الجامعة العربية تدين فتوى إسرائيل بجواز تسميم مياه الشرب الفلسطينية

الاعلامي محمود المنديل /
متابعه
أدانت جامعة الدول العربية بشدة، فتوى الحاخام شلومو ملميد، رئيس مجلس حاخامات المستوطنات، والتي تجيز للمستوطنين تسميم مياه الشرب المغذية للقرى والبلدات الفلسطينية في أنحاء الضفة الغربية المحتلة.

وحمل البيان – الصادر عن قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية اليوم الاثنين – إسرائيل المسؤولية الكاملة عن تبعات هذه الفتاوى، التي تعكس السياسة الإسرائيلية لفرض الأمر الواقع في ظل صمت المجتمع الدولي، وتجاهله للانتهاكات الإسرائيلية التي تمارس يوميًا بحق الفلسطينيين، من خلال الاعدامات اليومية وهدم المنازل وتجريف ومصادرة الأراضي والاعتقالات وغيرها من المخالفات القانونية الجسيمة التي تمارسها بصورة يومية.

وأدان البيان، هذه الفتوى العنصرية التي تهدف إلى تهجير الفلسطينيين من مساكنهم وبلداتهم قسراً، استمراراً لنفس المنهج والسياسات الإسرائيلية الرامية إلى اقتلاع الشعب الفلسطيني وتهجيره، وهي جريمة حقيقية تستهدف الإنسان والاقتصاد الفلسطيني، مؤكدا أن مثل هذه الفتاوى ستؤدي حتماً إلى تأجيج الصراع الديني في المنطقة برمتها، ومنها فتاوى سابقة أجازت سرقة المواطنين العرب، وسرقة وإتلاف محصول الزيتون من الفلسطينيين، حيث سجلت مئات الحوادث التي أتت كترجمة فعلية لهذه الفتاوى العنصرية.

وأوضح البيان، أن الجامعة العربية، تتابع تداعيات هذه الفتاوى الخطيرة، وتطالب المجتمع الدولي وجميع الجهات المعنية العمل لمضاعفة الجهود لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وإقامة الدولة الفلسطينية على الحدود المحتلة عام 1967.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *