عَلِيٌّ (ع).… مَنْهَجٌ !!

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 448 views » طباعة المقالة :

 

بقلم _ نـــــــــزار حيدر

*لا يكفي أَن نتغنَّى ببطولاتِ أَمير المؤمنين (ع)! ولا يكفي أَن نفتخر بسيفهِ ومواقفهِ! ولا يكفي أَن نعجبَ بعبادتهِ وأَخلاقهِ! فإلى جانبِ كلِّ هذا ينبغي أَن نفهم سيرتهُ ومسيرتهُ وأَن نستوعب علمهُ ونسعى لترجمتهِ سلوكاً في حياتِنا! وعلى مُختلفِ الأَصعِدةِ! فعَليٌّ (ع) منهجٌ وهو عِدلُ القرآن الكريم وهو القرآن النَّاطق!.
*ينبغي علينا أَن نعيشَ نهجَ البلاغةِ دائماً! ولا يتحقَّق ذلك إِلّا بالتَّواصل معهُ بشَكلٍ مستمرٍّ! خاصَّةً الشَّباب في بلادِ المهجر! ينبغي تشجيعهُم وحثَّهم دائماً على إِقتناءِ نسخةٍ مِنْهُ ليتواصلوا معهُ فيغترفوا من علمهِ بدلاً من أَن يقضوا وقتهم عبثاً بوسائل التَّواصل الاجتماعي! فاذا علِم النَّاسُ ما في نهجِ البلاغة من علومٍ شتَّى لميَّزوا بين إِسلامَين! إِسلام مدرسة الخُلفاء التي أَنتجت الارهاب الذي يُهدِّد اليوم البشريَّة باسم الدِّين وباسم رَسُولِ الله (ص) والدِّين ورسولهُ منهم بُراء! وبين إِسلام أَهل البيت (ع) الذي يُقدِّم نموذجاً ملؤهُ الطُّهر والأَخلاق والإنسانيَّة!.
إِنَّهم (عليهمُ السَّلام) منهج الانسان بلا تمييز ومنهج إِحترام الآخر بِلا تمييز بل إِنَّهم الاعتراف والقَبول بالآخر بِلا تمييز! فالنَّاسُ في هذا المنْهَجِ صنفان كما كتبَ أَميرُ المؤمنين (ع) في عهدهِ الى مالكِ الأَشتر النَّخعي عندما ولَّاه مِصر {إِمَّا أَخٌ لَكَ فِي الدِّينِ، وَإمّا نَظِيرٌ لَكَ فِي الْخَلْقِ}.
منهج السِّلم المُجتمعي والتَّعايش الأَهلي، لأَنّهم ضدَّ العُنف والتعنُّت والتزمُّت! فعندما سأَلَ أَحدٌ أَمير المؤمنين (ع) عن معضلةٍ علَّمهُ أَوَّلاً درساً في طريقة السُّؤال ليستوعب الجواب قائلاً {سَل تَفَقُّهاً وَلاَ تَسْأَلْ تَعَنُّتاً، فَإِنَّ الْجَاهِلَ الْمُتَعَلِّمَ شَبِيهٌ بِالْعَالِمِ، وَإِنَّ الْعَالِمَ الْمُتَعَسِّفَ شَبِيهٌ بِالْجَاهِلِ الْمُتَعَنِّتِ} في إِشارةٍ مِنْهُ (ع) الى أَنَّ طريقة السُّؤَال والاستعداد للإصغاء للجواب هو الأَهمّ في عمليَّة التَّواصل بَيْنَ النَّاسِ!.
*لا ينبغي الاسترسال مع هذا الخَلط في المنْهَجِ! فإلى متى يظلُّ شيعةُ أَمير المؤمنين (ع) ضحيَّة منهج لم يعتقدِوا بهِ ولم يؤمِنوا بهِ طرفةَ عينٍ وأَقصد بهِ إِسلام مدرسة الخُلفاء؟! لماذا لا يميِّزون أَنفسهم بالاشهارِ عن منهجهِم الانساني الذي يجدُ المرء تفاصيلهُ في نهجِ البلاغةِ وعلى مُختلفِ الأَصعِدةِ؟!.
يجب أَن يعرف العالَم أَنَّنا ضحيَّة منهج التَّكفير والارهاب قبل أَيِّ واحِدٍ آخر! ففي عاشُوراء عام (٦١) للهجرةِ قتَل [إِسلامهُم] إِسلامنا في كربلاء! وفِي ذلك اليوم شهِدت الأَرض على أَوَّل مقبرةٍ جماعيَّةٍ في الاسلامِ مكوِّناتها عددٌ من أَهلِ بيت النبوَّة والرِّسالة (ع) ومن الصَّحابة! وفيهم الشَّيخ الكبير والطِّفل الصَّغير!.
في ذلك اليوم حزَّ إِسلامهُم [الطَّاغية يزيد بن مُعاوية] رأس إِسلامَنا [الامام الحُسين السِّبط (ع)] ورفعهُ على رؤوس الرِّماح ليطوفَ بهِ في البُلدانِ!.
في ذلك اليوم ذبحَ إِسلامهُم حتَّى الطِّفل الرَّضيع الذي طلبَ إِسلامنا لَهُ شربةً من ماءٍ بعد أَن جفَّ اللبنُ في صدرِ أُمِّهِ!.
ثمَّ سبى إِسلامهُم حرمَ إِسلامنا من النِّساء والأَطفال!.
وإِنَّ القومَ أَبناءُ القومِ! فأَلا يحقُّ لنا أَن نُميِّز أَنفسَنا عنهُم؟!.
*ملخص الكلمة التي ألقيتُها في احتفالية مولد الامام امير المؤمنين (ع) وذكرى سقوط الصّنم في بغداد والتي اقامها مركز الامام جعفر الصّادق (ع) في مدينة ديترويت بولاية ميشيغن.
*يتبع
١٤ نيسان ٢٠١٧
لِلتّواصُل؛
‏E-mail: nazarhaidar1@hotmail. com
‏Face Book: Nazar Haidar
‏WhatsApp & Viber& Telegram: + 1
(804) 837-3920

1

التعليقات :

اكتب تعليق

العمل والفن
ماذا لو قلت … أريد أمي ؟
ثقافة وفن : اختتام فعاليات مهرجان لبنان المسرحي الدولي لمونودراما المرأة
افتتاح مهرجان لبنان المسرحي الدولي للمرأة بحضور وزير الثقافة
تحية لكل نساء العالم
تحية لكل نساء العالم
ماذا أقدم لكِ في يوم عيدك؟
النائب عبدالرحيم مراد استقبل رئيس جمعية ” Train Train “…
قصيدة يوم الجلاء للشاعرة د.مي خليل مراد
بيان حول المجزرة المروعة التي ارتكبها تنظيم داعش الارهابي بحق خمسون فتاة وامراة ايزيدية في سوريا
السودان يطلق سراح معتقلي الاحتجاجات
الاتصالات.. حملات مستمرة لرفع التجاوزات على الشبكة الضوئية في كركوك
رئيس الجمهورية يؤكد خلال استقبال رئيس تحالف النصر اهمية تفعيل العمل التشريعي والتنفيذي
وزارة الصناعة تقيم مؤتمرها الخامس لجمعية مصنعي السمنت في العراق
أنضمام العراق للمنظمة الدولية لهيئات اﻻوراق المالية
المشروع لشركة اينرو كروب (enro grop)
الاعلام وتحديات التنوع الديني في العراق
هل فكرت إسرائيل في ضرب مصر نوويا؟ وثائق سرية تكشف المستور
“مبادرة لجمع الشمل” في السودان.. والمظاهرات مستمرة
زواج مصري “ملكي”.. ابنة آخر ملوك مصر تدخل عش الزوجية
الحشد الشعبي يعيد تشغيل محطة ماء القيارة ويوفر 716000 الف لتر يوميا لنازحي الموصل
المركز الثقافي الألماني يقيم دورة في فن التمثيل التلفزيوني الأحترافي.
الابراهيمي يتفقد مديرية توزيع كهرباء النجف
رئيس البرلمان يدعو خلال حفل تابين شهداء المجلس كافة القوى السياسة للتكاتف والتآزر والترفع عن كل الخلافات من اجل خدمة البلد
إصابة السفير الروسي بجروح خطرة في انقرة بهجوم مسلح.
رئيسة لجنة الثقافة والاعلام النيابية تبحث مع الدائرة الاعلامية سبل دعم العمل الاعلامي في مجلس النواب
نائب رئيس مجلس النواب ئارام شيخ محمد” أنا أدعم بكل قوة لأي تغيير حكومي يصب في مصلحة الشعب العراقي
توزيع كهرباء ميسان تنجز أعمال الصيانة الاستباقية على مغذي الشهداء في العمارة
توزيع كهرباء ميسان ” تعلن عن انجاز شطر مغذي الأبراج ، و المباشر بأعمال شطر مغذي الزهور
إعلاميون وناشطون : التطرف مرضٌ يقتلنا إن لم نتداركه
جانب نص بيان النائبة لقاء الوردي
سلطنة عمان تحتفل بيوم المرأة العمانية
رئيسة المؤسسة تعقد اجتماعاً موسعاً لمدراء المديريات والدوائر ومدراء الاقسام
وفد وزاري يطلع على مشاريع الموازنة الاستثمارية الخاصة بالخطوط الجوية
بیان حول جرائم الارهابیه لجماعه مایسمی الدوله الاسلامیه (داعش).من منظمات انسانية
مستشار الامن الوطني فالح الفياض يستقبل رئيس الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني.
اللسان أنت إنسان
قصائد التي تجمع بين متناقضين “الحب” و”الحرب”،
‏فسوف اغاني الحرية ‏‏مدى الحياة …… Thamera Sahib
البيان لقيادة العملية المشتركة
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك