التحالف الصهيو أمريكي وأهدافه منذ 2003

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 20 views » طباعة المقالة :

 

بقلم _ عبد الامير الربيعي
منذ 9/4 من عام 2003، ظنت أمريكا وحلفاؤها، ستبقى محتلة العراق بعد التغيير، وكذلك إلغاء وجود محور المقاومة ضد النفوذ الصهيو امريكي، وحماية الكيان الإسرائيلي، حيث كان هدف التحالف الصهيوامريكي، هو تجزئة العراق إلى مناطق ديموغرافية وجغرافية، وبالقلم العريض، فإن مخطط إقامة إقليم باعتبارات طائفية غرب العراق، غايته قطع الإمداد البري إلى سوريا عبر العراق، وهو ما يعتقدون إن عزل سوريا عن العراق، سيؤدي إلى إضعافها، حيث سوف تصبح مطوقة من ثلاث محاور، وهي تركيا من الشمال والإقليم السني شرقا والأردن وإسرائيل جنوبا، ومن ثم إسقاطها وتفتيتها إلى وحدات طائفية، لتحقيق أهداف التحالف الصهيو أمريكي.
إن التحالف الصهيو أمريكي، يريد من حلفائه ومرتزقته في المنطقة، تحقيق هذا الهدف الخطير، من خلال الثلاثي المرح، تركيا وقطر والسعودية، وكانت قطر صاحبة النصيب الأكثر شراً، في هذا الثلاثي الشيطاني بعد السعودية، ومازالت هي الأداة الصهيو أمريكية في المنطقة، التي تدعم وتخطط وتنفذ, المشاريع الإرهابية في المنطقة ، وتحديدا في العراق وسوريا .
حيث نشرت صحف أمريكية في وقت سابق ، ومنها «واشنطن بوست» ، عن تمويل الجمعيات الخيرية الإسلامية للتنظيمات الإرهابية بالملايين، ومشيرة إلي أن الأسرة الحاكمة في قطر سعت للحصول على نصيحة بشأن العطاءات الخيرية ،وذلك لتمويل تنظيم القاعدة حيث كانت تحول ملايين الدولارات إلى الفروع التابعة لتنظيم القاعدة في سوريا والعراق .
كما وهنالك دعم آخر، لا يقل خطورة عن الدعم المالي الذي اشرنا إليه، فقد كشفت تقارير لإعلامي ألماني مؤخرا، أشار فيه إلى إن قطر أكبر حاضنة، لحسابات “داعش” على توتير، في العالم العربي ، وأظهر التقرير ان حسابات توتير باللغة العربية, بمعدل كل ثانية تغريدة لصالح داعش ، حيث كانت تحمل خبرًا داعمًا ومؤيدًا، بمعنى أخر إن نصف تغريدات مستخدمي توتير في قطر تهلل لداعش.
نشرت مؤخراً تقارير إعلامية ، مفادها أن الحكومة القطرية قامت بتقديم الدعم المالي إلى ما تسمى هيئة علماء المسلمين، والتي مقرها في العاصمة الأردنية ،وذلك لتعزيز دورها وتوسيع نشاطاتها المعادية للعراق، وقالت هذه التقارير, إن عملية الدعم ستمنح الفرصة للهيئة المشار إليها,لكسب العراقيين في خارج العراق مستغلة ظروفهم المعيشية الصعبة، والغاية لتنفيذ مخططات حليفها الصهيو أمريكي داخل العراق، وبالأخص إقامة الأقاليم الطائفية كونها من الداعمين لهذا المشروع، وكما نذكر الدعم المالي الذي قدمته قطر, للمؤتمر الذي عقدته الهيئة في العاصمة الأردنية”.
يرى المراقبون والمهتمون في الشأن السياسي, أن المؤامرة مازالت قائمة, على الرغم من تشكيك الكثيرين, فالمؤتمرات المتكررة ومنها (مؤتمر الدوحة) وغيرها، تحمل في طياتها الكثير، من المفرقعات لنوايا التحالف الصهيو أمريكي، وعلى رأسها إبعاد القوى السياسية الفاعلة عن المشاركة في الحكومة المقبلة, مع إغراق الحكومة القادمة في دوامة من الأزمات, والوقوف بوجه العمليات العسكرية ضد العصابات الإجرامية،وتعزيزاً لصحة قراءاتي للمشهد، ما شاهدناه من قصف أمريكي, على الحشد الشعبي في منطقة البوكمال، ما ذكرته مدرج جميعه في أعمال تلك المؤتمرات التي أشرت إليها ، ومن الجدير بالذكر، عقدت تلك المؤتمرات، في دول إقليمية جميعها لها مواقف سلبية مع العراق, وفي وقت سابق كان لها دور بشكل فعال في تهديم البني المجتمعية والبني التحتية للبلد, عبر إرسال ودعم الجماعات التكفيرية الوهابية المتطرفة, لا ننسى أيضا إن تنظيمات حزب البعث، هي جزء من داعش, وهي تمثل الجناح السياسي، والذي يعمل على إسقاط العملية السياسية, ويطالبون بتشكيل حكومة إنقاذ وحل البرلمان وإلغاء الدستور، وهم من يسعون للتغير الديموغرافي والجغرافي ، وشاهدنا هذه القوى الطائفية لم تشارك في تحرير مناطقهم من العصابات الإجرامية.
إن البعض من المراقبين والمحللين يرى الأمر من وجهة نظر اقتصادية, إن تكوين الإقليم السني مثلا, سيكون ممرا أمنا لتصدير النفط والغاز الخليجي عبر تركيا إلى أوربا ودول العالم الأخرى،لطبيعة المنطقة الجغرافية الصحراوية ،حيث تكون خصبة لمد شبكة أنابيب النفط والغاز، وقربها من مصادر التسويق العالمية عبر تركيا، وبهذا تحقق هدف التحالف الصهيو أمريكي الرامية إلى ضرب الاقتصاد الروسي والإيراني، من خلال إمداد أوربا بالغاز القطري, عبر العراق إلى تركيا، والتخلص من تصدير الغاز القطري عبر الناقلات إلى أوربا والعالم, لكلفته العالية ووقت كبير لوصوله، من جهة أخرى مخاطر توفقه عند حدوث أي أزمة في الخليج, وبالنتيجة يضرب الاقتصاد الروسي، الذي يعتمد بشكل أساسي على النفط والغاز وخاصة المصدر إلى أوربا.

إن الثلاثي الشيطاني الذي اشرنا إليه، وحليفه الصهيوأمريكي ، بدأ يعمل بوضح النهار، واليوم يتحدثون عن إرسال قوات برية تأتي لمحاربة داعش في سوريا، وربما في العراق أيضا ،وهذا نتاج طبيعي، لانشغال بعض أصحاب السيادة والسماحة والمعالي، لكسب الكرسي الأكبر والأكثر دسماً.

1

التعليقات :

اكتب تعليق

رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي : جئنا لنخدم اهل البصرة ولنضع ايدينا بأيدي بعض من اجل انجاز المشاريع وتقديم الخدمات لابنائها
المرجع الخالصي يؤيد المطالب المشروعة للمحتجين، ويدعوهم لعدم فسح المجال للسياسيين لاستغلالها.
المالكي: كان على الحكومة تلبية احتياجات المواطنين بعد الانتصار على داعش وارتفاع اسعار النفط
رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يلتقي محافظ البصرة اسعد العيداني
مؤسسة الشهداء تفعل اتفاقاتها القانونية مع وزارة الصحة
بالصور..قطعات فرقة الرد السريع المتمثلة بالواء الاول تباشر بالتطهير ووصولا بحيرة سدة العظيم
طلبة الدراسات العليا من ذوي الشهداء تطالب المؤسسة بالتدخل لضمان حقوقهم
عماد الصفار ..نطالب بفتح تحقيق حول الهويات المزورة التى صدرت من مفوضية الانتخابات نينوى دون علمنا
وزير الداخلية الاستاذ قاسم الاعرجي في مكتبه رئيس هيأة المنافذ الحدودية
أمه لم تموت …!!
وزارة الإتصالات تفتتح مشروع توسيع التراسل الضوئي بسعة 200 كيكا
وزير العمل يتفقد دار الحنان لشديدي العوق ويوجه بتوفير العناية المناسبة للمصابين بالاضطرابات الذهنية
لجنة رعاية الطفولة في النجف تعقد اجتماعاً لمناقشة الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل لعام ١٩٨٩
جانب حريق في مخازن الشركة العراقية للنقل البري في بغداد
نقيب أطباء بغداد الدكتور جواد الموسوي…يؤكد على تكثيف الجهود الحكومية لتفادي تفشي الحمى النزيفية
رئيسة مؤسسة الشهداء تزور مديرية شهداء الكرخ
من المانيا …مؤسسة الحوار الانساني تعقد مؤتمرها لذكرى انطلاق فتوى المرجعية الدينية للدفاع عن العراق ضد إرهاب داعش
محافظ بغداد يوجه بأزالة التجاوزات على الخط الناقل لماء النهروان واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين دون استثناء
بيان صادر عن المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)” حقوق يرفض قمع المتظاهرين في البصرة ويطالب بمحاسبة المتسببين بمقتل متظاهر
الصحة والبيئة تمنح 19 موافقة بيئية لمشاريع مختلفة في النجف الاشرف
رابطة الإعلاميين والصحفيين تنظم دورةتدريبية في قناة الرشيد الفضائية
فالح الزيادي : القبض على عدد من الأشخاص بينهم نازحين للاشتباه بصلتهم بالتنظيمات الإرهاب
إقبال يكرم شهداء وجرحى تفجيرات بابل من طلبة المدارس
التعليم العالي توجه الجامعات بدعم بيئة الاهوار ومجتمعاتها
إحتفالية رعية مار يوسف للسريان ألكاثوليك لمناسبة تحرير الموصل
توقيع الرئاسات الثﻻثة والكتل السياسية وثيقة اﻻصﻻح
الفائز : ينفي صدور اي تصريح منسوب له بخصوص مشروع التسوية وسيقاضي من نشر هذا الافتراء
النائب البدري:الدم العراقي امتزج في تحرير مدينة تكريت من دنس الإرهابيين
لا للترسانة النووية البريطانية
لبنان / بقلم ايلي انطون شويري
الشاعر عزيز الرسام ….الطوفان قادم
الدملوجي تسقبل وفد الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان
حيدر العبادي .. أحنا وين رايحين ؟
رئيس البرلمان يستقبل القائم بالاعمال الالماني ويتلقى دعوة رسمية لزيارة جمهورية المانيا الاتحادية
رد كتائب الامام علي (ع) في بيانها الرسمي على تصريح وزيرخارجية مملكة الشر السعوديه
وفد أمريكي مختص يطلع على المعالم التاريخية والتراثية للعتبة العلوية المقدسة
طالباني: نحن مع الحلول السلمية لحل ازمة “اليمن “عبر الحوار لتحقيق الأستقرار
خلل خطير في الواتس آب يهدد ملايين المستخدمين
بالفيديو.. إسرائيل تبيع التمور السعودية في أوروبا
رسول راضي:ضرورة اجراء مصالحة وطنية شاملة وسنقف ضد الارهابيين والبعثيين
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك