العمود الثامن/ إمّا عُراق وإمّا بلاد الجوار

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 409 views » طباعة المقالة :

 

محمود المنديل

العمود الثامن : إمّا عُراق وإمّا بلاد الجوار  قبل مئة عام قرّر الأب أنستاس الكرملي أن يعالج أخطاء اللغويين العرب فأصدر كتابه الشهير ” نشوء اللغة العربية ونموها واكتهالها ” كان الكرملي الذي لم يخلع ثوب الرهبنة يجوب البلدان بحثاً عن كنوز التراث العربي ليحققها ويحفظها من الزوال، وقرر ان يعقد مجلسه يوم الجمعة لما يمثله هذا اليوم عند المسلمين، فداخل كنيسة اللاتين التي اتخذها مقراً له اعتاد المسلمون واليهود والمسيحيون التردد عليه، فتجد مصطفى جواد يجلس الى جانب عباس العزاوي، و محمد رضا الشبيبي معه صديقه مير بصري ومنير القاضي يجادل ميخائيل عواد وجلال الحنفي منشغل بالمزاح مع يعقوب سركيس، والكل يلتزم بالشعار الذي خطه الكرملي داخل مكتبه ” ممنوع الحديث في الدين والسياسة ” ، فبماذا كانوا يتحدثون، كانت اللغة والفكر والثقافة والتعليم هي الأهم في المجلس، وهو ما كان أبونا الكرملي يعتقد أنها السبيل لرقي العراق وتقدمه وبدونها سندخل في صراعات مذهبية وسياسية، كان العراقيون آنذاك يكدون عرقا ويسطرون ملحمة يومية في وجه من يريد ان يغير هوية البلاد وانتماءها وثقافتها، من الموصل جاء متي عقراوي الذي سيصبح عميدا لدار المعلمين العالية، وكان يؤكد لكل من يسأله عن احوال العراق أن التعليم يبقى أهم من كل قرارات الدولة، وفيما كانت الأنظمة العربية تكبّل تعليم المرأة بقوانين جائرة قرّر الوزير المعمم محمد رضا الشبيبي أن يجلس بعمامته البيضاء النقية، وسط المعلمات المسيحيات واليهوديات يحتفل بافتتاح ثانوية للبنات في بغداد. ومن أقصى القرى الموصلية سوف يقدم المسيحي سليمان صائغ، مسرحيات تروي تاريخ الإسلام وتمجّد أبطاله، ومن الموصل أيضا جاء فؤاد سفر ليصبح سيد الآثاريين. ومن الكرادة سوف يذهب المسيحي ميخائيل عواد إلى لندن وموسكو واسطنبول وباريس يجمع المخطوطات الاسلامية، ليقدم أكثر من مئة كتاب تروي حكاية التراث العربي الاسلامي. ومن كركوك نزلت المسيحية بولينا حسون لتؤسس اول مجلة نسائية في بلاد العرب . هذا العراق الذي بني بمشقة رجال كبار من اجل أن يكون جرماً مضيئا ً في مدار الأُمم، لا حلقة في ذيل اهتمامات أنقرة وطهران والرياض وأخيراً إمبراطورية الشيخ تميم. كان محمد القبانجي يقول ” عُراق ” بضمّ العين، وحين سُئل لماذا؟ قال مبتسما من يجرؤ ان يكسر عين العراق! اليوم نجد من يخرج على الفضائيات من دون خجل ليقول: سأحارب الى جانب ايران لو خاضت حربا ضد العراق، لقد أمضى هذا البلد قروناً يقدم عقولاً راقية، لا تابعين. يُطرد المسيحيّون الآن من ديارهم الأم في العراق، ويقتلون بدم بارد، فيما يتنازع على حريّة الناس في العراق ومستقبلهم نوعان، الاول يشرّع قوانين تمنح اصحاب كواتم الصوت حرية الحركة، والثاني يضحك عليهم بشعارات من عيّنة ” المصالحة التاريخيّة ” . ملاحظة : هذه المقالة بجب ان تقرا بضمير حي لا بألسنتنا فقط.

بقلم علي حسين

1

التعليقات :

اكتب تعليق

العمل والفن
ماذا لو قلت … أريد أمي ؟
ثقافة وفن : اختتام فعاليات مهرجان لبنان المسرحي الدولي لمونودراما المرأة
افتتاح مهرجان لبنان المسرحي الدولي للمرأة بحضور وزير الثقافة
تحية لكل نساء العالم
تحية لكل نساء العالم
ماذا أقدم لكِ في يوم عيدك؟
النائب عبدالرحيم مراد استقبل رئيس جمعية ” Train Train “…
قصيدة يوم الجلاء للشاعرة د.مي خليل مراد
بيان حول المجزرة المروعة التي ارتكبها تنظيم داعش الارهابي بحق خمسون فتاة وامراة ايزيدية في سوريا
السودان يطلق سراح معتقلي الاحتجاجات
الاتصالات.. حملات مستمرة لرفع التجاوزات على الشبكة الضوئية في كركوك
رئيس الجمهورية يؤكد خلال استقبال رئيس تحالف النصر اهمية تفعيل العمل التشريعي والتنفيذي
وزارة الصناعة تقيم مؤتمرها الخامس لجمعية مصنعي السمنت في العراق
أنضمام العراق للمنظمة الدولية لهيئات اﻻوراق المالية
المشروع لشركة اينرو كروب (enro grop)
الاعلام وتحديات التنوع الديني في العراق
هل فكرت إسرائيل في ضرب مصر نوويا؟ وثائق سرية تكشف المستور
“مبادرة لجمع الشمل” في السودان.. والمظاهرات مستمرة
زواج مصري “ملكي”.. ابنة آخر ملوك مصر تدخل عش الزوجية
سياسة – الوضع المتازّم سيشتدّ والتفجيرات من ضمن الخطط المرسومة
نداء الى الحشد الشعبي والقوات العراقية الأبطال…
كلمة ناقد بحق الشاعر العربي اللبناني الكبير فـادي حـدرج
قصيدة حنين للشاعرة د.مي مراد
شبكة الراصد تختم دورتها الاولى لاعداد مراقب انتخابي دولي
شخصيات دينية وسياسية وعشائرية تعزي الشيخ اوس الخفاجي باستشهاد الشهيد السيد القائد جاسم شبر
وزير العدل: تعاون العشائر مع الحكومة حقق النصر على الارهاب وسيحقق اعمار البلاد
ئارام شيخ محمد نائب رئيس مجلس النواب يهنئ أقليم كوردستان والشعب العراقي بمناسبة أعياد نوروز وأفراح الربيع
وزارة “السعادة” في الحكومة الإماراتية الجديدة تثير الجدل
الاسدي : يدعو الحكومة إلى تطوير إجراءاتها الأمنية والإستخبارية
رئيس وزراء اليابان يجدد تعهده بعدم امتلاك أسلحة نووية.. والبابا يدعو لحظر عالمي
لجنة الثقافة والاعلام تناشد عمليات بغداد بالتعاون مع الاعلام
محافظ الانبار يلتقي مبعوث الرئيس الأمريكي الخاص للتحالف الدولي لمحاربة داعش والسفير الامريكي
عصابات داعش تحرق ملفاته في الموصل
ارسمني زهرة على ..طاولة في مقهى
الغيم العابر بقلم الاديب جوزيف شماس
تحريم الخس ايزيدياً
رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يعفي مائة وثلاثة وعشرين وكيل وزارة ومديراً عاما” و احالتهم الى التقاعد
بحث في الحلقات المفقودة! انطباعات أولية عن زيارتي للهند الحلقة الثانية (2-5)
الوكيل الفني الاقدم لوزارة الاتصالات يبحث مع وكيل وزارة الاعمار والاسكان انجاز مهام لجنة متضرري طوز خورماتو
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك