ارام الشيخ قرابة خمسة ملايين أنسان فى أقليم كوردستان للأسف يدفعون يوميا ضريبة الصراعات والمشاكل عدد من السياسيين الذين لايتجاوزون عدد الأصابع

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 298 views » طباعة المقالة :

 

نقطة ضوءاﻻخبارية الدولية _بثينة الناهي

أكد عضو هيئة رئاسة البرلمان العراقي آرام شيخ محمد، على أن الحوار بمفهومه العام هو من أهم أدوات التواصل الفكري والثقافي والأجتماعي والسياسي التي تتطلبها مراحل الحياة في أي مجتمع معاصر لما له من أثر كبير في توحيد الرؤى وتنمية القدرات الأفراد على التفكير المشترك والتحليل والأستدلال، كما أن الحوار الحضاري والصريح تعتبر من الأنشطة والمهارات التي تحرر الإنسان من الأنغلاق والأنعزالية، وأضاف شيخ محمد”أننا اليوم بأمس الحاجة ألى الحوار وتبادل الأفكار فيما بيننا لبحث ومناقشة القضايا التي تهم مستقبل بلدنا ونضع النقاط على الحروف”، وجاء حديث سيادته خلال كلمة ألقاه في مؤتمر (حوار بغداد) الذي عقد اليوم في مجلس النواب بحضور الرئاسات الثلاث ومجلس القضاء الأعلى وممثلي عن دول العالم وعدد من الشخصيات الدينية والسياسية والسادة النواب والوزراء وأساتذة الجامعات والأكاديمين وجمع من الأعلاميين والقنوات الفضائية ووكالات الأخبار.

آرام شيخ محمد أشار ألى ضرورة عدم التركيز على العناوين والمسميات، يجب أن نمتلك الشجاعة الكافية لمراجعة الأخطاء في العملية السياسية وأن نجتهد في سبيل منع أشكال الدكتاتورية المركز وأحتكار السلطة والقرارات المصيرية من قبل مجموعة أو حزب معين، يجب الأبتعاد عن مؤثرات الدولة الريعية والتخلص من التبعية السياسية، وأضاف سيادته”نحن نحتاج أولآ ألى مصالحة مجتمعية حقيقية بين المكونات ونرسخ مفاهيم وقيم التعايش والسلام وتقبل الآخر وخاصة في مرحلة ما بعد داعش، علينا أن نتحدث بصراحة وجرأة ونشخص بدقة ما لدينا من مشاكل ونعرضها بشكل واضح ونشترك سوية في البحث عن الحلول والمعالجات لهذه المشاكل والأزمات”.

عضو هيئة الرئاسة شدد خلال الكلمة على أهمية التحضير لمرحلة مابعد داعش الأرهابي، ومستقبل المناطق المحررة كان من أولوياتنا، والسؤال هنا؟ كيف نحفاظ على هذا الأنتصار ونجعله مسؤلية جميعنا؟ ولاسيما كانت هناك مشاكل سياسية جمة تأجلت بسبب داعش، وسوف نواجهها مرة اخرى، كالمشاكل العالقة بين الأقليم والمركز، وبين سيادته بالقول”أنا كمواطن كوردي وعضو في هيئة رئاسة السلطة التشريعية، أتسائل وبكل صراحة؟ لماذا بقيت هذه المشاكل الى يومنا هذا دون حلول، بحسب الدستور، أقليم كوردستان جزء من الدولة العراق الأتحادي، وهذا معناه بالوقت الذي تكون بغداد مسؤولة عن حياة المواطنين في أي محافظة عراقية، فهي مسؤولة أيضا عن حياة المواطنين في اقليم كردستان، قرابة خمسة ملايين أنسان فى أقليم كوردستان للأسف يدفعون يوميا ضريبة الصراعات والمشاكل عدد من السياسيين الذين لايتجاوزون عدد الأصابع”.

آرام شيخ محمد أكد على ضرورة ترسيخ مبادئ التعايش السلمي وتقبل الآخر وتثبيت مفهوم السلام والتآخي بين كافة الأطياف لمكونات المجتمع وهذا يحتاج ألى مشاركة الجميع في صنع القرار السياسي وتوزيع المسؤليات وفق مبادئ دولة المواطنة كما هو موجود في الدستور وليس على شىء آخر، وأضاف بالقول”العراق بلد الحضارات والخيرات والكفاءات، ولكي نصنع مستقبلا أفضل لأجيالنا القادمة، علينا أولا تجاوز الماضي بمآسيه وآلامه، ونعمل سوية لتطبيع الحياة على الأرض، وذلك من خلال أعادة النازحين وأعمار المناطق المدمرة جراء العمليات العسكرية والأرهابية، الأيادي والسواعد الأصيلة التي دافعت وقاتلت الأعداء من أجل الوطن، هي نفسها تستطيع أن تبني المصانع وتحرث الأرض في المزارع وتعمل في جميع القطاعات الخدمية أذا نحن كسياسين سعينا وأردنا ذلك، يجب أن تكون أولويات مهامنا القادمة الأنتقال بمجتمعنا من مجتمع مستهلك الى مجتمع منتج وفاعل، ليس من المعقول أن تبقى الأجيال تحت رحمة أسواق النفط وتضاربات أسعاره في العالم، لقد رأينا جميعا ونراه الآن ومستقبلا تظاهرات الجماهير وخروج الناس ألى شوارع طلبا للحياة وتوفير الخدمات والرواتب ولقمة العيش، لذا يجب ان ننتهج سياسة مبنية على أسس صحيحة”.

عضو هيئة الرئاسة ختم الكلمة بالقول” من البديهيات والمسلمات بأن التطرف بكل أشكاله ينمو فى فضاء الفقر والبطالة، ولكي نقلع التطرف من جذوره نحتاج الى نوع آخر من الكفاح والنضال، وهو النضال من أجل الأعمار وأعادة البنى التحتية وتسخير كل الطاقات شبابنا في هذه المرحلة، وبالمقابل أيضا علينا بمكافحة الفساد والقضاء عليه وتجفيف منابعه، والفساد لايقل ضررا من الأرهاب بل موازيا له، وأن كانت لدينا الأرادة الكافية كشعب طموح نستطيع أن نبني بلدنا”.

1

التعليقات :

اكتب تعليق

رئيسة مؤسسة الشهداء تتفقد حجيج ذوي شهداء الانبار
مصرف اشور الدولي…يطلق الحفل الاول للفنان محمد العطار
العمل تختتم الدورة التدريبية المتقدمة عن توثيق قصص الناجيات من العنف
توقيع مذكرة تفاهم بين نقابة المهندسين العراقية وكلية الخوارزمي لغرض رفع مستوى واقع التعليم الهندسي
وزارة الموارد المائية تقوم بأجراء الكشف الموقعي على ناظم الكسارة مخرج هور الحويزة
الشركة العامة للإتصالات تنظم ورشة فنية بالتنسيق مع شركة أفق السماء
تمكنت فرق الدفاع المدني في مركز دفاع مدني بدرة
المعموري يلتقي نقيب الصحفيين ويشيد بدور المؤسسات المهنية ويحذر من انحراف بعضها عن المسار
الوكيل الفني الاقدم لوزارة الاتصالات يبحث مع وكيل وزارة الاعمار والاسكان انجاز مهام لجنة متضرري طوز خورماتو
الذكرى الرابعة الاليمة لمجزرة كوجو….!!!!
بلدية النجف الاشرف : أدراج (17) حي سكني لتأهيلهم ضمن موازنة عام 2019
وزارة الاتصالات تتفاوض مع ادارة بريد كردستان لتسديد مستحقات لشركة البريد
بغداد تحتفل بزفاف ثلاثة الاف مقاتل من ابناء الحشد الشعبي…برعاية وزارة النفط العراقية واللجنة المركزية التابعة لهيئة الحشد الشعبي
الاتحاد الاوربي يشيد بجهود مركز نجفي متخصص بالحوار السياسي
المفوضية تعقد ندوة تعريفية بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الاحمر
عضو مفوضية حقوق الإنسان الدكتور علي البياتي يطالب بمراعاة التمثيل الحقيقي لجميع المكونات في تشكيلة الحكومة المقبلة
الهيأة العامة لصيانة مشاريع الري والبزل تعقد اجتماعا لمناقشة الاجراءات المتخذة لمكافحة آفة زهرة النيل
تواصل دائرتي الكري والصيانة في ذي قار وباشراف متابعة مدير الموارد المائية
وزارة الاتصالات تفتتح المشروع الوطني للانترنت
السيد عمار الحكيم يشدد على ضرورة تشكيل الحكومة وفق الشروط التي اعتمدتها المرجعية الدينية العليا
زيارة النائب الدكتور فارس البريفكاني رئيس لجنة الصحة والبيئة مجلس محافظة دهوك
سفير النوايا الحسنة الدكتور عصام الجبوري في غداء عمل
الخاتوني يزور الموقع البديل لجامعة الموصل ويقف على مشاكل العمل وسبل انجاح العام الدراسي الجديد
جلالة السلطان يصدر مرسوما ساميا
النصراوي يعلن عن صدور مذكرات اعتقال بحق متظاهرين بصريين حاولوا اقتحام مبنى المحافظة ويشدد على استخدام القوة لحماية مؤسسات الدولة
صلاح الدين / أعلن قائد عمليات سامراء اللواء الركن عماد الزهيري، تحقيق الصفحة الثالثة من المرحلة الأولى لعمليات “لبيك يارسول الله” الخاصة بتحرير صلاح الدين من العصابات الداعشية.
ظهور أولى حالات الكوليرا باليمن
انامل الضوء ترسم ذاكرة قرية شحور الجنوبية
منح رتبة القمصية للاباء الكهنه
استقالة وزير البيئة الباكستاني إثر اتهامه الجيش بالتآمر لإسقاط الحكومة
“إخوان المغرب” يحصدون الأكثرية في البرلمان
مرض غامض يحول طفل بنجالي إلى كهل
وزارة الصحة : افتتاح صالة الدكتور طالب خير الله لعمليات القسطرة اعتزاز بالخدمات الجليلة التي قدمها في خدمة المرضى
البيان الختامي لمؤتمر المصالحة المجتمعية
آهات وكلمات
*مجلس تأبيني في الذكرى ٣٧ ليوم الشهيد الفيلي في قاعة شهيد المحراب بلندن*
خلال لقائه ممثل الامم المتحدة .. د حمودي : التأريخ لن يرحم من يتخلى عن مهام خدمة الشعب ويسعى لتعطيل وانهيار الدولة ومؤسساتها ويؤكد : هناك من يستغل الوضع الطاريء لفرض شروط غير مناسبة
عصائب اهل الحق تشارك في حملة مدرستنا بيتنا في مدرسة الشمائل الابتدائية
عنوان المقال …كن صديقي
يمني يرفض مغادرة “جوانتانامو”
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك