الديمقراطية …وانتخابات اتحاد الكرة الرياضية العراقية

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 139 views » طباعة المقالة :

 

بقلم _ فلاح خابط

بدأ العد التنازلي لانتخابات اتحاد الكرة ويوم واحد فقط يفصلنا عن الموعد المحدد لأجراء انتخابات اتحاد الكرة بعد أن شهد هذا الملف أحداث دراماتيكية وقرارات متسرعة وغير مدروسة في اتحاد جمهورية القدم ادى إلى الكثير اللغط والفوضى في أبعاد الكفاءات الرياضية التي كانت يجب أن تحتظن من قبل الاتحاد الذي فقد التخطيط في عمله طوال عمله السابق .
هل سيشكل الاتحاد الجديد بالطرق الميسرة وبانتخابات نزيهة في موعدها المحدد وهل سيسدل الستار عن مسرح المتنافسين على منصب النائب الأول بين السفاح يونس محمود وعلي جبار ومنصب الأمناء والأعضاء لفترة اربع سنوات مقبلة يجب أن تقدم الخطط والدراسات من أجل التخلص من الترهل الذي مرت به الكرة العراقية . ما علينا فعله هو انتهاء العملية الانتخابية بنجاح وإعطاء موقف واضح وممتاز للاتحادين الأسيوي والدولي والتعامل مع القرارات والضوابط بجدية تامة لانتشال واقع كرتنا ورفع الحظر المفروض عن بقية ملاعبنا ثم البدء بصفحة جديدة وطي ء الصفحة القديمة ووضع قرارات كفيلة بتطوير كرتنا وعودتها بقوة لكبار القارة الصفراء عبر برامج معدة من خبراء كرتنا لتنمية خطوات اللعبة من جديد .
استحقاقات كثيرة تنتظر اتحادنا الجديد من أهمها إعداد منتخباتنا الوطنية لاسيما الفئات العمرية منها وإقامة دوري الفئات العمرية على أعلى مستوى وتنظيم المسابقات المحلية على أفضل مايكون بعد جملة من الانسحابات وعدم الحظور للملعب دون عقوبة تذكر وعدم تطبيق اللوائح الخاصة بالمسابقات المحلية وكذلك وضع حلول لغياب حكامنا عن المونديال منذ انطلاقه عام 1930م ولحد ألان لم يستدعي حكم عراقي في مونديال روسيا لأسباب مبهمة على عكس الحكام العرب الأقل تجربة من حكامنا لغياب بعض المعايير حيث نتمنى إن نرى الصافرة العراقية النزيهة في الملاعب العالمية والتواجد في اي محفل دولي يكسبهم خبرة لأنهم بحق قضاة ملاعب من نوع خاص لكن لا يوجد من يدافع عنهم ووضع أسماء غير مؤهلة تمثل حكامنا في الاتحاد سيزيد الأمر سوءا كنا نمني النفس إن يكون الدكتور علاء عبد القادر الحكم الدولي السابق ومقيم حكام أسيا صاحب الجولات والصولات في الملاعب الدولية ممثلا عن حكامنا أو شخصيات تحكيمية أخرى لتغير كثيرا وضع صافرتنا على المستوى الدولي لكن ظلم ذوي القربى حال دون ذلك .
نتائج الانتخابات البرلمانية التي خلت من أسماء رياضية باستثناء شخصين هم عباس عليوي وحسن كريم فضلا عن وزير الشباب والرياضة الذي لم يحسب علميا على الرياضيين بين أكثر من شخصية رياضية رشحت للانتخابات الوزير حصل على أكثر من 34 الف صوتا وعباس عليوي وحسن كريم حصلوا على أصوات كثيرة لكن هذه النتائج لم تلبي الطموح لأن القرار التشريعي يجب أن يتواجد به عشرات من الرياضيين بسبب اتساع شريحة الشباب والرياضيين في العراق لاستطعنا أن نشرع قوانين خاصة بالرياضة العراقية بعيدا عن التجاذبات والتناحرات .يذكر ان المشاركين في الانتخابات من الرياضيين هم الدكتورة ميساء حسين والسباح سرمد عبد الاله و اللاعب الدولي السابق باسل كوركيس والكابتن احمد راضي اللاعب الدولي السابق والحكم الاتحادي الدكتور فارس سامي و الكابتن شاكر محمد صبار وغيرهم الكثير .أن هذه النتائج دون مستوى الطموح أن يفوز شخصين واحد من بين عشرات الرياضيين شاركوا في السباق الديمقراطي في ظل المسيرة الديمقراطية للبلد وخاصة الرياضة العراقية بحاجة ماسة إلى تشريع قوانين تصب في مصلحة الرياضة بشكل عام هذه هي الانتخابات وهذه هي النتائج واعتقد ان هؤلاء الشخصيات الرياضية الذين لم يبتسم لهم الحظ ليسوا بخاسرين وسيساهمون بقوة كلا من حسب موقعه بتقديم الرؤى والأفكار لانتشال رياضتنا من الواقع المتأزم الذي تعيشه .
انتخابات اتحاد الكرة سيتواجد بالهيئة الإدارية الجديدة نفس الشخصيات إلا ما ندر ليتواجد من يتواجد ولكن يجب أن تكون المرحلة المقبلة مرحلة عمل وجد وتخطيط ولنا عودة أن شاءالله.

1

التعليقات :

اكتب تعليق

الاعلام وتحديات التنوع الديني في العراق
هل فكرت إسرائيل في ضرب مصر نوويا؟ وثائق سرية تكشف المستور
“مبادرة لجمع الشمل” في السودان.. والمظاهرات مستمرة
زواج مصري “ملكي”.. ابنة آخر ملوك مصر تدخل عش الزوجية
“قمة الغياب” في بيروت
الشاعرة والإعلامية هويدا ناصيف تكرّم الفائزين في بطولة كأس العالم للمبدعين العرب في لندن
هل تبحثين عن مشروع صغير تستطيعين من خلاله إيجاد فرصة دخل لكي؟
زيارة وفد الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان الى ديوان الاوقاف بمناسبة اعياد الميلاد وراس السنه الميلادية
شبكة إعلام المرأه العربية تختار د/ ثريا البدوى أفضل استاذه جامعية فى 2018
البشير: مشاكل السودان الاقتصادية تحتاج لصبر وحكمة
أوامر ملكية سعودية بإعادة تشكيل مجلس الوزراء
“خطة عسكرية روسية” لسحق الغرب بدون رصاصة واحدة
محاضرة عن قانون الاحوال الشخصية بجمعية المرأة العمانية بصحار
لجنة منطقة بيرسفي لاتحاد النساء الاشوري توزع هدايا اعياد الميلاد للأطفال
بوتين يلمح لزواج جديد.. فمن هي الحسناء التي أغوت رئيس روسيا؟
قنبلة “واتساب” الجديدة.. عملة لتحويل الأموال
ترامب يبرر الانسحاب الأميركي المفاجئ من سوريا
دعموش: أصبحنا على مشارف ولادة الحكومة وأهم ما أنجز تثبيت حق السنة المستقلين في التوزير
اطلاق جائزة شيخ الشهداء للإبداع الأدبي 2019
افتتاح معرض ” العيد سوا احلى” برعاية بلدية حارة حريك وحضور النائب فادي علامة
تنظيم القاعدة يتوعد الحكومة السعودية
دعوة لافتتاح معرض وطن المقاومة في برج البراجنة
رئيس منبر التضامن البيروتي ورئيس اتحاد الجمعيات البيروتية كرما الاعلامية د. مي مراد
اهدی لكم دارميات بقلمی للوطن
جائزة رضوان الفرخ للسنة الرابعه على التوالي في العباسية قضاء صور لبنان
محافظة بغداد ترعى حفلا كبيراً لتكريم الطلبة الأوائل ومديريات التربية والمدارس المتفوقة في العاصمة
رئيس البرلمان يستقبل رئيس كتلة مستقلون وأعضاءها ويناقش معهم الوضع السياسي الراهن
عاجل اشتباكات داخل الفلوجة وأهلها ينتفضون على داعش في بعض مناطقها
وانا والمطر
أعضاء الاتحاد الدولي لآعلاميي الآقليات وحقوق الانسان في كنسية ماركوركيس / منتدى الكلمة
اكتشاف جديد مذهل.. «الزنجبيل» يعالج مرضاً قاتلاً
الدكتورة صباح التميمي تهنئ بأستعادة الحويجة وتعدها خطوة لنهاية داعش في العراق
عوده 20 الف عائله الى مركز محافظة اﻻنبار
معالجة الغش في الامتحان الجامعي بفصل عشائري
في بادرة لوزير..عراقي وزير العمل وزير الصناعة وكالة يزور نينوى ويتفقد معمل كبريت المشراق ويحضر مجلس عزاء احد شهداء الحشد العشائري.
عاجل .. عودة النازحين الى الفلوجة و الكرمة
مسؤولة بلاد الشام لسفراء النوايا الحسنة سلمى حواتمة تنصب عصام الجبوري سفيرا للنوايا الحسنة عن منظمة سبمودا للسلام والتنمية
التخطيط الحسيني لتغيير أخلاقية الهزيمة
الرعب يجتاح البورصات.. وأزمة عالمية جديدة تكشر عن أنيابها
حرية الاديان في العراق ما بين التطبيق والدستور المنسي
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك