وزير الصناعة والمعادن يترأس اجتماع هيئة الرأي ويوصي باتخاذ عدد من الإجراءات لرفع مستوى الأداء وتطوير الإنتاج في شركات الوزارة

متابعة _ بثينة الناهي السوداني
ترأس وزير الصناعة والمعادن المهندس محمد شياع السوداني يوم الأربعاء الموافق 27/9/2017 اجتماعا لهيئة الرأي حضره السادة الوكلاء والمستشارون والمفتش العام وعدد من المدراء العامين في مقر الوزارة وشركاتها العامة لبحث عدد من الموضوعات والقضايا والملفات التي تخص عمل الوزارة وشركاتها ومناقشة الفقرات المطروحة في جدول اعمال الهيئة .

واشار السيد الوزير في مستهل الاجتماع إلى موضوع كلف الانتاج العالية وأسبابه من خلال الحصول على المواد الاولية ومستلزمات الانتاج من وكلاء او مخولين وليس من الشركات المنتجة حصريا ، مؤكدا على ضرورة تقليل هذه الكلف مع المحافظة على نوعية وجودة الانتاج وتحسينه بشكل مستمر والسعي لايجاد سوق لتصريف وتسويق هذه المنتجات ، واوعز سيادته الى الدوائر المعنية بتقديم موقف شهري حول وضع الخزين في الشركات وتأثيره الإيجابي على واقع عمل وانتاج الشركات والمقترحات المطروحة لرفع وزيادة مستوى التخزين وعرضها في اجتماعات هيئة الرأي لمناقشتها واتخاذ القرارات المناسبة بشأنها .

وأكد السوداني على ضرورة تقييم مدراء الاقسام في الجانب الإداري وتزويد هيئة الرأي بموقف من قبل الدائرة الادارية والقانونية ، مشددا في الوقت ذاته على ضرورة التعجيل في تنفيذ الاجراءات والمخاطبات الإدارية والاهتمام بتقديم الاجابات حول المواضيع التي تحتاج إلى إجابة وبالشكل والموعد المطلوب ، لافتا إلى متابعاته المستمرة بخصوص الإسهام في اعمار المناطق المحررة والتي تقوم بها عدد من شركات الوزارة بالتنسيق مع الحكومات المحلية لتلك المحافظات لاسيما بعد دخول المنظمات الدولية في ميدان العمل بقوة اضافة الى تواجد البنك الدولي ، واوصى سيادته شركات الوزارة بضرورة الحضور والتواجد الفاعل في هذا الميدان ، مؤكدا على اهمية قيام المدراء العامين في الشركات بزيارات ميدانية لمواقع العمل والخطوط الانتاجية وتوثيقها فيديويا .

ووجه السوداني بالاستمرار في فتح منافذ للتسويق والتواصل والتحرك على الوزارات والقطاع الخاص فضلا عن الحكومات المحلية ، مؤكدا في الوقت ذاته على ضرورة تقليل وتقليص النفقات وصرف المخصصات وتحديد ابواب الصرف وحسب التعليمات الصادرة وتقليل نسب التلف في العمليات الانتاجية وضرورة الانتباه الى هذا الجانب . كما أكد سيادته توجه الوزارة بالانفتاح على القطاع الخاص وابرام عقود الشراكة بغية النهوض بمستوى الشركات الصناعية وتحريك عجلة الصناعة العراقية .
وقد جرى خلال الاجتماع متابعة القرارات والتوصيات المتخذة في الجلسة السابقة وبحث ومناقشة عدد من المواضيع منها مايتعلق بشراء المواد الاولية بشكل مباشر وتسهيل الاجراءات الخاصة بذلك وتأهل نادي الصناعات الكهربائية للدوري الممتاز وامكانية تقديم الدعم المالي للنادي وتذليل المشاكل والمعوقات التي يواجهها لإنجاح عمله في المرحلة المقبلة كما تم مناقشة الصلاحيات التي يمكن منحها لرئيس النادي واعضاء الهيئة الادارية حيث وجه السيد الوزير بأن يكون الصرف والمنح والسلف المالية للنادي الرياضي عن طريق هيئة الرأي كما وجه سيادته بالاستمرار في الاستقطاعات الخاصة بنادي الصناعة الرياضي في مقر الوزارة والشركات لدعم وتشجيع الفرق الرياضية في النادي وتثمينا لجهودهم المبذولة وكذلك فقد تناول الاجتماع مناقشة موضوع تنمية الاعمال وكافة الإجراءات المتخذة بهذا الصدد حيث سيتم عقد اجتماع خاص لمناقشة هذا الموضوع خلال الاسبوع القادم بحضور السيد الوكيل الاداري والسادة المستشارين واعضاء مجالس الادارة في الشركات وممثلي المنتسبين فيها لغرض توضيح آلية واهمية هذا الموضوع والمشاكل المحيطة به كما تطرق الاجتماع إلى مناقشة الصلاحات الممنوحة للسيد الوزير فيما يخص فك ارتباط ودمج واستحداث والغاء التشكيلات من خلال الاستفسار من الامانة العامة لمجلس الوزراء وفق القانون العراقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *