هل فكرت إسرائيل في ضرب مصر نوويا؟ وثائق سرية تكشف المستور

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 25 views » طباعة المقالة :

 

الاعلامية / غادة محمد – مكتب سلطنة عمان – بعد مرور عشرات السنين على كتابتها، كشفت صحيفة إسرائيلية عن وثائق بخط اليد هي الأكثر سرية بشأن نشأة البرنامج النووي الإسرائيلي وتأثيره على وضع الدولة وجيرانها، لا سيما مصر، فيما أشارت إلى وقت كان من المحتمل فيه استخدام القنبلة الذرية في حرب 1973.

وذكرت صحيفة “هآرتس” أنها حصلت على 100 وثيقة مختلفة، بما في ذلك قصاصات ورقية ومذكرات ومسودات بخط اليد، بشأن أكثر الاجتماعات سرية في تاريخ إسرائيل النووي.

وكتبت الوثائق بخط يسرائيل غاليلي، الذي كان يشغل وزيرا دون حقيبة ومستشارا مقربا لرئيسي الوزراء ليفي إشكول وغولدا مئير، فيما تناولت مسودات أخرى كتابات بأيادي كبار القادة العسكريين.

وتطرقت العديد من الفقرات في هذه الوثائق إلى اجتماعات سرية عقدت خلال عامي 1962 و1963، جرت فيها مناقشة مستقبل المشروع النووي وتأثيره على جيران إسرائيل، وخاصة مصر.

أما ما يجعل هذه الوثائق غاية في الأهمية، فهو أنه لم يكن لتلك الاجتماعات محاضر رسمية حفاظا على سريتها.

وبحسب ما ذكرته هذه الوثائق، فقد دار جدل بين المسؤولين الإسرائيليين بشأن تاريخ تشغيل مفاعل ديمونا، وكيفية إخفاء المشروع النووي عن المفتشين الأجانب، والأموال التي يتعين توفيرها لهذا المشروع الضخم.

وكان القلق يساور المسؤولين بشأن تسرب معلومات عن المشروع الذي جرى تشغيله سرا عام 1958، بعيدا عن علم الحكومة والكنيست بفضل اعتماده على التمويل من مصادر أجنبية.

الغموض النووي

وكانت الظروف المحيطة بالمشروع النووي بالغة الحساسية، فالاستمرار فيه يتطلب موارد مالية ضخمة، كما أن أي تطور نووي سينجم عنه تداعيات على اندماج إسرائيل في شبكة العلاقات الدولية خلال الحرب الباردة.

ومن جهة أخرى، فإن مواصلة البرنامج النووي الإسرائيلي سيدفع بلدانا أخرى في المنطقة، خاصة مصر، إلى تطوير برنامج نووي عسكري خاص بها.

وقال كل من أرنان أزارياهو، الذراع الأيمن لغاليلي والقائد العسكري إيغال آلون، بعد عدة سنوات، إن هذه الاجتماعات خرجت بأكثر القرارات أهمية في تاريخ إسرائيل، عندما تم الاستقرار في نهاية الأمر على اعتماد سياسة الغموض النووي، وذلك عكس ما طرحه كل من ديان وبيريز بشأن الإعلان عن قدرات إسرائيل وتحويل معظم ميزانية الدفاع إلى مفاعل ديمونة.

وكانت سياسة الغموض النووي توفر ميزة كبيرة لإسرائيل، فقد قللت من دافع الدول المجاورة للشروع في المسار النووي، كما وفرت على إسرائيل اتخاذ خطوات كانت شائعة آنذاك من أجل إعلانها دولة نووية، مثل الإفصاح عن قدراتها النووية وإجراء اختبارات وتفعيل السلاح النووي.

وكان من شأن هذه الإجراءات أن تفسد الجهود الدولية التي كانت تقودها الولايات المتحدة ضد الانتشار النووي.

قلق من مصر

وتناولت الاجتماعات السرية القلق لدى القادة الإسرائيليين وعلى رأسهم غاليلي من تطوير مصر لمشروع نووي ردا على مشروع نووي إسرائيلي علني.

وتناولت الاجتماعات مجموعة من القضايا المتعلقة بالموضوع، فعلى سبيل المثال، كان غاليلي منزعجا للغاية وأعرب عن قلقه العميق من أهمية هذا التطور بالنسبة لمصر، متخوفا من أن يدفع المشروع الرئيس جمال عبد الناصر إلى شن حرب وقائية ضد “هدف مبرر”، وأيضا إلى تطوير مشروع نووي مصري.

وبينما كان هناك اتفاق غير رسمي عام 1962 بالاستمرار في تطوير المفاعل، فإن وثائق غاليلي أكدت على أنه لم يكن لدى الحكومة الإسرائيلية قرارا بتصنيع أسلحة ذرية.

وبعبارة أخرى، فقد استمرت إسرائيل في إعداد خياراتها النووية في حال بدأت أي دولة مجاورة في مشروع نووي عسكري، لكن الإسرائيليين لم يكونوا قد وصلوا في هذا الوقت إلى الدورة النووية الكاملة.

وظل قرار عام 1962 بشأن تطوير المفاعل وتبني سياسة الغموض مستمرا، حتى تقرر في عام 1969 وقف الزيارات الأميركية إلى ديمونا وفق مذكرة تفاهم سرية بين الرئيس الأميركي ريتشارد نيكسون ورئيسة الوزراء غولدا مائير، ونصت على عدم الإفصاح عن وصول إسرائيل إلى العتبة النووية.

حرب 1973.. والخيار الأخير

لكن أكثر الأجزاء إثارة في الوثائق السرية هو ما يتعلق بتفكير بعض القادة الإسرائيليين في استخدام السلاح النووي ضد مصر، بعدما تعرضت إسرائيل لصدمة عسكرية في السادس من أكتوبر عام 1973 جراء هجوم مصري مباغت على الجبهات في سيناء.

ففي الساعة الثاثة بعد ظهر الثامن من أكتوبر عام 1973، وصل وزير الدفاع وقتها موشي ديان مذعورا للقاء غولدا مائير، حيث أخبرها بضرورة تفعيل ما يعرف بـ”الخيار النهائي”، في إشارة إلى ضرب مصر نوويا.

وكان غاليلي في الغرفة حينها، وتحول وجهه إلى اللون الأصفر، حسب “هآرتس”، سائلا ديان إذا ما كان قد فقد عقله، لكن وزير الدفاع كان مصرا على هذا الإجراء، متحدثا عن ضرورة اللجوء إلى الخيار النووي.

وقبل الاجتماع، أبلغ ديان بالفعل رئيس الأركان حينها ديفيد أليعازر وقائد القوات الجوية موردخاي هود، بوضع القوات الجوية في حالة تأهب، لكن رئيس الأركان عارض الأوامر.

وعقد اجتماع آخر بمشاركة المدير العام لهيئة الطاقة الذرية في إسرائيل شالفيت فريير، الذي كان متفقا مع ديان، لكنه أوضح لمائير أنه لن يحدث أي شيء دون إذن منها.

لكن مساعد رئيسة الوزراء الإسرائيلية للشؤون العسكرية يسرائيل ليئور، طلب من الرجلين أن ينسيا هذه الفكرة تماما.

وفي حين تناولت العديد من الكتابات الجوانب النووية في حرب 1973، فإن الوثائق التي كشفتها “هآرتس” تشير إلى أن القيادة الإسرائيلية لم تجر أي استعدادات ملموسة لتفعيل الخيار الأخير.

1

التعليقات :

اكتب تعليق

السودان يطلق سراح معتقلي الاحتجاجات
الاتصالات.. حملات مستمرة لرفع التجاوزات على الشبكة الضوئية في كركوك
رئيس الجمهورية يؤكد خلال استقبال رئيس تحالف النصر اهمية تفعيل العمل التشريعي والتنفيذي
وزارة الصناعة تقيم مؤتمرها الخامس لجمعية مصنعي السمنت في العراق
أنضمام العراق للمنظمة الدولية لهيئات اﻻوراق المالية
المشروع لشركة اينرو كروب (enro grop)
الاعلام وتحديات التنوع الديني في العراق
هل فكرت إسرائيل في ضرب مصر نوويا؟ وثائق سرية تكشف المستور
“مبادرة لجمع الشمل” في السودان.. والمظاهرات مستمرة
زواج مصري “ملكي”.. ابنة آخر ملوك مصر تدخل عش الزوجية
“قمة الغياب” في بيروت
الشاعرة والإعلامية هويدا ناصيف تكرّم الفائزين في بطولة كأس العالم للمبدعين العرب في لندن
هل تبحثين عن مشروع صغير تستطيعين من خلاله إيجاد فرصة دخل لكي؟
زيارة وفد الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان الى ديوان الاوقاف بمناسبة اعياد الميلاد وراس السنه الميلادية
شبكة إعلام المرأه العربية تختار د/ ثريا البدوى أفضل استاذه جامعية فى 2018
البشير: مشاكل السودان الاقتصادية تحتاج لصبر وحكمة
أوامر ملكية سعودية بإعادة تشكيل مجلس الوزراء
“خطة عسكرية روسية” لسحق الغرب بدون رصاصة واحدة
محاضرة عن قانون الاحوال الشخصية بجمعية المرأة العمانية بصحار
لجنة منطقة بيرسفي لاتحاد النساء الاشوري توزع هدايا اعياد الميلاد للأطفال
أكبر أم في العالم تنجب 4 توائم

مجلس النواب ينهي قراءة مشروعي قانونين ويصوت على قرار بالحفاظ على الحدود الادارية لمحافظة نينوى
جودت : الشرطة الاتحادية تسيطر على شارع 60 الاستراتيجي
زياد الحسيني : المركز العراقي لﻻبداع والتطوير يقدم ورشة عمل لﻻخﻻقيات العمل ونتائجة اﻻيجابيه في الحياة اﻻجتماعية والعملية .
عهود الفضلي تزور دائرة السينما والمسرح في محافظة البصره والاطلاع على المشاكل الخاصه برواتبهم
الشاعرة والإعلامية هويدا ناصيف تكرّم الفائزين في بطولة كأس العالم للمبدعين العرب في لندن
اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي ترسل مواد غذائية لمجاهدي الحشد الشعبي في قاطع الصقلاوية.
مؤسسة الشهداء تواسي ذوي الشهداء المغدورين وتتعهد بانجاز معاملاتهم التقاعدية
العلاقات الثنائية بين العراق والسعودية بما يخدم مصالح الشعبين
ديوان الوقف الشيعي يستنكر اﻻعتداءات بحق الشعب العراقي ومدنه
الجميلي تحذر من خطورة استمرار تهجير العوائل من كركوك والمناطق المختلطة على السلم الأهلي
خبراء التربية بالسلطنة يناقشون الإطار العالمي للتعليم “2015-2030”
د. حمودي يدعو لحماية المنتجات الزراعية المحلية بوصفها أساس الأمن الغذائي بالبلد
من داعش لـ بوتين: “جئناكم بالذبح”
الاعلام والمنتدى الفلسطيني في لندن
الكهرباء…… تعلن اطفاء خط هارثة -عمارة لمدة خمسة ايام
حقيقة أم أكذوبة “داعش يتبنى قتل 8 شرطيين مصريين “
مريم الجيزاني : محافظة واسط منتجة بكل شي لكن لم تستلم مستحقاتها كمحافظة
رائحة القهوة .. تغريني..
الدكتور حنين القدو قوات الحشد الشعبي التابع لقوات سهل نينوى من الشبك من ابناء المنطقة حصرا والمرتبط بهيئة الحشد الشعبي
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك