((إنما الأمم الأخلاق مابقيت))

الاعلامي محمود المنديل

ضَجَّ الحنينُ ..أُوارُ الشَّوقِ يَقتُْلُني
وجَْلجَلَ الُّصبْحُ أنساني أسىَ حُلُمي

وهَفْهَفَ القلبُ لمَّا جاءَ ذِكْرُكُمُ
ودارَتِ العين ُمافيها منَ الثَلَمِ

لمَّا أَتاني منَ المحبوبِ بارِقَةٌ
أجَّ اللهيبُ بقلبي.. فاضَ بيْ ألمي

أطْلقَْتُ صوتاً منَ الأعماقِ.. ياخَلَدي
الحربُ بانَتْ أَلا عودٌ .. بذي َشَممِ ؟؟؟

خَمْس ٌ عِجافٌ فبالأرزاءِ قدْ قََصمَتْ
كواهلَ الغيدِ ..أدْمَت ْكلَّ ذي َصرَمِ

ماللمآسي تَعَضُّ كلَّ ناجِذَة ٍ
تسطو على هُدُبي كالنَّارِ في القِرَمِ

يامالكَ القلبِ إِنَّ القلبَ في تَعَبٍ
فَيَمّمِ الوجهَ صوب َالدارِ واقْتَحِمِ

أَما أتاكَ حَديثٌ كانَ يؤْنِسُنا
في هَدْأةِ اللّيلِ والأنسامُ في َسقَمِ

أطْلَقْتُها ونبالُ الهجرِ تَقْتُلني
صرخاتُ روحٍ فَهلْ أَنْتُمْ مِنَ الْصُمَم
ِ ؟؟؟؟

الحربُ طاحنةٌ… والعُمْرُ مُنْقَضيٌ
فَلْنَنْشُرِ الخيرَ ولْنَكْتُبْهُ في ُرقُمِ

((فإنَّما الُأمَمُ الأخلاقُ مابقيتْ))
فَلْنُعْمِرِ الكونَ بالقِرْطاسِ والْقَلَمِ

أزدهار نمر رسلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *