ارام الشيخ قرابة خمسة ملايين أنسان فى أقليم كوردستان للأسف يدفعون يوميا ضريبة الصراعات والمشاكل عدد من السياسيين الذين لايتجاوزون عدد الأصابع

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 320 views » طباعة المقالة :

 

نقطة ضوءاﻻخبارية الدولية _بثينة الناهي

أكد عضو هيئة رئاسة البرلمان العراقي آرام شيخ محمد، على أن الحوار بمفهومه العام هو من أهم أدوات التواصل الفكري والثقافي والأجتماعي والسياسي التي تتطلبها مراحل الحياة في أي مجتمع معاصر لما له من أثر كبير في توحيد الرؤى وتنمية القدرات الأفراد على التفكير المشترك والتحليل والأستدلال، كما أن الحوار الحضاري والصريح تعتبر من الأنشطة والمهارات التي تحرر الإنسان من الأنغلاق والأنعزالية، وأضاف شيخ محمد”أننا اليوم بأمس الحاجة ألى الحوار وتبادل الأفكار فيما بيننا لبحث ومناقشة القضايا التي تهم مستقبل بلدنا ونضع النقاط على الحروف”، وجاء حديث سيادته خلال كلمة ألقاه في مؤتمر (حوار بغداد) الذي عقد اليوم في مجلس النواب بحضور الرئاسات الثلاث ومجلس القضاء الأعلى وممثلي عن دول العالم وعدد من الشخصيات الدينية والسياسية والسادة النواب والوزراء وأساتذة الجامعات والأكاديمين وجمع من الأعلاميين والقنوات الفضائية ووكالات الأخبار.

آرام شيخ محمد أشار ألى ضرورة عدم التركيز على العناوين والمسميات، يجب أن نمتلك الشجاعة الكافية لمراجعة الأخطاء في العملية السياسية وأن نجتهد في سبيل منع أشكال الدكتاتورية المركز وأحتكار السلطة والقرارات المصيرية من قبل مجموعة أو حزب معين، يجب الأبتعاد عن مؤثرات الدولة الريعية والتخلص من التبعية السياسية، وأضاف سيادته”نحن نحتاج أولآ ألى مصالحة مجتمعية حقيقية بين المكونات ونرسخ مفاهيم وقيم التعايش والسلام وتقبل الآخر وخاصة في مرحلة ما بعد داعش، علينا أن نتحدث بصراحة وجرأة ونشخص بدقة ما لدينا من مشاكل ونعرضها بشكل واضح ونشترك سوية في البحث عن الحلول والمعالجات لهذه المشاكل والأزمات”.

عضو هيئة الرئاسة شدد خلال الكلمة على أهمية التحضير لمرحلة مابعد داعش الأرهابي، ومستقبل المناطق المحررة كان من أولوياتنا، والسؤال هنا؟ كيف نحفاظ على هذا الأنتصار ونجعله مسؤلية جميعنا؟ ولاسيما كانت هناك مشاكل سياسية جمة تأجلت بسبب داعش، وسوف نواجهها مرة اخرى، كالمشاكل العالقة بين الأقليم والمركز، وبين سيادته بالقول”أنا كمواطن كوردي وعضو في هيئة رئاسة السلطة التشريعية، أتسائل وبكل صراحة؟ لماذا بقيت هذه المشاكل الى يومنا هذا دون حلول، بحسب الدستور، أقليم كوردستان جزء من الدولة العراق الأتحادي، وهذا معناه بالوقت الذي تكون بغداد مسؤولة عن حياة المواطنين في أي محافظة عراقية، فهي مسؤولة أيضا عن حياة المواطنين في اقليم كردستان، قرابة خمسة ملايين أنسان فى أقليم كوردستان للأسف يدفعون يوميا ضريبة الصراعات والمشاكل عدد من السياسيين الذين لايتجاوزون عدد الأصابع”.

آرام شيخ محمد أكد على ضرورة ترسيخ مبادئ التعايش السلمي وتقبل الآخر وتثبيت مفهوم السلام والتآخي بين كافة الأطياف لمكونات المجتمع وهذا يحتاج ألى مشاركة الجميع في صنع القرار السياسي وتوزيع المسؤليات وفق مبادئ دولة المواطنة كما هو موجود في الدستور وليس على شىء آخر، وأضاف بالقول”العراق بلد الحضارات والخيرات والكفاءات، ولكي نصنع مستقبلا أفضل لأجيالنا القادمة، علينا أولا تجاوز الماضي بمآسيه وآلامه، ونعمل سوية لتطبيع الحياة على الأرض، وذلك من خلال أعادة النازحين وأعمار المناطق المدمرة جراء العمليات العسكرية والأرهابية، الأيادي والسواعد الأصيلة التي دافعت وقاتلت الأعداء من أجل الوطن، هي نفسها تستطيع أن تبني المصانع وتحرث الأرض في المزارع وتعمل في جميع القطاعات الخدمية أذا نحن كسياسين سعينا وأردنا ذلك، يجب أن تكون أولويات مهامنا القادمة الأنتقال بمجتمعنا من مجتمع مستهلك الى مجتمع منتج وفاعل، ليس من المعقول أن تبقى الأجيال تحت رحمة أسواق النفط وتضاربات أسعاره في العالم، لقد رأينا جميعا ونراه الآن ومستقبلا تظاهرات الجماهير وخروج الناس ألى شوارع طلبا للحياة وتوفير الخدمات والرواتب ولقمة العيش، لذا يجب ان ننتهج سياسة مبنية على أسس صحيحة”.

عضو هيئة الرئاسة ختم الكلمة بالقول” من البديهيات والمسلمات بأن التطرف بكل أشكاله ينمو فى فضاء الفقر والبطالة، ولكي نقلع التطرف من جذوره نحتاج الى نوع آخر من الكفاح والنضال، وهو النضال من أجل الأعمار وأعادة البنى التحتية وتسخير كل الطاقات شبابنا في هذه المرحلة، وبالمقابل أيضا علينا بمكافحة الفساد والقضاء عليه وتجفيف منابعه، والفساد لايقل ضررا من الأرهاب بل موازيا له، وأن كانت لدينا الأرادة الكافية كشعب طموح نستطيع أن نبني بلدنا”.

1

التعليقات :

اكتب تعليق

الحديد والصلب تباشر مد قطر 36أنج لصالح الأسمدة الجنوبية
بالصور..وفد من إدارة مشروع 7كم يزور مصنع الانابيب الحديدية لمناقشة ومعاينة الانابيب التي ستستخدم لعمل (كيسنك) للانبوب 36 انج
افتتاح مركز جديد لإعادة التأهيل البدني لتقديم الخدمات إلى مبتوري الأطراف في الموصل
وزير الموارد المائية العراقي يشارك في اجتماعات الدورة الرابعة لمؤتمر وزراء المياه في مجلس التعاون الاسلامي يالقاهرة
هيئة الاوراق المالية حفلها التكريمي للشركات السباقه في تقديم حساباتها المالية لسنة ٢٠١٧
العتابي: إستحضار تضحيات العراقيين في معركتهم المصيرية مع داعش واجب وطني يفرض العناية البالغة من لدن الحكومة الجديدة
الدكتور بشير الحداد يشارك في مراسيم أحتفالية المجلس الأعلى الأسلامي العراقي
همام حمودي يستقبل رئيس الوزراء المكلف ويؤكد دعم المجلس ويطالبه بحكومة شعب لا أحزاب
لأول مرة …بالوثائق والادله نقيب المعلمين عباس السوداني يكشف سرقة منصب عميد كليه المامون
رئيسة المؤسسة تستقبل المفتش العسكري عبد الامير الشمري
الاتصالات.. توفير خدمات الاتصالات والانترنت المجاني لزوار اربعينية الامام الحسين ( ع)
الهيأة العامة لصيانة مشاريع الري والبزل تعقد اجتماعاً موسعاً في كربلاء المقدسة
د.بشير الحداد يؤكد بأن اللحمة الوطنية العشائرية هي أساس لنبذ الطائفية في العراق
وزير الموارد المائية يلتقي النائب عن محافظة بغداد
وكالة/ نينا/ تعتذر عن اقامة احتفالية تأسيسها
مؤكدا ضرورة تفعيل الإتفاقيات السابقة بين العراق وروسيا
المكصوصي : كتابة اسم محافظ البنك المركزي على العملة النقدية يعد خرقا للقانون
النائب مهدي تقي…المرشحون الذين ستتم تسميتهم من قبل تحالف البناء يتمتعون بمواصفات الاختصاص والخبرة
وزراء..عبر الأميل ….!!!
افتتاح المعرض الزراعي على ارض معرض بغداد الدولي
قائمة التعيينات الجديدة في الحكومة السعودية
الساري يبحث مع رئيس ديوان الوقف السني تعزيز الوحدة الوطنية. ‏
عاجل
اندلاع النيران في طائرة إماراتية لدى هبوطها في دبي
((إنما الأمم الأخلاق مابقيت))
أمريكية تطالب بـ “حقها في الموت”
فرت من داعش وألقت خطابا في البرلمان الإسرائيلي
600 كم تفصل بين أعصار “شابالا” وسواحل السلطنة
وزير النقل يوجه بزج زوارق التاكسي النهري لنقل زائري اربعينية الإمام الحسين “ع”
العمل تلزم طالبي القروض بالمشاركة في دورات البرامج الريادية لابتكار الاعمال
بيان من وزارة الدفاع عن آخر التطورات في قواطع العمليات
هيئة الحماية الاجتماعية تنفي اطلاق استمارة الشمول وتحذر من التعامل مع ضعاف النفوس
العائلة الملكية تلتقي بجيمس بوند وجميلاته في العاصمة البريطانية لندن
القبض على أخطر إرهابي سعودي بعد 19 عامًا من الملاحقة
لعل التعريف اللغوي والشرعي يتفقان على حقيقة واحدة هي أن الإرهابَ مرفوض جملتاً وتفصيلاً وعلى هذا تترتب نتيجة مهمة ؟
محافظ؟؟ ام سمسار رواتب؟؟
اخر حصيلة للتفجير الأرهابي لكنستين في مصر
هروب عناصر داعش لاسباب مرضية
الأمين العام تجمع البيت الهاشمي سفير السلام د. وعد الحسيني يكرم الشاعرة والاعلامية مي مراد
محافظ ذي قار يتراس اجتماع الوحدات الادارية ، ويؤكد على اهمية تعاون الدوائر الحكومية وتوظيف امكانيات ومواردها المالية لخدمة المواطنين
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك