تحت شعار (( لبيك يارسول الله )) دعما لقواتنا البطله التي حققت انتصاراتها في قتالها ضد عصابات داعش الارهابيه

الاعلامية /
بثينة الناهي
تفقد السيد الوكيل الاداري والمالي لوزارة الداخليه الدكتور عقيل محمود الخزعلي ” جميع قواطع العمليات العسكريه لتحرير محافظة صلاح الدين وقاطع عمليات سامراء والتقى بجميع القادة العسكريين والشرطة الاتحادية ومقاتلي الحشد الشعبي “.
واشار الخزعلي ” وهنأ جميع المقاتلين الابطال على عزيمتهم وكل نصر تم تحقيقه وكل هزيمه يلحقوها بعصابات داعش الارهابيه ولكل الذين لبو نداء الوطن والمرجعيه ونزلوا الى ساحات القتال يدفعون بصدورهم وارواحهم دفاعا عن العراق “.
وأكد الخزعلي ” على تقديم يد العون والمساعده والخدمات للمناطق التي تم تحريرها واعاده العوائل النازحه الى ديارهم آمنين وبما يتطلب تظافر جميع الجهود ولإنها معركة جميع العراقيين دون استثناء”.
واشاد ” بان قواتنا الامنيه كبدت عصابات داعش الارهابيه خسائر بشريه وماديه كبيره خلال العمليات العسكريه التي تنفذها القوات الامنيه والحشد الشعبي بحمله عسكريه كبيره وواسعه سميت ((لبيك يا رسول الله)) ومن عده محاور لتطهير مدينه تكريت وضواحيها من دنس عصابات داعش الارهابيه”.
ومشيرا الخزعلي ” ويبقى الهدف الأسمى هو فك أسر ابناء شعبنا في المحافظات والمدن المغتصبه داعيا الباري عز وجل لقواتنا الامنيه البطله ورجال الحشد الشعبي الاشاوس بالنصر للوطن والشعب وبتحقيق النصر الكبير الذي ستشرق شمسه الساطعه على ارض الرافدين والرحمة لشهدائنا الابطال ولجرحانا الشفاء العاجل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *