مهرجان الدبلوماسية الثقافية للشعر الإنساني بالرباط يحتفي بنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 768 views » طباعة المقالة :

 

الاعلامية / غادة محمد – مكتب سلطنة عمان – أقيمتْ فعاليات الاحتفاء بنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية في مهرجان الدبلوماسية الثقافية للشعر الإنساني، في دورته الثالثة، التي اختتمتْ أمس بالعاصمة المغربية الرباط.

وقال أحمد التاغي رئيس الجامعة المغربية للشعر -في كلمة له خلال انطلاق الفعاليات الليلة قبل الماضية- إنَّ ما يُميِّز المهرجان في دورته الثالثة لهذا العام هو مشاركة السلطنة احتفاء المهرجان بنزوى عاصمة للثقافة الإسلامية 2015.

ومن جانبه، أشاد سعادة السفير عبدالله الهنائي سفير السلطنة بالمملكة المغربية بالدور الريادي الذي تقوم به الجامعة المغربية للشعر، في التقريب بين الشعوب العربية والإسلامية، وتعميق الفهم المشترك بينها، مستخدمة دبلوماسية الكلمة نثرا وشعرا.

وأكَّد -في كلمته- أنَّ نزوى التي اختارتها منظمة إيسيسكو لتكون عاصمة للثقافة الإسلامية 2015م، ترتكز على ماض عريق، على المستوى التاريخي والحضاري والثقافي والروحي، وهي تنعم اليوم بحاضر جميل مزدهر، في ظل النهضة المباركة.

وتحدَّث عن التواصل العريق بين الشعبين العماني والمغربي، الذي اختزل المسافة الطويلة بين الجهتين المتباعدتين شرقا وغربا؛ ذلك أنَّ التواصل بين الشعبين قديم جدًّا، والعلاقات الثنائية أخذت طابعها الرسمي في النصف الأول من سبعينيات القرن الماضي، بإقامة علاقات الدبلوماسية، وما تبع ذلك من تأطير كافة مجالات التعاون بين البلدين.

ومن جانبها، أكدت أمينة الحجرية المدير العام المساعد لمنظمة إيسيسكو -في كلمة المنظمة- على أن المنظمة باعتبارها بيت خبرة، والضمير الثقافي للعالم الإسلامي، قد أولت موضوع التنوع الثقافي أهمية بالغة، وأسهمت بشكل فعال في النقاش الدولي حول هذا الموضوع، وتوِّجت الجهود بإصدار الإعلان الرسمي حول التنوع الثقافي، الذي اعتمد في المؤتمر الإسلامي الرابع لوزراء الثقافة، وقد أضحى الإعلان وثيقة مرجعية تعزز المبادرات الدولية في هذا المجال، خاصة الاتفاقية الدولية لحماية التنوع الثقافي التي اعتمدتها اليونسكو سنة 2005م.

وتحدَّثت عن مشروع عواصم الثقافة الإسلامية، ووصفته بأنه من أبرز المشاريع الحضارية التي تجسد عناية المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة بالتنوع الثقافي، وهو مشروع اعتمده المؤتمر الإسلامي الثالث لوزراء الثقافة سنة 2001م، والذي دعا الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، إلى ترشيح مجموعة من المدن، حيث عملت إيسيسكو على اختيار ثلاث مدن منها كل سنة لتصبح عواصم للثقافة الإسلامية، تمثل المناطق العربية والآسيوية والإفريقية.

وخلال الحفل، تمَّ عرض فيلم تسجيلي عن مدينة نزوى، وألقى الكاتب عبدالله الريامي ورقة تحدث فيها عن تاريخ المدينة العريق والموغل في القدم، وما تمثله لدى العمانيين من ذاكرة ثقافية ومركزا سياسيا، وإشعاعا حضاريا، امتد إلى الأفاق البعيدة منذ فجر التاريخ، وامتد هذا الإشعاع إلى أنحاء مختلفة من العالم البعيد.

واستعرض الكاتب عبدالله الريامي -في ورقته- ما أشار إليه الكاتب والباحث كمال الصليبي في فصل “نبي من عمان”، أنَّ نزوى هي ذاتها مدينة نينوى القديمة، وفي العصر الإسلامي لعبت نزوى دورا كبيرا في دحض قوى الاستعمار.

كما تمَّ عرض صور ضوئية لمدينة نزوى عكستْ جماليات المكان المتمثل في المعالم الأثرية كالقلعة والحصن والحارات الأثرية، وسلَّطت الصور الضوء على التاريخ الثقافي للمدينة؛ حيث أبرزت جانبا من المخطوطات والكتب التي ألفها كبار العلماء في نزوى، وكذلك الهبات الطبيعية للمدينة كالأفلاج؛ من بينها: فلجا دارس والخطمين.

وألقى الشاعر العماني حمود بن علي العيسري مساعد الأمين العام لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم، قصيدة بعنوان “حديث المشرق والمغرب”، كما ألقى الشاعران السعودي محمد الجلواح والمصري سمير درويش قصيدتين ضمن فقرات الاحتفال.

حضر الحفل عددٌ من أصحاب السعادة السفراء وأعضاء السلك الدبلوماسي بالرباط وشخصيات ثقافية وشعرية من المدعوين للمهرجان، إضافة إلى عددٍ كبيرٍ من المهتمين بالشأن الثقافي في المغرب.

_664-_ _5_

1

التعليقات :

اكتب تعليق

مذيع تلفزيوني يحترق على الهواء مباشرة
حقيقة الشرطية الفرنسية التي صرخت: لا تخربوا وطنكم مثل العرب
فرع دهوك للاتحاد النساء الاشوري يستقبل مسؤولة منظمات المجتمع المدني  
اتحاد النساء الأشوري يقدم التهنئة لاتحاد الطلبة والشبيبة الكلدوأشوري بمناسبة الذكرى تأسيسه.
“حبق” للشاعر والفنان سليم علاء الدين يحتفى به في المركز الثقافي الروسي
بمواجهة “السترات الصفراء” ماكرون يغير تكتيكاته.. ويأمر بـ”القبضة الحديدية”
انسحاب قطر من “أوبك”.. تحالفات خبيثة وأسباب خفية
وفاة الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب
تفاصيل مروّعة لجريمة قتل المذيع البريطاني بلبنان
غضب واحتجاجات بعد جريمة مروعة بحق فتاة فلسطينية
ثقافة وفن : إفتتاح أول مسرح وسينما مجانية في لبنان
قصر بعبدا يستقبل وفد مدرسة الجمهور الفائز بميدالية ذهبية في معرض إلمانيا
ندوة الأستاذ الزائر (Fullbright) في نقابة الأكاديميين العراقيين
نقابة المعلمين العراقيين تعقد اجتمعها الرسمي… احالة محافظ نينوى الى وفق القانون
بناء البشرة السمراء  أنموذج للتمييز العنصري في العراق
المظاهرات تعم باريس.. والشانزليزيه يتحول لساحة مواجهات
مصر على موعد مع كشف أثري كبير
“ناسا” تحذر من اقتراب كويكبين عملاقين من الأرض
بيان رابطة المرأة العراقية بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة
معالجة الغش في الامتحان الجامعي بفصل عشائري
وزير التربية : يستنكر الاعتداء على مدرسة البهادية في البصرة و يطالب الأجهزة الأمنية بحماية الكوادر التربوية
قرارات مجلس الوزراء لهذا اليوم.
متابعة تنفيذ الخطة الوطنية العراقية لقرار مجلس الأمن 1325
ثقافة الانسان عنوان نضجه
غرق فريق كرة قدم ومشجعيه في بحيرة بأفريقيا
كيفية النهوض باقتصاد العراق في الفترة المقبلة
طﻻل حسين الزوبعي لوكالة نقطة ضوء اﻻخبارية…… الدفاع المدني : الظهير اﻻمين لقواتنا الباسلة والحشد المبارك في محاربة اﻻرهاب
بالصور .. قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتحم الأقصى مجدداً
الهاشمي يلتقي يان كوبيتش ويبحث الازمة السياسية في البلاد وسبل الخروج منها
الحسيني: تطالب رئيس الوزراء ووزيرة الصحة بضرورة الاسراع وتجهيز المواد الخاصة بعمليات الغسل الكلوي
عاجل… عاجل المقاومة الاسلامية سرايا حزب الله اعلن استعدادها لتصدي اي هجوم
الصدر…… بوجه بيانة مشيرا ببعض النقاط الرئيسية المهمة
أهل عمان نسيج واحد من جنوبه إلى شماله
زيارةوفدالسفارة البريطانية في بغداد إلى محافظة الفلوجة
• رئيس مجلس تحالف الأقليات العراقية السيد وليم وردا : ما شهدته بروكسل يؤكد تمادي الإرهاب في جرائمه البشعة
محافظ البصرة : دعم وزاري كبير لانجاح ملف البصرة عاصمة الثقافة العربية
تحريم الخس ايزيدياً
احذروا مشروع بول بريمر في العراق بحل وتشريح الجيش اليمني
ورداتُ ربيع
الغبان: معركة تكريت تجري بسرعة فائقة بمعزل عن التحالف الدولي
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك