دور المجلس القطاعي – لتحديد الاحتياجات من المهارات والتدريب القائم على الكفاءة

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 580 views » طباعة المقالة :

 

ضياء ثابت

ورشة عمل لتاسيس مجلس القطاعات الاقتصادية- اربيل
اربيل، 21 و 22 أيار/مايو 20177 -تستثمر الحكومة المركزية وحكومة إقليم كردستان العراق بكثافة في التعليم والتدريب، تدفعها الرغبة الجادة في تحقيق عائد أفضل لهذا الاستثمار بإزاء معدلات البطالة المرتفعة للخريجين الذين تنقصهم المهارات اللازمة للعمل كما يشكو من ذلك أصحاب سوق العمل.
ويمول الاتحاد الأوروبي منظمة اليونسكو للعمل بشكل وثيق مع الوزارات ومع أرباب العمل في القطاع الخاص لحل هذه المشكلة التي تمثل أحد الأهداف الرئيسية لبرنامج إصلاح التعليم والتدريب التقني والمهني الذي تنفذه اليونسكو لوضع برامج تعليمية وتدريبية ذات صلة باحتياجات تنمية الموارد البشرية في القطاعات الاقتصادية في العراق.
وعبر سلسلة من اجتماعات المجلس القطاعي الرائدة التي تنعقد في بغداد وأربيل لإرساء بداية تحول نموذجي في التعليم والتدريب التقني والمهني في العراق، شكلت اليونسكو وبدعم من اتحاد التنمية الدولية في مجال التعليم (سيدا)، وبالتعاون الوثيق مع الوزارات المعنية، سبعة مجالس قطاعية رائدة للتصنيع والغذاء والإقامة؛ تكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛ النقل والتخزين؛ تجارة الجملة والتجزئة؛ اعمال وبناء؛ والزراعة. ويُمثل في المجالس القطاعية السبعة القطاع الخاص غير الرسمي وتعمل مجالس القطاعات وبتمثيل القطاعين العام والخاص على حد سواء لتحديد الاحتياجات من المهارات اللازمة لقطاع الصناعات. ووفقا لمديرة مكتب اليونسكو للعراق، لويز اكستهاوزن فان “توفير فرص منظمة للعمالة وإعطاء اصحاب العمل حق اختيار المهارات التي تحتاجها قطاعاتهم للنمو هو الأساس الذي يمكن على ضوءه بناء نظام استجابة للتعليم والتدريب”.
ان مشروع إصلاح التعليم والتدريب التقني والمهني يهدف إلى تقديم نهج جديد “يقوده الطلب” في تصميم وتنفيذ التعليم والتدريب التقني والمهني بالتعاون الوثيق مع وزارة التربية، ووزارة التعليم العالي، ووزارة العمل والشؤون الاجتماعية إضافة الى وزارة التخطيط. “مع الوضع الاقتصادي الحالي في العراق، يدرك الاتحاد الأوروبي أن الاستثمار في التعليم والتدريب التقني والمهني لن يؤدي فقط إلى خلق فرص عمل في قطاعات مختارة ولكن سيكون له تأثير مضاعف في جميع مجالات الاقتصاد”. بحسب السيد باتريك سيمونيت سفير الاتحاد الأوروبي في العراق.
ويجري تجريب المجالس القطاعية كجزء من ترتيبات الحوكمة الجديدة التي يمكن أن تساعد على تحسين أداء المهارات والتنسيق والتعاون بين الحكومة والتعليم والأعمال. في هذا السياق أوضح دكتور حامد احمد رئيس لجنة تنسيق التعليم والتدريب التقني والمهني في هيئة المستشارين “إن حكومة العراق ملتزمة بقوة بإصلاح نظام التعليم والتدريب التقني والمهني، وتوفير منصة لأصحاب العمل للمساهمة في وضع نظام وبرنامج للعمالة والمهارات كجزء مهم من استراتيجيتنا الشاملة للتعليم والتدريب التقني والمهني”.
وبالتتابع استقطبت هذه المجموعات التي تمثل القيادة العامة والخاصة سبعة قطاعات اقتصادية من جميع أنحاء العراق وإقليم كوردستان العراق، للنظر في المهارات اللازمة لدعم تنمية هذه القطاعات. مدير عام وزارة التخطيط في إقليم كردستان سيد حيدر قال “وضعت حكومة إقليم كردستان التعليم والتدريب التقني والمهني على رأس جدول أعمالها، وبدعم من اليونسكو والاتحاد الأوروبي وتتمحور طموحاتنا حول الحصول على مناهج حديثة قادرة على تلبية متطلبات سوق العمل وجعلها حقيقة واقعة “.
ومن المؤمل ان تشهد الأشهر المقبلة استخدام مخرجات الاجتماعات الرائدة للمجالس القطاعية، إلى جانب نتائج أنشطة البحوث الأخرى التي يقودها المعهد، في تخطيط وتنفيذ برنامج طموح لتطوير المناهج الدراسية، لضمان أن تكون برامج التدريب في المستقبل أفضل وتتماشى مع احتياجات القطاعات الاقتصادية.
Sector Council Role – Identification of Skills Needs and CBT

Erbil, 21 and 22 May 2017- The Central Government and the Government of KR-I invest heavily in education and training, but they desire a better return on this investment. The unemployment rate of graduates is high, and employers complain that local graduates don’t have the skills needed for work.
UNESCO is funded by the European Union to work closely with Ministries and with private sector employers to resolve this problem. One of the main aims of the UNESCO TVET Reform programme is to develop education and training programmes that are relevant to the human resource development needs of the economic sectors in Iraq.

A series of pilot Sector Council meetings are being held in Baghdad and Erbil mark the beginning of a paradigm shift in Technical and Vocational Education and Training (TVET) in Iraq and KR-I. To this end UNESCO, supported by the Consortium for International Development in Education (CIDE), and in close collaboration with the relevant Ministries, has constituted seven pilot Sector Councils for Manufacturing, Food and Accommodation; Information Communication and Technology; Transport and Storage; Wholesale and Retail; Construction; and Agriculture. The seven Sector Councils will also represent the Informal Sector. The Sector Councils, with both public and private sector representation, are working to identify the skills needs of the industries. According to Louise Haxthausen, the Director of UNESCO Office for Iraq “Providing structured opportunities for employer’s to give voice to the skills needed by their sectors to grow is the foundation upon which a responsive education and training system can be built.”

The TVET Reform project, using funding from the European Union aims to introduce a new ‘demand-led’ approach to TVET design and delivery, in close co-operation with MoE, Mo<a name=”_GoBack”></a>HESR, MOLSA and the MoP. “With the current economic situation in Iraq the European Union recognizes that investing in TVET will not only create jobs in selected sectors but would have ripple effect across the whole economy.” H.E. Mr.Patrick Simmonet European Union Ambassador to Iraq.

Sector Councils are being piloted as part of new governance arrangements that can help improve skills delivery and the coordination and cooperation between government, education and business. “The government of Iraq is strongly committed to reforming the TVET system, and providing a platform for employers to contribute to the skills agenda is an important part of our overall TVET strategy.” Dr. Hamid Ahmad, Chairman of the High TVET Coordination Committee,.

One by one, these groups, representing the public and private leadership of seven economic sectors, have gathered together from all parts of Iraq and KRI, to consider the skills needed to support the growth and development of their sector. Mr. Hayder, Director General, Ministry of Planning commented, “The Kurdistan Regional Government has placed Technical and Vocational Education and Training high on its agenda, and with support from UNESCO and the European Union our ambitions for a modernised curriculum that is able to meet the demands of the workplace is becoming a reality.”

In the coming months, the outputs of the pilot Sector Council meetings, together with the outputs of other research activities led by CIDE, will be used to plan and implement an ambitious programme of curriculum development, to ensure that in the future training programmes are better aligned to the needs of the economic sectors

1

التعليقات :

اكتب تعليق

وأصابتني خيبة كبيرة
محادثات الادب العربي في سامسونج
وفد الآتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان يزور مفوضية حقوق الانسان / مكتب نينوى
افتتاح مهرجان الزهور والحرف في مدينة الشمس بعلبك على بركة رأس العين
أنطلآق المؤتمر العاشر لرابطة المرآة
قائدات سوريات في مركز “القيادة النسائية في العالم العربي”
لستم أقلية….
أنطلاق ((معهد لدراسات التنوع في العراق))
اعلام الأقليات/ منظمة دعم الاعلام المستقل الIMS
كيف تواجه أمهات الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ضغوطات الحياة
“العجمية” تواجه مخاوف أمهات ذوي الاحتياجات الخاصة
م / تخصيص مبالغ مالية للعوائل النازحة…
السبب الأكبر لهجرة الأقليات في العراق الكاردينال لويس روفائيل ساكو
كلية الفارابي الجامعة تقيم ندوة علمية بعنوان ( صور الارهاب في وسائل الاتصال)
علوم غيّبتها الحواضر واستحضرها غرب المحافل العلمية وشرقها
أيها الراقصون أمام اللجان
اطلاق مهرجان دمشق الدولي للخيول العربية في العاصمة
جمعية الجواد العربي الاصيل تطلق مهرجانها ضمن فعاليات معرض دمشق الدولي
قصيدة الشاعرة د.مي مراد التي القتها في معرض دمشق الدولي ضمن مهرجان الخيول العربية
تسعة مبدعون يفوزون بمسابقة قصور الجنان الشعرية في حارة حريك
توزيع كهرباء ميسان تدعو المواطنين لتسديد ما بذمتهم من مبالغ فواتير الاشتراك في الشبكة الكهربائية على وجه السرعة
شاكر جودت قوانتا مستمره في عملياتها جنوب الشورى
رئيسة لجنة المرأة تلتقي بنائب رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق
العمل تختتم الدورة التدريبية المتقدمة عن توثيق قصص الناجيات من العنف
الكعبي: جهودنا متواصلة لمواجهة الاستكبار العالمي
7 دول عربية معرضة لخطر فيروس “زيكا”
لجنة الصحة والبيئة النيابية
الحركة المسرحية في عُمان.. تاريخ عريق وتطلعات بلا حدود
وزير العمل محمد شياع السوداني يشدد على انهاء عملية اجراء البحث الميداني للمستفيدين الموقوفة اعاناتهم والاسراع في اطلاقها لمن حدثوا بياناتهم
مخيمات جديدة في أربيل ودهوك للنازحين
المنصوري:ينتقد سجن نائب كويتي 14 عاما بتهمة الاساءة للحكومة السعودية والبحرين ويؤكد…قمة في الدكتاتورية ومصادرة الراي سجن نائب كويتي يعبر عن رايه
رئيس لجنة حقوق الانسان يلتقي برئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر في بغداد
جمال المحداوي يشارك في ندوة لمناقشة شركة النفط الوطنية العراقية
تعاون أمريكي ياباني لصد صواريخ كوريا الشمالية
تهنئة وكالة نقطة ضوء اﻻخبارية الدولية للدكتور قيس الكﻻبي
وزارة الموارد المائية تحتفل باليوم العالمي للمياه تحت شعار الماء والوظيفة .
وزير النقل مع الشيخ محمد بن راشد
ملف حقوق الانسان اصبح من اولويات عمل وزارة العدل
موفد الزعيم العراقي الصدر يلتقي رئيس الجمهورية ويدعو الأخير لحضور مؤتمر الزهراء العلمي الرابع
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك