هل سيستيقظ المصريون ذات صباح ليواجهوا تشيرنوبل آخر على الحدود ؟

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : 403 views » طباعة المقالة :

 

الاعلامية / غادة محمد – مكتب سلطنة عمان – يتوافق هذا العام مع مرور 30 عاماً على كارثة انفجار المفاعل النووي السوفيتي في تشيرنوبل بكل تداعياته الحياتية والبيئية على محيطه البشري والجغرافي، وحيث مازالت تعاني من آثار اشعاعاته حتى اليوم. مع هذه المناسبة تحرك خبراء في اسرائيل مثل البروفيسور  Auzi Iven  الذي كشف عن 1500 ثغرة في مفاعل ديمونة في جنوب اسرائيل وطالب الحكومة الاسرائيلية بإغلاقه. كما كشفت جريدة هآرتس الاسرائيلية عن مؤتمر علمي عُقد مؤخراً في اسرائيل حول قضايا نووية، وحيث عبر بعض الخبراء عن مخاوفهم من اشعاعات ممكنة من المفاعل.

والواقع أن ما أثير في اسرائيل قد سبق أن أثرناه خلال مؤتمر عُقد في الجامعة العربية أوائل هذا العام لمناقشة تداعيات الاتفاق النووي الايراني على الأمن القومي العربي، ونبهنا خلال المناقشات من تقادم المفاعل النووي الاسرائيلي -الذي يرجع انشاؤه الى عام 1963- وأهم من ذلك عدم خضوعه لأي تفتيش دولي؛ حيث ترفض اسرائيل رقابة الوكالة الدولية للطاقة، فضلاً عن عدم عضويتها في معاهدة منع الانتشار NPT. وعبرنا عن آمالنا أن تطرح الدبلوماسية العربية هذا الخطر خلال قمة الأمن النووي الذي كان مقرراً عقدها في أواخر مارس 2016 في واشنطن.

ويرتبط بذلك قضية أشمل وهي جعل منطقة الشرق الأوسط خالية من السلاح النووي وجميع أسلحة الدمار الشامل وهي القضية التي تقدمت حولها مصر بمبادرة في أوائل التسعينات، وعلى مدى 35 عاماً قوبلت هذه المبادرة بالتجاهل أولاً ثم بإحباط أي جهود جادة لإنشاء هذه المنطقة. ففي مؤتمر مراجعة منع الانتشار عام 1995، وحيث كانت الولايات المتحدة تعمل بشكل يائس للتمديد اللانهائي للمعاهدة، ولكي تحصل على موافقة مصر والعرب، حيث كانت مصر في هذا الوقت تبدي ترددا في تأييد هذا المد، وافقت الولايات المتحدة على استصدار قرار من الأمم المتحدة يجعل منطقة الشرق الأوسط منطقة خالية من السلاح النووي وأسلحة الدمار الشامل. غير أن هذا القرار ظل بلا أي تفعيل حتى استطاعت مصر والعرب أن تستصدر من الأمم المتحدة عام 2010 قرارًا بعقد مؤتمر دولي في 2012 في هلسنكي لمناقشة ترتيبات انشاء المنطقة، ورغم أن الأمم المتحدة قد عينت “مُسهل facilitator” إلا أن الولايات المتحدة في اللحظة الأخيرة أحبطت انعقاد المؤتمر بحجة أن “الوقت غير مناسب”.  ومع انعقاد مؤتمر مراجعة المعاهدة في نيويورك أبريل – مايو 2015 أعادت مصر تقديم مشروع انشاء المنطقة إلا أن الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا عارضوا صدور قرار في هذا الشأن.

وتدعونا هذه الخبرة أن نعيد تقييم امكانية تحقق هذه المنطقة والتي لا تبدو ممكنة في الأجل المنظور؛ بحيث يصبح البديل العملي هو تكثيف جهودنا الدولية على المطالبة أن تخضع اسرائيل منشآتها النووية للتفتيش الدولي. ولعل النقاش الذي دار مؤخراً في اسرائيل حول أخطار مفاعل ديمونة يدفع علماءنا وخبراءنا ومؤسساتنا المعنية إلى اعطاء أهمية أكثر لحالة هذا المفاعل، وأن يُطلعوا الرأي العام المصري والعربي على تقديرهم لحالته، وهل ما يشاع عن أخطاره مبالغ فيه أم أنه حقاً بفعل تقادمه وعدم خضوعه لأي تفتيش دولي يمكن معه أن يصحوا المصريين والجوار العربي ذات صباح لكي يواجهوا تشيرنوبل ثانية على حدودهم؟

israel nuclear copy

1

التعليقات :

اكتب تعليق

اتفاق يمني يمهد الطريق لحل شامل يحقق رؤية التحالف
مذيع تلفزيوني يحترق على الهواء مباشرة
حقيقة الشرطية الفرنسية التي صرخت: لا تخربوا وطنكم مثل العرب
فرع دهوك للاتحاد النساء الاشوري يستقبل مسؤولة منظمات المجتمع المدني  
اتحاد النساء الأشوري يقدم التهنئة لاتحاد الطلبة والشبيبة الكلدوأشوري بمناسبة الذكرى تأسيسه.
“حبق” للشاعر والفنان سليم علاء الدين يحتفى به في المركز الثقافي الروسي
بمواجهة “السترات الصفراء” ماكرون يغير تكتيكاته.. ويأمر بـ”القبضة الحديدية”
انسحاب قطر من “أوبك”.. تحالفات خبيثة وأسباب خفية
وفاة الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الأب
تفاصيل مروّعة لجريمة قتل المذيع البريطاني بلبنان
غضب واحتجاجات بعد جريمة مروعة بحق فتاة فلسطينية
ثقافة وفن : إفتتاح أول مسرح وسينما مجانية في لبنان
قصر بعبدا يستقبل وفد مدرسة الجمهور الفائز بميدالية ذهبية في معرض إلمانيا
ندوة الأستاذ الزائر (Fullbright) في نقابة الأكاديميين العراقيين
نقابة المعلمين العراقيين تعقد اجتمعها الرسمي… احالة محافظ نينوى الى وفق القانون
بناء البشرة السمراء  أنموذج للتمييز العنصري في العراق
المظاهرات تعم باريس.. والشانزليزيه يتحول لساحة مواجهات
مصر على موعد مع كشف أثري كبير
“ناسا” تحذر من اقتراب كويكبين عملاقين من الأرض
بيان رابطة المرأة العراقية بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة
السيد أنور متي هداية رئيس الهيئة التنفيذية لحركة تجمع السريان.
انتخابات مجلس الشورى العمانية.. طموحات كبيرة ومسؤولية أكبر على المواطن
رئيس حكومة إقليم كوردستان يلتقي مير تحسين سعيد علي امير الايزيديين في اربيل اليوم ..
السامرائي يلتقي عددا من أهالي صلاح الدين ويبحث معهم مرحلة ما بعد داعش
الياسري:تحرير تكريت من الارهابيين بداية لتحرير الانبار والموصل من دنس الارهابيين
جواد الطليباوي : من الريبة والشكوك لامر اصدار قيادات داعش عدم اطلاق النار على الطائرات
رئيس البرلمان يلتقي رئيس التيار الصدري السيد مقتدى الصدر ويبحث معه اخر التطورات السياسية والامنية وملف الاصلاحات
الدكتورة صباح التميمي تهنئ بأستعادة الحويجة وتعدها خطوة لنهاية داعش في العراق
الربيعي :كتائب الامام علي ع تقتل 80 عنصر داعشي جنوب غرب تلعفر
العمود الثامن/ إمّا عُراق وإمّا بلاد الجوار
اختتام الموسم الثاني من فعاليات مشروع مناهضة التعصب الديني وادارة المشوع تعلن عن انطلاق الموسم الثالث
الخفاجي…… وقفتنا التضامنية هي تضامن مع الدكتور عبدالحميد دشتي
مقاومون حتى النفس اﻻخير سنبقى نقاوم
وزارة الهجرة تكشف عن اعداد نازحي نينوى والعائدين منهم والمساعدات الاغاثية الموزعه لهم .
المازني يؤكد أن كتلته صوتت على قانون برفض تدخل الكونغرس الأميركي
أكبر نادي للتغيير في الوطن العربي .. ( SMS) تغير حياة المغاربة نحو الأفضل‎”
منظمة منقذون الانسانية
القوائم الأولية للناخبين بمجلس الشورى
الحامدي… تحضر افتتاحية محطة كهرباء الجنوبية
لجنة الثقافة والاعلام النيابية تبحث دمج وزارتي السياحة والثقافة
استفتاءات

رأيك بتصميم الموقع

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
تابعونا على الفيس بوك