أرشيفات التصنيف: بغداد

نيافة المطران افاك اسادويان رئيس طائفة الارمن.. يرعى أحتفالية لفرقة سايات نوفا

محمود المنديل

الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان في حفل للجمعيه الخيريه الارمنيه حضر وفد من الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان مساء يوم الجمعة 15- 12 الحفل الغنائي لفرقه سايات نوفا للغناء الكورالي الذي اقامته الجمعيه الارمنية في العراق برعاية نيافة المطران افاك اسادوريان رئيس طائفة الارمن الارثذوكس في العراق ذلك على قاعة تاجريان . تخلل الحفل عزف كورالي مع اغاني ارمنيه وعربية مع رقصات فلكلورية . ضم الوفد كل من رئيس الاتحاد محمود المنديل والامين العام للاتحاد فالنتينا يوارش وعضو الاتحاد السيدة بروين حضر الحفل جمهور غفير من المهتمين بالفن من كل المكونات العراقية.

فالنتينا يورش

أعلام الاتحاد

محمود المنديل

الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان في حفل للجمعيه الخيريه الارمنيه حضر وفد من الاتحاد الدولي لاعلام الاقليات وحقوق الانسان مساء يوم الجمعة 15- 12 الحفل الغنائي لفرقه سايات نوفا للغناء الكورالي الذي اقامته الجمعيه الارمنية في العراق برعاية نيافة المطران افاك اسادوريان رئيس طائفة الارمن الارثذوكس في العراق ذلك على قاعة تاجريان . تخلل الحفل عزف كورالي مع اغاني ارمنيه وعربية مع رقصات فلكلورية . ضم الوفد كل من رئيس الاتحاد محمود المنديل والامين العام للاتحاد فالنتينا يوارش وعضو الاتحاد السيدة بروين حضر الحفل جمهور غفير من المهتمين بالفن من كل المكونات العراقية.

فالنتينا يورش

أعلام الاتحاد

أجتماع السفيرة الفلندية في العراق مع ناشطات عراقيات عضوات سكرتارية تحالف 1325

محمود المنديل

  تلبية للدعوة المقدمة من قبل السفيرة الفلندية كيرسيكا ـ اسيكينن للناشطات العراقيات عضوات سكرتارية تحالف 1325،شاركت ممثلة اتحاد النساء الآشوري السيدة وايليت كوركيس عضوة سكرتارية تحالف 1325 ضمن الاجتماع الذي عقد في يوم الاربعاء 13كانون الاول 2017 مع وفد من ناشطات عراقيات عضوات سكرتارية تحالف 1325 في مقر مجمع السفارة السويدية ببغداد .

حيث استقبل الوفد النسوي من قبل السيد كرستيان نيلسون نائب رئيس بعثة السويد والسفيرة الفلندية كيرسيكا ليتو ـ اسيكينن مديرة وحدة الشرق الاوسط وشمال افريقيا اضافة الى وفد ممثلي الحكومة الفلندية القادم من  الدولة الفلندية الى العراق.

تخلل الاجتماع مناقشة واسعة في عدد من المواضيع وعن سبل تقديم الدعم وبناء جسور التواصل والتباحث لنقل تجارب المجتمع والثقافات بين الجانبين، 

  كما وتم خلال الاجتماع التعريف عن اعضاء منظمات تحالف 1325 وعن مدى التقدم المحرز لتنفيذ الخطة الوطنية قرار مجلس الامن الدولي  1325وخطط واستراتيجية عمل التشارك  بين منظمات اعضاء تحالف 1325مع فرق القطاعات المؤسسات الحكومية المعنية   وايضاعن وضع النساء العراقيات بشكل عام ونساء الاقليات بشكل خاص والتميز والانتهاكات الحاصلة في ظل السياسات والنزاعات والصراعات الحاصلة وعن احقاق الامن والسلام وبناء الاعمار لعودة النازحين  في المناطق المنكوبة في سهل نينوى والتحديات الانجازات والفرص والتمكين الاقتصادي والمشاركة السياسية والاستعدادات للمشاركة في الانتخابات القادمة  ومواقف التصدي والرفض  للتصويت المبدئي من قبل البرلمان العراقي  على مشروع تعديل قانون الأحوال الشخصية رقم 88/ 1959 المجحف بحق القيم الانسانية من قبل منظمات حقوق الأنسان ونواب ممثلي المكونات من الغير المسلمين ورجال دين ونشطاء والمجتمع المدني ،وجود “خلل” كبير في تشريعات الأحوال الشخصية والقانون المدني والعقوبات، “التشريعات” التي تخالف الاتفاقات الدولية في مسألة إنهاء العنف ضد المرأة، حيث تضفي وتفرض كذلك اللامساواة والتميز الديني والاقتصادي .

 

المحكمة الاتحادية ترد دعوى لعدد من منظمات المجتمع المدني بشأن عدم استقلالية المفوضية

محمود المنديل

المحكمة الاتحادية ترد دعوى لعدد من منظمات المجتمع المدني بشأن عدم استقلالية المفوضية ردت المحكمة الاتحادية الدعوى التي رفعتها عدد من منظمات المجتمع المدني ضد أعضاء مجلس المفوضية العليا لحقوق الإنسان حول عدم استقلاليتها . وقال المتحدث الرسمي للمفوضية د. علي البياتي إن المحكمة الاتحادية ردت صباح اليوم دعوى رفعتها عدد من منظمات المجتمع المدني حول عدم استقلالية أعضاء المفوضية العليا لحقوق الإنسان ، مبيناً أن قرار المحكمة جاء بعد قناعتها بالوثائق التي قدمها أعضاء مجلس المفوضية لإثبات استقلاليتهم وعدم انتمائهم لأي تنظيم سياسي وذلك خلال جلسة المرافعة التي جرت اليوم.

لِمَ المسيحيـون … لِمَ الاقــلـيــات … لِمَ المسالمون والبسطاء ؟

محمود المنديل

لكل انسان في حياته قصة قد تكون مؤلمة او مفرحة وكذلك في داخل كل بيت رواية كما في كل محلة او منطقة حكايات ولكل أُمَّة أو طائفة أو دولة قصص واذا حل الفناء بتلك الأُمَّة او الطائفة أو الدولة وكان لرحيلها من عالم الوجود ( الانساني والتاريخي ) الأثر والصدى لتبقى قصة من القصص التي تُروى للأجيال على مر الأزمان للعبرة ليكون لها صناعها ينقلون القصة ويخطونها بأناملهم كما هي من دون اضافات ، وفي هذه اللحظة أتذكر وأنا بعمر العاشرة كان جدي يحدثني عن تهجيره من قريته وكيف فقد اخوته اثناء تهجيرهم قسرا وكيف ان احد اخوته قتل رميا بالرصاص انذاك وبعد مرور الزمن عادت المعاناة ذاتها فـوالدتي رأت بأم عينيها ما حدث وهي تحمل اخي الكبير وتهرب به من مكان لآخر تاركة خلفها المنزل بما فيه . حيث قاموا بحرقه مما اضطرها الى مغادرة القرية والنزوح الى قرى سهل نينوى وغيرها من الحكايات التي عاني منها المسيحيون في القرون الماضية والسنوات المنصرمة . اليوم التاريخ يُعيد نفس المآساة التي مرت على الشعب المسيحي لكن بطرق واساليب مختلفة لم تشهدها المنطقة سابقا بل طالت بلدان مجاورة وتهجيراً جماعياً للمسيحيين فكانت البداية في العراق بعد احداث 2003 اي بعد سقوط النظام أو ما يسمى بـ ( احتلال العراق ) بدأت الهجرة تزداد ومن كل الطوائف والمذاهب والاديان لكنها طالت المسيحيين بصورة خاصة فلا ننسى الاحد الدامي ( عام 2005- 2006) بسبب تفجيرات عدد من الكنائس وفي مناطق متفرقة في بغداد والموصل لتبدأ الهجرة للمكون المسيحي ، والقتل على الهوية الدينية فيما بعد … وغيرها من الاحداث التي طالت مكونات الشعب العراقي بكل اطيافه ، وها هو صليب مسيحي العراق وسوريا ينزف من جديد.. فما زالت بالذاكرة فاجعة كنيسة سيدة النجاة (عام 2010 ) وتبعاتها عالقة في الأذهان وجراحها لم تبرأ ، فتلك الدماء التي سالت على الارض المقدسة وفي بيت الله المخصص للعبادة والصلاة يوم الاحد وفي الاعياد والمناسبات الدينية شأنه شأن غيره من الاديان التي تقام صلواتهم في دور العبادة وطقوسهم الخاصة كل بحسب معتقداته وشعائره الدينية . لم ولن تُنسى تلك المجزرة التي حلت في كنيسة سيدة النجاة والتي ستبقى وصمة عار على جبين من قام بفعلها وتكون شاخصة بين صفحات التاريخ وستتذكرها الاجيال جيلاً بعد آخر تُكتب وتدون على صفحات الايام والسنين تحت عنوان (معاناة مسيحيي العراق ) والهجمات التي شنت عليهم منذ اعوام بتهجيرهم قسراً وبالاكراه ومنعهم من ممارسة حقوقهم كشعب له تأريخ وحضارة وتراث لآلاف السنين..

واليوم ما حدث ويحدث في نينوى والنواحي والقرى المسيحية التابعة لها ترى من له اليد والمصلحة في حدوث ذلك لتهجيرهم ؟؟ رغم اننا لم نجد اي استنكار من المرجعيات الدينية بشأن ما حصل في سهل نينوى لما وما السبب ..! اليسوا جزءاً من هذا البلد ..الم يكن لهم دور هام في بناء الوطن ..؟ نراهم ( المسيحيون النازحون ) اليوم ينامون على ارصفة الشوارع وفي المدراس وبيوت الله دون ان يجدوا لهم حلا مناسبا بتحرير بلداتهم من العناصر المسلحة التي جالت وصالت فيها وارعبت كل ساكنيها ليفروا بجلدهم مع اطفالهم وشيوخهم تاركين كل مايمتلكون ، ومنهم من استطاع ان يحمل معه اشياء تخصه الا انهم لم يستطيعوا ان يحتفظوا بها بسبب سلبهم من قبل العناصر المسلحة مقابل تركهم احياء وهناك من لم يسلم منهم فقتل لأنه مسيحي ومنهم من سبى زوجته او ابنته … أين ضمير الانسان من كل تلك الانتهاكات لحقوق الانسان .. واين منظمات المجتمع المدني … واين منظمات حقوق الانسان … واين ..الخ ..   

السؤال الذي يطرح نفسه هنا … لماذا مسيحيو الشرق يهجّرون من أوطانهم تباعاً وبأساليب شتى وبصورة خاصة من العراق الذي يمثل منذ عصور موطنهم الأصلي حيث عاش اجدادنا وآباؤنا واليوم نحن ، فمهما اختلفت طوائفهم فهم اصحاب حضارة وتاريخ وتراث يشهد له القاصي والداني من شتى أرجاء العالم ، المسيحيون الذي عاشوا وترعرعوا ها هنا في ( العراق ) من أقصى شماله حتى جنوبه ما زالت ذاكرتهم مليئة بالاوقات الطيبة والأيام الأجمل التي كانت تجمعهم بجيرانهم في المناطق والأحياء التي يقطنوها ومن مختلف الأديان .

تُرى ما ذنبهم .. ما جريمتهم أ لأنهم مسيحيون حتى تلاحقهم النكبات وتحاصرهم المؤامرات من كل صوب ؟ أم لأنهم شعب مسالم لا يحب القتل ولا اراقة الدماء بل يحافظ على حسن الجوار والمعاملة الحسنة والابتعاد عن الحقد والضغينة ليجعل المحبة والسلام شعاره في آي مكان يحل فيه . مهما تبحث فلن تجد في سجل تاريخه السابق والحالي أية جريمة تذكر بحق الآخرين على ارض الرافدين التي سكنوها للآلأف السنين بل على العكس من ذلك ، المسيحيون وبشهادة الجميع ممن عايشوهم يتصفون بالطيبة والامانة والصدق والاخلاق واحترام الاخر ومد يد العون لكل من يطلب من دون مقابل , ولا يميزون بذلك بين الأطياف لأيمانهم بان الوطن للجميع وهم شعب واحد يتقاسمون كل شي في وطنهم الواحد ( العراق ) فـ ( المسيح له المجد ) علمهم ان يحب بعضهم بعضا .. كما ان ابواب كنائسهم كانت ولازالت مفتوحة لهم سواء في الاعياد والمناسبات كافة كما واشتركوا لدفاع عن حياض الوطن في كل الحروب التي مر بها البلد فهم شركاء فيه . الكل يشهد من من صادقهم وعاشرهم لاسيما الجيران ومن جالسهم على مقاعد الدراسة وكل من دخل بيوتهم واكل من طعامهم وشرابهم يتحدثون عن طيبتهم وكرمهم وهم بعيدون عن النميمة والخبث ومعروفون بوفائهم ومحبتهم للأخرين مهما أختلفت اجناسهم واديانهم والجميع يذكر الوقفة التي وقفتها الكنائس في سنوات الحصار الجائر والقاسي على الشعب من اقصى الشمال الى جنوبه بمختلف قومياته واديانه ، ولا ننسى العديد من الناس كانت تفدُ الى الكنائس لطلب المساعدة والمعونة من الارزاق من دون ان يسألهم احد ( من أنت .. ومن اين اتيت .. ومن أي دين او مذهب تكون ) أو عن أصل موطنه او منبع دينه ومذهبه ، الجميع هم سواسية على مائدة المسيح (له المجد) .. اما اليوم فان كل شيء قد دمر لنجد مسيحي العراق اصحاب الحضارة الاولى في التاريخ يقفون طوابير للفرار بجلدهم من وطنهم تاركين منازلهم وثروتهم وذكرياتهم الجميلة للذين تمادوا في غيهم ، فالمسيحي لا يقاوم الشر بالشر رغم وحشية ما يمرون به منذ احتلال العراق من قبل الولايات المتحدة الامريكية .. تتكرر الاساليب لجعل المسيحيين مشردين هنا وهناك وفي بلدان المهجر بلا مأوى يستنجدون بالاغراب لمد يد العون لهم رغم ان وطنهم العراق يمتلك ثروات هائلة بما فيها النفط ، والكل يعلم ان ما من دولة دخلتها امريكا بحجة تحريرها من النظام الحاكم ليحل محله الديمقراطية والحرية الا وكانت النتيجة الدمار والخراب والتهجير ، اهكذا يصبح مصير من هم باقة ورد شذاها يفوح في كل الارجاء والسكان الاصليون اصحاب حضارة سومر وبابل واحفاد نبوخذ نصر وسرجون وآشور ؟ لنجد كنائسهم تلتهب بالنيران ونشاهد اقدم كنيسة في محافظة نينوى تضرم بصلبانها النيران ويرث حضارتهم تهدم على ايدي الحاقدين .. وهنا اود ان اوضح ان الاوطان والأنتماءات قد سبقت كل الاديان والمذاهب والطوائف ولم ولن تبنى الاوطان بالتباري فيما بينها ، بل تُبنى بالانتماء الانساني والوطني تلك السمات الضاربة عمق جذورها في التاريخ الممتد على مر الازمنة ومتى ما تتجمع كل الاطياف والاديان والقوميات معا ستشكل اروع باقة ورد زاهية لترفع على قمتها أسم الوطن (العراق ) .

أتسأل من وراء أفراغ منطقة الشرق الاوسط من المكون المسيحي ومن خلف كل ما جرى ويجري..؟ هل هي اجندات خارجية أم داخلية ام انها لعبة سياسية قذرة يستمتع بها الحاقدون وتتفرج عليها الدول التي تلعب بمصير الاخرين وتخطط لمستقبلهم المجهول ومنهم العراق ..؟ ام انها مسرحية اتقن ممثلوها التمثيل ولعب ادوارها من لا يدري معنى الانسان والانسانية الذين يدعون وينادون بحقوق الانسان .. من خلف هذه المؤمرات التي تطول المسيحيون ولماذا كل هذا الحقد على المسيحيين ..؟ ماذا فعلوا .. ما ذنبهم .. ماذا اقترفوا .. ولمن أساءوا .. والى متى يهجرون ويضطهدون في وطنهم .. وهل يبقون بلا وطن .. ولمصلحة من في كل ما يجري لهم .. وما هو الهدف من ذلك …والى متى يبقى مصير مسيحيي العراق مرهون بيد أعداء الانسانية ….؟

 

 جنان ياقو

                                                                      

(الدستور كتب باقلام ضعيفه)

محمود المنديل

تحدث لنا النائب فريد الابراهيمي اليوم بمناسبة الذكرى الثانية عشر للاستفتاء على الدستور العراقي .
من المعروف ان الدستور هو.الصيغه القانونيه التي يجتمع عليها ابناء الشعب الواحد لغرض تنظيم حياتهم مع بعضهم البعض ومع دول العالم الخارجيه وفق مصلحة البلاد.
اذا لابد ان يكون الدستور رصينا وقويا للحفاظ على وحدة البلاد والحفاظ على الوطن وتاكيد كرامة ابناء الشعب ..
لكن ماحدث ان
جاءت كتابة الدستور العراقي في ظروف سياسية وأمنية أقل ما توصف به هو أنها غير طبيعية، الأمر الذي كان له آثار واضحة على بنود هذه المسودة المثيرة للجدل.
وكتب هذا الدستور على عجاله وكان في ضعف كبير في اساسيات الدستور واكثر نصوصه تشير على تجزأت العراق .
ولكن أمامنا فرصة على كتابة دستور يكتب باقلام تجعل من العراق ذو حدود قوية من الشمال الى الجنوب ولا يستطيع لأحد التلاعب بمفرداته
او يحاول ان يقسم العراق ومن خلاله
يشعر المواطن العراقي بالمساواة وعدم التميز بقوميه او مذهب اوي اي شيء اخر .
العراق للجميع واليوم اصبح العراق قوة كبيره في المنطقه واذا كتب الدستور اليوم فسوف يكتب بعيدا عن التدخلات الخارجية كما كتب الدستور الحالي والذي تلاعب الحاكم المدني بريمر من بعد 2003 والبارزاني باغلب بنوده وأغلبها نص على تقسيم العراق…وما حصل في العراق خلال هذه الفتره الا بسبب الدستور الضعيف.
وفي نهاية الحديث ندعو الى اعادة النظر في هذه الفتره لكتابة دستور قوي يوحدالعراق
بحدوده وقومياته ودياناته والكل تحت نظام الحكومة المركزيه
النائب فريد الابراهيمي

المفوضية العليا لحقوق الانسان

محمود المنديل

نفت السيدة عضو مجلس المفوضية العليا لحقوق الانسان فاتن الحلفي ماصدر من قناة الاتجاة الفضائية من معلومات مغلوطة في احدى تقاريرها الاخبارية التي وردت فيها توجيه المفوضية عقوبات ادارية لموظفيها بشان موقفهم الرافض لآراء بعض من السادة المفوضين .
واكدت السيدة الحلفي ان مفوضية حقوق الانسان ومن موقع عملها كمدافع عن الحريات والاراء الشخصية وتماشيا مع ما ورد في المادة 19 من الاعلان العالمي لحقوق الانسان و المادة 38 من الدستور العراقي الاتحادي لجميع المواطنين الحق في التعبير عن الراي والفكر دون اي مس للنظام والاداب في بلد ديمقراطي تتعدد فيه المكونات والاطياف وكل له الحق في التعبير عن طروحاته الشخصية، وطالبت عضو مجلس المفوضين قناة الاتجاه الاخبارية بتقديم مالديها من اثباتات عن ذلك وبالعكس فاننا سنطالب بحقنا و بالطرق القانونية والرسمية .

الاتحاد الدولي الاعلامي للاقليات وحقوق الانسان يشارك في مهرجان ( عراقي انا )

 

أعلام الاتحاد/فالنتينا يوراش

شارك وفد الاتحاد الدولي الاعلامي للاقليات وحقوق الانسان في مهرجان ( عراقي انا ) الذي اقيم على حدائق القشلة اليوم الجمعة ١٣/١٠/٢٠١٧.
وتضمن الوفد كل من رئيس الاتحاد المراقب الدولي محمود المنديل والسيدة فالنتينا يوارش والسيد حسين علي والاعلامية رفاه المعموري والسيد رياض.
رفع اعضاء الاتحاد خلال مشاركتهم يافطة تدعو الى تاكيد الوحدة بين ابناء الشعب العراقي تحت خيمة الوطن الموحد .
وصرح رئيس الاتحاد خلال لقاءه باحد القنوات الفضائية بضرورة توحيد الخطابات السياسية وتماسك الهوية العراقية بعيداً عن التخندقات الماضوية لبناء عراق جديد يضم كل ابناء الشعب العراقي ، كما حضر الوفد ندوة حول حوار الاديان واثره في تعزيز التعايش السلمي التي نظمها منتدى فيض للثقافة والفكر بالتعاون مع المركز الثقافي البغدادي على قاعة المركز ادار الندوة الدكتور محمد الواضح .

 

الابراهيمي يدعو مسعود البرزاني الى الرضوخ لقرارات الحكومة المركزية

محمود المنديل

دعا النائب عن ائتلاف دوله القانون الشيخ فريد الابراهيمي مسعود بارزاني الئ الرضوخ لقرارات الحكوميه الاتحاديه وتطبيقها وعدم محاولته استغلال عواطف المواطنين الاكراد وترويعهم بحجه ان الحكومه الاتحاديه تريد قتل الشعب الكردي والسيطره عليه وتسأل الابراهيمي لماذا يصر بارزاني علئ الانفصال ولماذا يتحدئ كل القرارات التي صدرت من الامم المتحده والحكومه الاتحاديه معتبرا اياه بمحاولات استفزازيه لاثاره الرإي العام علئ الحكومه الاتحاديه لاراقه الدم الكردي وبين الابراهيمي ان الاقليم لايستطيع مواجهه ايران وتركيا فيما لو حدثت عمليات عسكريه وماذا يريد بارزاني من اثارته للتصريحات التصعيديه ومحاوله التغطيه علئ فشله الذريع كونه فاقد للشرعيه ومحاولته تدليس الحقائق وتغطيه فساده الكبير من خلال استيلائه علئ النفط وتهريبه وبيعه وايداع امواله في مصارف لصالحه لالصالح الشعب الكردي واكد الابراهيمي يجب علئ البارزاني ان يعي حقيقه واحده ان الشعب الكردي والعرب اخوه وعليه ان لايجعلهم الوقود الذي يشعل به النار التي يحاول اشعالها لمصالحه الشخصيه المكتب الاعلامي للنائب الشيخ فريد الابراهيمي الخميس ٢٠١٧/١٠/١٢

البياتي يستنكر الهجمات الارهابية التي استهدفت مقار للجبهة التركمانية

محمود المنديل

استنكر عضو مجلس المفوضين في المفوضية العليا لحقوق الانسان الدكتور علي اكرم البياتي الهجمات الارهابية التي تعرض لها مقر الجبهة التركمانية جنوب محافظة كركوك. واكد البياتي ان شن هجمات ارهابية ضد مقرات الجبهة التركمانية في مدينة كركوك ولمرتين خلال اسبوع واحد، هو استهداف متعمد للمكون التركماني لغرض منعه من ممارسة نشاطاته ودوره في بناء المدينة، وسعيه الجاد للارتقاء بواقعها وتطويرها وتقديم الخدمات الى سكانها بمختلف مكوناتهم وانتماءاتهم. وقال عضو مجلس المفوضية إن هذه الممارسات العدوانية مستهجنة ومرفوضة كونها تهدد الامن والسلم المجتمعي الذي نسعى الى بنائه في كركوك بالتأخي والمحبة والالفة، كما انها منافية للأخلاق والقيم الانسانية وتعد انتهاكا لحقوق الانسان. وحمل البياتي السلطات المحلية كامل المسؤولية في حال تكرار مثل هذه الهجمات الارهابية، داعيا الاجهزة الامنية في محافظة كركوك الى بذل جهودها لإلقاء القبض على الجناة وتقديمهم الى العدالة لينالوا جزائهم العادل، وتوفير الحماية للمكونات كافة.

أعلام المفوضية

أعضاء الاتحاد الدولي لآعلاميي الآقليات وحقوق الانسان في كنسية ماركوركيس / منتدى الكلمة

 

تحسين ابراهيم

لازال منتدى الكلمه لكنيسة مار كوركيكس ذو نكهة خاصه يتفرد بها ولازلت ابحث سبب ذلك
اتحفنا المنتدى بجلسة تمس صميم المجتمع العراقي حاليا عنوانها
الضبط الاجتماعي في العراق الراهن بين جدلية العقوبه ونظم الوقايه للدكتور سلام العبادي
لقد كانت الجلسه حواريه أكثر منها محاضره حيث تناول السيد المحاضر اسباب الانفلات الاجتماعي الحالي وطرح عدة تساؤلات فيها مما أثار مخيلة الحضور فأدلى كل بدلوه وهكذا كانت جلسه مميزه التفاعل فيها على أشده بين الحضور والمحاضر
وكان الاب ميسر بهنام المخلصي قد تسلم درع السلام في بداية الجلسه من منظمة عزم تثمينا لدوره الريادي في أشاعة المحبه وروح السلام ومفاهيم العيش المشترك
كما أنه قام بتسليم السيد المحاضر درع منتدى للكلمه بصفته راعي المنتدى وراعي الكنيسه ايضا
وقد حضر الامسيه وفد اتحاد أعلاميي الاقليات وحقوق الانسان برئاسة السيد محمود المنديل وعضوية السيد امين سر الاتحاد تحسين ابراهيم
شكرا لكنيسة مار كوركيس ولراعيها ولرئيس لجنتها الاجتماعيه الاستاذ اللبيب عصام مسكوني على هذه الامسيات الجميله المفيده داعين لهم بحسن الثبات في أرض الرسالات لحفظ تنوع بلاد الحضارات .وكان من بين الحضور رئيس واعضاء الاتحاد الدولي لاعلامي الاقليات وحقوق الانسان