وقال مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والمصريين في الخارج، خالد يسري رزق، إن الوزارة “كلفت على الفور القنصلية المصرية في الكويت بالتواصل مع صاحبة الفيديو.. فاطمة عزيز، حيث قامت القنصلية باستقبالها وزوجها لتقديم أوجه الرعاية والدعم اللازمين، وأكدت لها على متابعة الواقعة مع السلطات الكويتية بشأن التحقيقات الجارية في هذا الصدد”.

وكانت السيدة قد تحدثت في مقطع فيديو على فيسبوك، قالت فيه، إنه تم الاعتداء عليها وعلى أطفالها من قبل سيدات كويتيات، وهو ما أثار غضب كثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وعلقت وزيرة الهجرة وشؤون المصريين في الخارج، نبيلة مكرم، قائلة خلال اجتماع لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، “كرامة المصري وبالأحرى كرامة المرأة المصرية خط أحمر، لكننا نحترم السلطة الكويتية والقضاء الكويتي”

وأضافت الوزيرة، إن كل الجهات تدخلت من أجل حصول السيدة على حقها، لكنها انتقدت ضمنيا لجوء السيدة إلى مواقع التواصل الاجتماعي قبل السفارة المصرية في الكويت.

وقالت الوزيرة: “عاوزه أشير لنقطة إن لما الموضوع حصل فاطمة لجأت إلى السوشيال ميديا، لماذا لا نثق في سفاراتنا في الخارج؟”.

وأضافت، بحسب الموقع، أن حق فاطمة لن يرجع بـ”السوشال ميديا.. حقها سيرجع بالقانون”.

وأشارت الوزيرة إلى أن السلطات المصرية تابعت قضية الشاب المصري وحيد الرفاعي الذي تعرض لاعتداء بالكويت، حتى حصل المعتدي على حكم بالسجن لمدة 17 عاما.

وكانت فاطمة قد أشارت في وقت سابق إلى أنها توجهت إلى السفارة المصرية، وقد وجدت دعما كبيرا لموقفها.