أيها الراقصون أمام اللجان

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 163 views » طباعة المقالة :

 

الاعلامية / غادة محمد – مكتب سلطنة عمان – مما لا شك فيه أنه هناك علاقة طردية بين الانتخابات و الرقص أمام اللجان وكأنه طقس هام من طقوس الانتخابات ولا تتم إلا بدونه . حقيقة لا أعلم ما الداعي لكل هذه المسخرة الغير مبررة ؟ وما العلاقة بينها وبين الانتخابات ؟ ما الذي يدعو رجل تخطى السبعون عاما أن يرقص بمنتهى السذاجة والجهل أمام لجنة الانتخابات ويردد للناس صوتوا بنعم للتعديلات الدستورية من أجل مواصلة الانجازات .

هل رقصك أيها الشيخ الكبير هو الذي سيقنعني باختيار ( نعم ) ؟؟ وهل تم استخدامك اعلاميا وعلى مواقع التواصل للسخرية من الشعب المصري أم لاظهار التعاطف مع رجل كبير بالسن يتفاخر رقصا بالتعديلات الدستورية التي ستصنع الفرق ؟؟

عن أي فرق تتحدثون ؟؟

ولماذا النساء والفتيات من مختلف الفئات العمرية يتمايلن رقصا ومياعة أمام اللجان بدون خجل أو احترام للاعراف والتقاليد المصرية التي يراها العالم  على كل الشاشات ؟؟ كيف لكن أن تنقصن من قدركن بهذه الطريقة السخيفة أثناء كل تجربة انتخابية ؟ هل هو ( موسم الرقص ) ؟؟ وكيف لتجربة انتخابية لم تكن الاولى من نوعها ولن تكون الاخيرة أن تظهر للعالم أسوء ما فينا ؟؟

منذ متى وكان التعبير عن الديمقراطية وحرية الرأي لا يتم إلا بالرقص أمام اللجان ؟ والأسوء من ذلك أنه يعد تعبيرا عن الموافقة والتصويت بكلمة ( نعم ) إن ما يحدث أمام اللجان إنما يدل على جهل مستشرى ومتوغل داخل العقول ليس فقط كبار السن إنما بعض النساء والرجال من مختلف الاعمار والجديد هذه المرة رقص الرجال أيضا .

هذا وان كان يدل على شيء فإنما يدل على عملية تغييب ممنهج للوعى وغسل العقول وتنويمها ايحائيا لبعض الوقت بما يبث فيها من الاعلام  الفاسد الموجه في رأس هؤلاء الفئة من الشعب ،والذي جعلهم يصدقون كل ما يعرض عليهم بل ويهاجمون كل من يحاول أن يقول غير ذلك أو يحاول ان يناقش ما يحدث بالفعل على أرض الواقع .

إنهم يصادرون حرية الرأي !!

إن ما يحدث يبين لنا جميعا أن جينات صناعة الفرعون وجعله إله يتعبدون له ليلا نهارا ما زالت نشطة ولم تتوقف بعد .ان ما يحدث وما نراه لحظة بلحظة في مواقع التواصل الاجتماعي عن هذه التجربة الانتخابية ومن اقبال بعض الحالات الخاصة والحرجة والتي يستحيل حضورها للتصويت ومع ذلك تحدث المعجزة ويذهبون للتصويت ،ما هو الا استخفافا بالعقول . أيها المغيبون الحافظون لا يفهمون .. ما زلتم تقدسون الحاكم وتصنعون الفرعون ولن تكفوا .. هنيئا لكم بالانجازات وغلاء المعيشة ،وتذكروا جيدا !!!! ( إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم )

غادة محمد السيد

21 أبريل 2019

1

التعليقات :

اكتب تعليق

افتتاح مهرجان الزهور والحرف في مدينة الشمس بعلبك على بركة رأس العين
أنطلآق المؤتمر العاشر لرابطة المرآة
قائدات سوريات في مركز “القيادة النسائية في العالم العربي”
لستم أقلية….
أنطلاق ((معهد لدراسات التنوع في العراق))
اعلام الأقليات/ منظمة دعم الاعلام المستقل الIMS
كيف تواجه أمهات الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ضغوطات الحياة
“العجمية” تواجه مخاوف أمهات ذوي الاحتياجات الخاصة
م / تخصيص مبالغ مالية للعوائل النازحة…
السبب الأكبر لهجرة الأقليات في العراق الكاردينال لويس روفائيل ساكو
كلية الفارابي الجامعة تقيم ندوة علمية بعنوان ( صور الارهاب في وسائل الاتصال)
علوم غيّبتها الحواضر واستحضرها غرب المحافل العلمية وشرقها
أيها الراقصون أمام اللجان
اطلاق مهرجان دمشق الدولي للخيول العربية في العاصمة
جمعية الجواد العربي الاصيل تطلق مهرجانها ضمن فعاليات معرض دمشق الدولي
قصيدة الشاعرة د.مي مراد التي القتها في معرض دمشق الدولي ضمن مهرجان الخيول العربية
طاولة الآتحاد الآوربي المستديرة
توقيع اتفاقية بين جائزة Elite ومركزACT
جميعنا نغرد خارج السرب
روضات العدالة تسابق الألم وصولا إلى خط الأمل
ديوان الوقف الشيعي يجهز جرحى الحشد الشعبي بأطراف صناعية ذكية
برعاية رضا المصري مباراة بين فريق الأمن العام ونادي الرياضي
اعلان لجنة مؤسسات مجتمع مدني
لقاء مع ناشط أيزيدي مغترب ((الحلقة الاخيرة ))
مجلس الوزراء يعقد جلسته الاعتيادية الرابعة والاربعين
قسم الخزف والفخار يعاود نشاطه في معهد الحرف والتراث الشعبي ببغداد
ندوة لمنظمات المجتمع المدني في ميسان للحد من انتشار المخدرات
انفجار قنبلتين يدويتين في قضاء الهاشمية
دول التعاون تدعو لبذل المزيد من أجل إحلال السلم والأمن والاستقرار العالمي
مصطفى المصري : مقاومة لا تهزم
توقيع كتاب أصغر كاتبتين عراقيتيين
الربيعي : يشيد بدور الصحوات اﻻيجابية المهمة في العراق
زيارة وفد منظمة هيومن رايتس ووتش الى مديريه الحشد الشعبي
العلاق: ننتظر قانوناًيكشف عن مصدر الأموال المودعة
القاهرة تتابع قضية مقتل صيدلي مصري في السعودية
جامعه كربﻻء واقامة مهرجانها الداعم للحشد الشعبي
الشيخ مهدي الصميدعي يهنأ بالعيد الفطر المبارك ويرفض المؤتمرات خارج العراق وعلى طاولات العزائم والتي ماهي الا رمز للمساومات والخداع وخلق الفتن
أسواق فرنسا تنتعش مع توقعات بفوز ساحق لحزب ماكرون في الانتخابات البرلمانية
اللواء 28 في الحشد الشعبي يعالج اهدافا لداعش على الشريط الحدودي بين العراق وسورية
شذى حسون/ أحب الرجال أصحاب البشرة البيضاء
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك