العمود الثامن/ إمّا عُراق وإمّا بلاد الجوار

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 481 views » طباعة المقالة :

 

محمود المنديل

العمود الثامن : إمّا عُراق وإمّا بلاد الجوار  قبل مئة عام قرّر الأب أنستاس الكرملي أن يعالج أخطاء اللغويين العرب فأصدر كتابه الشهير ” نشوء اللغة العربية ونموها واكتهالها ” كان الكرملي الذي لم يخلع ثوب الرهبنة يجوب البلدان بحثاً عن كنوز التراث العربي ليحققها ويحفظها من الزوال، وقرر ان يعقد مجلسه يوم الجمعة لما يمثله هذا اليوم عند المسلمين، فداخل كنيسة اللاتين التي اتخذها مقراً له اعتاد المسلمون واليهود والمسيحيون التردد عليه، فتجد مصطفى جواد يجلس الى جانب عباس العزاوي، و محمد رضا الشبيبي معه صديقه مير بصري ومنير القاضي يجادل ميخائيل عواد وجلال الحنفي منشغل بالمزاح مع يعقوب سركيس، والكل يلتزم بالشعار الذي خطه الكرملي داخل مكتبه ” ممنوع الحديث في الدين والسياسة ” ، فبماذا كانوا يتحدثون، كانت اللغة والفكر والثقافة والتعليم هي الأهم في المجلس، وهو ما كان أبونا الكرملي يعتقد أنها السبيل لرقي العراق وتقدمه وبدونها سندخل في صراعات مذهبية وسياسية، كان العراقيون آنذاك يكدون عرقا ويسطرون ملحمة يومية في وجه من يريد ان يغير هوية البلاد وانتماءها وثقافتها، من الموصل جاء متي عقراوي الذي سيصبح عميدا لدار المعلمين العالية، وكان يؤكد لكل من يسأله عن احوال العراق أن التعليم يبقى أهم من كل قرارات الدولة، وفيما كانت الأنظمة العربية تكبّل تعليم المرأة بقوانين جائرة قرّر الوزير المعمم محمد رضا الشبيبي أن يجلس بعمامته البيضاء النقية، وسط المعلمات المسيحيات واليهوديات يحتفل بافتتاح ثانوية للبنات في بغداد. ومن أقصى القرى الموصلية سوف يقدم المسيحي سليمان صائغ، مسرحيات تروي تاريخ الإسلام وتمجّد أبطاله، ومن الموصل أيضا جاء فؤاد سفر ليصبح سيد الآثاريين. ومن الكرادة سوف يذهب المسيحي ميخائيل عواد إلى لندن وموسكو واسطنبول وباريس يجمع المخطوطات الاسلامية، ليقدم أكثر من مئة كتاب تروي حكاية التراث العربي الاسلامي. ومن كركوك نزلت المسيحية بولينا حسون لتؤسس اول مجلة نسائية في بلاد العرب . هذا العراق الذي بني بمشقة رجال كبار من اجل أن يكون جرماً مضيئا ً في مدار الأُمم، لا حلقة في ذيل اهتمامات أنقرة وطهران والرياض وأخيراً إمبراطورية الشيخ تميم. كان محمد القبانجي يقول ” عُراق ” بضمّ العين، وحين سُئل لماذا؟ قال مبتسما من يجرؤ ان يكسر عين العراق! اليوم نجد من يخرج على الفضائيات من دون خجل ليقول: سأحارب الى جانب ايران لو خاضت حربا ضد العراق، لقد أمضى هذا البلد قروناً يقدم عقولاً راقية، لا تابعين. يُطرد المسيحيّون الآن من ديارهم الأم في العراق، ويقتلون بدم بارد، فيما يتنازع على حريّة الناس في العراق ومستقبلهم نوعان، الاول يشرّع قوانين تمنح اصحاب كواتم الصوت حرية الحركة، والثاني يضحك عليهم بشعارات من عيّنة ” المصالحة التاريخيّة ” . ملاحظة : هذه المقالة بجب ان تقرا بضمير حي لا بألسنتنا فقط.

بقلم علي حسين

1

التعليقات :

اكتب تعليق

افتتاح مهرجان الزهور والحرف في مدينة الشمس بعلبك على بركة رأس العين
أنطلآق المؤتمر العاشر لرابطة المرآة
قائدات سوريات في مركز “القيادة النسائية في العالم العربي”
لستم أقلية….
أنطلاق ((معهد لدراسات التنوع في العراق))
اعلام الأقليات/ منظمة دعم الاعلام المستقل الIMS
كيف تواجه أمهات الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ضغوطات الحياة
“العجمية” تواجه مخاوف أمهات ذوي الاحتياجات الخاصة
م / تخصيص مبالغ مالية للعوائل النازحة…
السبب الأكبر لهجرة الأقليات في العراق الكاردينال لويس روفائيل ساكو
كلية الفارابي الجامعة تقيم ندوة علمية بعنوان ( صور الارهاب في وسائل الاتصال)
علوم غيّبتها الحواضر واستحضرها غرب المحافل العلمية وشرقها
أيها الراقصون أمام اللجان
اطلاق مهرجان دمشق الدولي للخيول العربية في العاصمة
جمعية الجواد العربي الاصيل تطلق مهرجانها ضمن فعاليات معرض دمشق الدولي
قصيدة الشاعرة د.مي مراد التي القتها في معرض دمشق الدولي ضمن مهرجان الخيول العربية
طاولة الآتحاد الآوربي المستديرة
توقيع اتفاقية بين جائزة Elite ومركزACT
جميعنا نغرد خارج السرب
روضات العدالة تسابق الألم وصولا إلى خط الأمل
وزير الصناعة والمعادن يبحث مع سفير العراق في فيينا دعم المنظمات الدولية في كافة المجالات
مفاجأة.. طائرة سعودية في مطار إسرائيلي
أتحاد النساء الآشوري يحضر الاحتفاء بالروائية والاعلامية العراقية إنعام كجه جي
مصر توقع اتفاقية مع العراق لتصدير سلع غذائية بقيمة 216 مليون
مكتب الاعلامي للقيادة العامة للمنظمة الدولية للامن والمعلومات
رواندزي يهنئ نصير شمه بحصوله على لقب “فنّان اليونسكو للسلام”
احلام الحسيني تطالب وزيرة الصحة بفتح تحقيق عاجل لمعرفه اسباب الجريمة البشعه بحق الطفله رقية في احد مستشفيات كربلاء المقدسة
محافظ بغداد يوجه بصيانة وترميم المركز الثقافي البغدادي بشارع المتنبي
فرع بغداد لاتحاد النساء الآشوري يشارك في الوقفة النسوية في ساحة كهرمانة ببغداد
المفوضية العليا لحقوق الانسان
القبض على مفتي داعش
وائل الوائلي : مفوضية الانتخابات تمدد عملية التحديث للتسجيل البايومتري لمدة ثلاثة ايام
‫‏عاجل‬: وزير التربية يوافق على اطلاق 350 درجة وظيفية لتربية ميسان والتقديم عبر مديريتها
بحث في الحلقات المفقودة! انطباعات أولية عن زيارتي للهند(3-5)
فوز الصحفية سناء النقاش بعضوية الجندر العالمية للصحافة النسوية
وزارة الاتصالات تفتتح بناية المركز الرئيسي لمشروع شبكة SCIS في محافظة نينوى
الصيهود يطالب وزارة التجارة بالالتزام بالاسعار التي حددتها الحكومة لتسويق محصول الحنطة
ظهور “مهين” لأمير تايلاند في ألمانيا
الدفاع : تحرير تله النمرود في جنوب شرق الموصل
Dr. PREM GROVER TO ALL FRIENDS
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك