مركز جنيف للتحكيم اقام ورشة عمل في العلاقات الدبلوماسية والقنصلية وحقوق الإنسان في الكورال بيتش بيروت

الاعلامية د.مي مراد
بيروت لبنان

انعقد مؤتمر مركز جنيف للتحكيم الدولي والتدريب الذي يترأسه عبدالرحمن عامر كساب من الجيزة القاهرة في فندق كورال بيتش الجناح بيروت لبنان على مدار ثلاثة ايام ابتدأ في 19 من الشهر الحالي من عام 2016 واستمر الى 21 منه بعنوان التحكيم الدبلوماسي القنصلي وحقوق الانسان  برعاية رىيس المنظمة العالمية لحقوق الانسان السفير فوق العادة دافييد غالوب ممثلا بالامين العام للمنظمة العالمية لحقوق الانسان السفير فوق العادة السيناتور د.علي عقيل خليل بحضور نائب وزير خارجية مصر وسفير مصر السابق في جامعة الدول العربية السفير هاني خلَّاف وسفير مصر في لبنان نزيه النجاري وشخصيات اعلامية وسفراء سلام ودبلوماسيين وحقوقيين لبنانيين ودوليين من مصر الاردن سوريا العراق فلسطين الجزائر المانيا عرف منهم الناشط الاميركي المحامي فرانك لامب وممثل الطائفة القبطية في لبنان المطران رويس الاورشليمي وممثل المجلس الشيعي الاعلى الشيخ حسن شاهين وممثل اتحاد محاميين العرب د.ابراهيم عواضة وسيدة الاعمال صبا حمادي و السفير تامر بلبيسي الداعم للفقراء وابناءالشهداء من سوريا والسفير مازن ورد من فلسطين وسيادة العميد فؤاد عثمان ومستشار وزير السياحة السوري السفير يوسف المطلق والد الشهيد مطلق الذي دخل فلسطين وبعد عودته قتلته يد الجماعات الضالة في سوريا والنائبة مانيا الجبوري وسفيرة السلام من المنظمة الدولية لحقوق الانسان صوت العدالة والسيناتور لمنظمة HPI المستشارة د.مي خليل مراد وسفير المنظمة البحرية الدولية في لبنان حسن خليفة والنائب في البرلمان الاردني هدى ابو رمان احمد والسفير علي برو ورئيس مؤتمر التعاون للسلام الاعلامي مصطفى حمود والناشطة الاجتماعية الفلسطينية منى زاد ورئيس مؤسسة دراسات السيد د.فقيه والناشطة الاجتماعية الاعلامية مريم الشريف والعديد من الشخصيات الراقية ….
افتتح المؤتمر بالنشيد الوطني اللبناني وكلمة لسعادة السفير علي عقيل  رحب فيها بالحضور شارحا بعض رؤوس الاقلام عن المؤتمر وماهيته
وتحدث  رئيس المنظمة العالمية لحقوق الانسان السفير فوق العادة د. دافيد غالوب عبر الشاشة رحب بالحضور شارحا فيها اهداف المنظمة في تحقيق المواطنية العالمية و شكر الامين العام للمنظمة السفير عقيل لاقامته هذا المؤتمر
كما تحدث عبر التلفون رئيس مركز جنيف للتحكيم الدولي الدكتور المستشار عبدالرحمن عامر كساب شرح ماهية المركز ثم اثنى وشكر الحضور على مشاركتهم وتمنى لهم التوفيق والتألق في حمل هذه الرسالة الانسانية والدبلوماسية
اما السفير د.هاني خلَّاف القى كلمة تحدث فيها عن تجربته كمندوب مصر في جامعة الدول العربية وتحدث عن ميثاق الجامعة كما طرح فكرة تمثيل دور الجامعة في هذا المؤتمر لاظاهر بعض الامور التي تحصل من خلال اجتماع الوفود وكيف يتم اصدار قراراتهم اتخذ  فكرة “القضية الفلسطينية والارهاب” كعنوان لهذه الجلسة  وكل من الوفود مثل دولة كمندوب لها تحدث عن بلده مقابل القضية وما يحصل بالنسبة للمنطقة العربية وكان ختام التجربة ان الوفود خرجوا من الجلسة دون الاتفاق على رأي محدد كما يحصل في مؤتمرات الجامعة العربية وكانت تجربة ذكية منه ليثبت للمشاركين ليس الخلل في الجامعة انما في عدم الاثبات على قرارات موحدة مما يؤدي للاخفاق في بعض هذه المؤتمرات
قدم الاستاذ القانوني الدولي في الجامعة اللبنانية د. نبيل سرور محاضرة حول دور حقوق الانسان والمواطنية
حاضر ايضا مدير شبكة الزهراني الاخبارية المستشار الدبلوماسي الدولي الاستاذ محمدغزالة حول الاعلام وواقع حقوق الانسان في سوريا قبل الحرب واثنائه معتبرا ان الاعلام لعب دورا مسيئا من حيث يدري او لا يدري بالنسبة لهذه الحرب وخاصة ان الاعلام ابتعد عن الرسالة الحقيقية التي يجب ان يتبناها في خدمة الانسان والمواطنة
والشاب الالماني الفنان اسماعيل الذي ينشد ب سبع لغاة نشد اغنية خاصة في حقوق الانسان
واختتم المؤتمر سفير السلام فوق العادة السيناتور علي عقيل خليل بتوزيع الشهادات على المشاركين والدروع للمحاضرين
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *