضور قادة المجتمع والبرلمانيين والمثقفين وجمهور المعنيين بالحفاظ على الإرث الثقافي.

وأشكر الصديق عبد الامير الحمداني وزير الثقافة الذي ذكرني بقضية المقتنيات العراقية المحفوظة في متخف هاتاي في اول التحاقي كسفير لبلادي في تركيا، ولوزارة الخارجية التي خولتني بالتوقيع على المذكرة التي أعددناها بالتعاون مع وزارة الثقافة التركية، وسيكتمل هذا الإنجاز بعد نقلها الى بغداد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *