هل سيستيقظ المصريون ذات صباح ليواجهوا تشيرنوبل آخر على الحدود ؟

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 275 views » طباعة المقالة :

 

الاعلامية / غادة محمد – مكتب سلطنة عمان – يتوافق هذا العام مع مرور 30 عاماً على كارثة انفجار المفاعل النووي السوفيتي في تشيرنوبل بكل تداعياته الحياتية والبيئية على محيطه البشري والجغرافي، وحيث مازالت تعاني من آثار اشعاعاته حتى اليوم. مع هذه المناسبة تحرك خبراء في اسرائيل مثل البروفيسور  Auzi Iven  الذي كشف عن 1500 ثغرة في مفاعل ديمونة في جنوب اسرائيل وطالب الحكومة الاسرائيلية بإغلاقه. كما كشفت جريدة هآرتس الاسرائيلية عن مؤتمر علمي عُقد مؤخراً في اسرائيل حول قضايا نووية، وحيث عبر بعض الخبراء عن مخاوفهم من اشعاعات ممكنة من المفاعل.

والواقع أن ما أثير في اسرائيل قد سبق أن أثرناه خلال مؤتمر عُقد في الجامعة العربية أوائل هذا العام لمناقشة تداعيات الاتفاق النووي الايراني على الأمن القومي العربي، ونبهنا خلال المناقشات من تقادم المفاعل النووي الاسرائيلي -الذي يرجع انشاؤه الى عام 1963- وأهم من ذلك عدم خضوعه لأي تفتيش دولي؛ حيث ترفض اسرائيل رقابة الوكالة الدولية للطاقة، فضلاً عن عدم عضويتها في معاهدة منع الانتشار NPT. وعبرنا عن آمالنا أن تطرح الدبلوماسية العربية هذا الخطر خلال قمة الأمن النووي الذي كان مقرراً عقدها في أواخر مارس 2016 في واشنطن.

ويرتبط بذلك قضية أشمل وهي جعل منطقة الشرق الأوسط خالية من السلاح النووي وجميع أسلحة الدمار الشامل وهي القضية التي تقدمت حولها مصر بمبادرة في أوائل التسعينات، وعلى مدى 35 عاماً قوبلت هذه المبادرة بالتجاهل أولاً ثم بإحباط أي جهود جادة لإنشاء هذه المنطقة. ففي مؤتمر مراجعة منع الانتشار عام 1995، وحيث كانت الولايات المتحدة تعمل بشكل يائس للتمديد اللانهائي للمعاهدة، ولكي تحصل على موافقة مصر والعرب، حيث كانت مصر في هذا الوقت تبدي ترددا في تأييد هذا المد، وافقت الولايات المتحدة على استصدار قرار من الأمم المتحدة يجعل منطقة الشرق الأوسط منطقة خالية من السلاح النووي وأسلحة الدمار الشامل. غير أن هذا القرار ظل بلا أي تفعيل حتى استطاعت مصر والعرب أن تستصدر من الأمم المتحدة عام 2010 قرارًا بعقد مؤتمر دولي في 2012 في هلسنكي لمناقشة ترتيبات انشاء المنطقة، ورغم أن الأمم المتحدة قد عينت “مُسهل facilitator” إلا أن الولايات المتحدة في اللحظة الأخيرة أحبطت انعقاد المؤتمر بحجة أن “الوقت غير مناسب”.  ومع انعقاد مؤتمر مراجعة المعاهدة في نيويورك أبريل – مايو 2015 أعادت مصر تقديم مشروع انشاء المنطقة إلا أن الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا عارضوا صدور قرار في هذا الشأن.

وتدعونا هذه الخبرة أن نعيد تقييم امكانية تحقق هذه المنطقة والتي لا تبدو ممكنة في الأجل المنظور؛ بحيث يصبح البديل العملي هو تكثيف جهودنا الدولية على المطالبة أن تخضع اسرائيل منشآتها النووية للتفتيش الدولي. ولعل النقاش الذي دار مؤخراً في اسرائيل حول أخطار مفاعل ديمونة يدفع علماءنا وخبراءنا ومؤسساتنا المعنية إلى اعطاء أهمية أكثر لحالة هذا المفاعل، وأن يُطلعوا الرأي العام المصري والعربي على تقديرهم لحالته، وهل ما يشاع عن أخطاره مبالغ فيه أم أنه حقاً بفعل تقادمه وعدم خضوعه لأي تفتيش دولي يمكن معه أن يصحوا المصريين والجوار العربي ذات صباح لكي يواجهوا تشيرنوبل ثانية على حدودهم؟

israel nuclear copy

1

التعليقات :

اكتب تعليق

المركز الثقافي الألماني يقيم دورة في فن التمثيل التلفزيوني الأحترافي.
البياتي يستقبل وفد الاتحاد الدولي الآعلام الاقليات وحقوق الانسان .
باجلان سفير للتنمية المستدامة في العراق
و….. أغلقها وهجر اهلها أرهاب الداخل والخارج …عن كنيسة الحكمة الالهية اتكلم
الايزيديون والصابئة المندائيون يهنئون اخوتهم المسيحيين
مفوضية الانتخابات تفاتح مجلس النواب لغرض الاسراع بالمصادقة على تحديد موعد الانتخابات البرلمانية
عام التعافي والانطلاقة فهل يكون العام القادم عام المواطن والعدالة الاجتماعية ……
الاتروشي يهنىء مسيحيي العراق باعياد الميلاد ورأس الجديدة
التدمير الممنهج والإنسانية المفقودة بدواعي زائفة للدمقطرة/ استهلاك الثقافة وثقافة الاستهلاك
كشف موقعي للمقابر الجماعية في سنجار
الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان يستقبل الوفد الهولندي في بابل
تكريم رئيس الطائفة الايزيدية في العراق والعالم البابا الشيخ
أجتماع لمناقشة الآليات التنفيذية ودعم مشروع التعايش السلمي
رئيس الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق يحضر ندوة نقاشية في ديوان اوقاف الديانات حول المقابر الجماعية للايزيدين
دعوة سمبوزيوم القدس في النبطية
زيارة السفاره البريطانية
أحتفالية النصر الكبير
نيافة المطران افاك اسادويان رئيس طائفة الارمن.. يرعى أحتفالية لفرقة سايات نوفا
أجتماع السفيرة الفلندية في العراق مع ناشطات عراقيات عضوات سكرتارية تحالف 1325
الهوية الاقتصادية والنهج التنموي
جامعة صحار تفتتح الاسبوع الطلابي الرابع عشر
هيئة النزاهة/ تعمم قوائم باسماء المتهمين بقضايا الفساد
مراد يستقبل وفد تركي برئاسة عادل الهان جيهان …
بكاء الياسمين
سياسي روسي يطالب بضرب تركيا بـ “قنبلة نووية”
اكدت النائب عن كتلة المواطن النيابية وعضو لجنة التربية النيابية خديجة الجابري خلال حضورها باجتماع للجنة التربية البرلمانية
سفير العراق في تركيا يزور مدارس وادي الرافدين الاهلية في محافظة يلوا التركية
الجنابي فرقة العباس (ع) القتالية مشاركتنا الثانية في معرض بغدادالدولي
جامعة صحار تحصد المركز الأول في بطولة الشطرنج
الجمعية العراقية لحقوق الانسان تقيم جلسة حوارية لمناقشة مرحلة ما بعد داعش
النائبة ميثاق الحامدي مشروع ميناء الفاو الكبير مشروع استراتيجي لدعم اقتصاد العراق
هجوم إلكتروني مدمر يجتاح دول العالم
تحت قبة البرلمان الايطالي
نهاية ألظلم
شروق العبايجي…… ﻻوجود لخوف انهيار سد الموصل
وزير العمل يوجه بمتابعة مصير الاطفال الذين احتجهزهم داعش لايداعهم في دور الدولة
د. جيهان النمرسي تحذرالرجال : هوس الأفلام الإباحية بداية هدم العلاقة الزوجية
رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يستقبل رئيس اساقفة الكرسي الاورشليمي والشرق الادنى
خفض أسعار النفط / أرهاب جديد ضدألشعوب
البيشمركة تصدت هجوم لتنظيم “داعش الارهابي
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك