آرام شيخ محمد: منح نادية مراد لقب سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة هو أعتراف دولي لما حصل من كارثة أنسانية للآيزديين في العراق

الاعلامي / محمود المنديل
بارك نائب رئيس البرلمان العراقي آرام شيخ محمد الآيزدية (نادية مراد) بمناسبة تتويجها رسميا سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة، وأعتبر سيادته هذه الخطوة بمثابة تكريم للمرأة العراقية والكوردستانية ورد جزء من الأعتبار للمرأة الآيزدية ورسالة واضحة بأن التكفير والتطرف مرفوض ومدان عالميا.

شيخ محمد أعرب عن سعادته وترحيبه بهذا التتويج والتكليف الرسمي، وأضاف في هذا البيان الصادر بقوله” منح نادية مراد لقب سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة هو أعتراف دولي لما حصل من كارثة أنسانية للآيزديين في العراق، وهذه فرصة أخرى لتذكير المجتمع الدولي بمأساة ومعاناة الآيزديين وتكريس الجهود للبحث عن مصير باقي النساء الآيزيديات في المناطق التي سيطر عليها تنظيم داعش الأرهابي”.

نائب رئيس البرلمان أكد أيضا على ضرورة أن تشارك المرأة في العراق وكوردستان في الحياة السياسية ويكون لها تمثيل منصف في مؤسسات الدولة وفق الأسس الديمقراطية، كما شدد سيادته على أهمية أفساح المجال للمرأة لكي تلعب دورا أكبر في عملية التنمية الشاملة وممارسة حقوقها السياسية المدنية بما يناسب مع مكانتها الحقيقية في المجتمع.

المكتب الأعلامي لنائب رئيس البرلمان
السبت ٢٠١٦/٩/١٧

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *