المرجع الخالصي يدعو المجتمع الدولي والبلاد الاسلامية إلى وضع مقررات تحرّم العقوبات العشوائية.

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 32 views » طباعة المقالة :

 

متابعة _بغداد

دعا المرجع الديني المجاهد سماحة آية الله العظمى الشيخ محمد مهدي الخالصي (دام ظله)، الجمعة، المجتمع الدولي للسعي إلى وضع تشريعات ومقررات تحرّم العقوبات العشوائية، والتي تفسد النظام العالمي وتعتبر تدخلاً فضاً غير مشروع في الشؤون الداخلية لها، واكد سماحته على البلاد الاسلامية بأن تقود هذه المبادرة لأنها الدول المستهدفة قبل غيرها لهذه الممارسات العنصرية الجائرة، كما واستغرب سماحته من بعض الساسة المسؤولين العراقيين الذين اعلنوا استجابتهم لهذه العقوبات الظالمة مع اعترافهم بأنها خطأ استراتيجي ومناقضة لجميع المقررات الدولية متذرعين بقاعدة (اولية درء المفاسد على جلب المصالح).

وأشار المرجع الديني المجاهد سماحة آية الله العظمى الشيخ محمد مهدي الخالصي (دام ظله)، خلال خطبة الجمعة في مدينة الكاظمية المقدسة، بتاريخ 28 ذو القعدة 1439هـ الموافق لـ 10 آب 2018م، إلى سياسة العقوبات التي تعتمدها الدول المغرورة بقوتها الاقتصادية والعسكرية لإخضاع سائر الدول لإملاءاتها الامبريالية الاستبدادية مما يعتبر من اسوء الانتكاسات في العلاقات الدولية، وتذكر بعهود الاستعمار وشرائع الغاب على النطاق الأوسع.
وأشاد سماحته (دام ظله) بالدول التي استنكرت هذه العقوبات العشوائية الظالمة، وأكدت عدم الانصياع لها، مثل الصين، روسيا، الاتحاد الاوروبي وتركيا، مما يعني فرض العزلة الدولية على الدولة الممارسة لهذه المظالم.
ودعا سماحته (دام ظله) المجتمع الدولي للسعي إلى وضع تشريعات ومقررات تحرّم هذا النوع من الممارسات التي تفسد النظام العالمي وتعتبر مناقضة لسيادة الدول وتدخلاً غير مشروع في الشؤون الداخلية لها، مما يهدد النظام الدولي والسلام العالمي بأفدح الأخطار.
وأكد سماحته (دام ظله) بأن العالم الإسلامي يجب ان يكون مبادراً إلى أمثال هذه المساعي لأنها الدول المستهدفة قبل غيرها لهذه الممارسات العنصرية الجائرة، لا سيما في زمن النظام الأمريكي المتصهين بقيادة الإدارة العتيدة التي لا تخفي عنصريتها وعدوانيتها واحتقارها لسائر الدول والشعوب، بينما تبدي منتهى انحيازها للكيان العنصري الصهيوني ولسائر الأنظمة الشمولية الاستبدادية الانقلابية المتخلفة.
كما ابدى سماحته استغرابه من بعض الساسة المسؤولين العراقيين الذين اعلنوا استجابتهم لهذه العقوبات الظالمة مع اعترافهم بأنها خطأ استراتيجي ومناقضة لجميع المقررات الدولية، كل ذلك بدعوى كون هذا الموقف لمصلحة البلاد!!، والأغرب من ذلك التذرع في هذا الموقف المتناقض المتخاذل بقاعدة (أولية درء المفاسد على جلب المصالح)، مع ان الخضوع للعقوبات الأمريكية الأحادية الاعتدائية من أعظم المفاسد التي ينبغي درءها خصوصاً على العراق والعالم الإسلامي جميعاً، لأنها جزء من (صفقة القرن) الجائرة التي يلوّح بها الحاكم الأمريكي الصهيوني العنصري الجائر لمصلحة الكيان الصهيوني وسائر الانظمة الشمولية الاستبدادية المتخلفة في مصر والسعودية والخليج، وما التصعيد العسكري الوحشي على غزة واليمن الجريح وسائر الاصقاع بواسطة هذه الانظمة إلاّ صفحات أخرى من (الصفقة) التي ينبغي لساسة العالم استشعار أخطاءها والتعاون للوقوف في وجهها.
(وَاتَّقُوا فِتْنَةً لَّا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنكُمْ خَاصَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ) (الانفال:25)
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ) (الأنفال:27)

صدق الله العظيم، وصدق رسوله النبي الكريم، وإنّا على ذلك من الشاهدين والشاكرين، والحمد لله رب العالمين.

1

التعليقات :

اكتب تعليق

رئيسة مؤسسة الشهداء تتفقد حجيج ذوي شهداء الانبار
مصرف اشور الدولي…يطلق الحفل الاول للفنان محمد العطار
العمل تختتم الدورة التدريبية المتقدمة عن توثيق قصص الناجيات من العنف
توقيع مذكرة تفاهم بين نقابة المهندسين العراقية وكلية الخوارزمي لغرض رفع مستوى واقع التعليم الهندسي
وزارة الموارد المائية تقوم بأجراء الكشف الموقعي على ناظم الكسارة مخرج هور الحويزة
الشركة العامة للإتصالات تنظم ورشة فنية بالتنسيق مع شركة أفق السماء
تمكنت فرق الدفاع المدني في مركز دفاع مدني بدرة
المعموري يلتقي نقيب الصحفيين ويشيد بدور المؤسسات المهنية ويحذر من انحراف بعضها عن المسار
الوكيل الفني الاقدم لوزارة الاتصالات يبحث مع وكيل وزارة الاعمار والاسكان انجاز مهام لجنة متضرري طوز خورماتو
الذكرى الرابعة الاليمة لمجزرة كوجو….!!!!
بلدية النجف الاشرف : أدراج (17) حي سكني لتأهيلهم ضمن موازنة عام 2019
وزارة الاتصالات تتفاوض مع ادارة بريد كردستان لتسديد مستحقات لشركة البريد
بغداد تحتفل بزفاف ثلاثة الاف مقاتل من ابناء الحشد الشعبي…برعاية وزارة النفط العراقية واللجنة المركزية التابعة لهيئة الحشد الشعبي
الاتحاد الاوربي يشيد بجهود مركز نجفي متخصص بالحوار السياسي
المفوضية تعقد ندوة تعريفية بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الاحمر
عضو مفوضية حقوق الإنسان الدكتور علي البياتي يطالب بمراعاة التمثيل الحقيقي لجميع المكونات في تشكيلة الحكومة المقبلة
الهيأة العامة لصيانة مشاريع الري والبزل تعقد اجتماعا لمناقشة الاجراءات المتخذة لمكافحة آفة زهرة النيل
تواصل دائرتي الكري والصيانة في ذي قار وباشراف متابعة مدير الموارد المائية
وزارة الاتصالات تفتتح المشروع الوطني للانترنت
السيد عمار الحكيم يشدد على ضرورة تشكيل الحكومة وفق الشروط التي اعتمدتها المرجعية الدينية العليا
الشيخ حمودي : لا يوجد دستور يحمي الأقليات في المنطقة كدستور البلد الحالي
الطفل السوري “عمران” يثير ضجة عالمية
ثقافة التنوع ومستقبل الاقليات في العراق
السماح بمولود ثان في الصين مكلف للغاية
اضراب موظفي الحدود العراقية _الايرانية
لجنة الامن والدفاع تعقد اجتماعا طارئا لمناقشة التدخل العسكري التركي
وزير الخارجية الأمريكي: إيران تحولت إلى دولة نووية
دائرة تمكين المرآه/ الآمانة العامة لمجلس الوزراء
وزير النقل .. يوجه بنقل مقاتلي الحشد الشعبي مجانا
الحزب الإسلامي ينفي مشاركة أمينه العام في اي لقاءات لتشكيل حكومة اغلبية سياسية
الصناعات التعدينية ليومها السابع في فعاليات معرض بغداد الدولي
لجنة نازحي اﻻنبار تبدأ بتنظيف جامعه اﻻنبار
إعصار “سوديلور” القوي يجتاح تايوان
انتظار العظيمي…. تطالب بتأسيس مجلس خاص بالمقاومه اﻻسلاميه في العراق
الموارد المائية ..تستلم اربع محطات للتحلية المائية من الحكومة الكويتية
قريبا.. إنجاب الأطفال من دون نساء
لجنة حقوق الانسان النيابة تدين تقديم عشرات النساء كفصل عشائري
الخيمة العمانية تستقطب مزيدا من الزوار لمشاهدة نماذج تراثية وحضارية
شارابوفا تتوج ببطولة إيطاليا للتنس.. وتستعيد المركز الثاني عالميا
الهند تثمن جهود المؤسسة في اكتشافها مقبرة جماعية لمغدورين هنود في الموصل
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك