كل المقالات بواسطة الاعلامية د.مي خليل مراد

رئيس تحرير ومديرة مكتب الوكالة في لبنان سفيرة سلام عالمي ومستشارة تحكيم وسيناتور رئيس ومؤسس جمعية كونوا معنا لخدمة الانسان BWUSH

محادثات الادب العربي في سامسونج

الاعلامية د.مي خليل مراد

مكتب لبنان -بيروت

“محادثات الأدب العربي في سامسون”

الاحد تموز يوليو 29 ، 2019 – 15:43

نسق المحامي د.ذكائي غول ندوة ادبية شعرية باللغة العربية في بلدته سامسونج التي تقع بالقرب من البحر الاسود شمال تركيا داخل صالة مطعم اورمانسي كافيه بعنوان “محادثات في الأدب العربي ” بعد ضهر الاحد ٢٩ تموز ٢٠١٩ واعلن عن اقامة هذه الندوة مرة في كل شهر حيث سيتم في كل ندوة تقديم برنامجاً مختلفاً يتحدث فيه عن الشعر واهميتة في اللغة العربية
حضر الندوة شخصيات عربية يمنية وتركية تهتم بالفن والثقافة والادب والشعر العربي عرف منهم :
العميد السابق لكلية الآداب في جامعة الموصل عبد الله فتحي الظاهر الذي بدوره تحدث عن عرب عبيدات .
كما شارك في البرنامج الأستاذ المتقاعد سعيد الصالحي مع عائلته وهو مهندس إلكترونيات متقاعد كان يعمل في جامعتي بغداد واليمن .
افتتح نقيب المحامين في سامسونغ الدكتور ذكائي غول الندوة بالحديث عن سيرة شاعر البصرة الدكتور بدر شاكر السياب الذي كان من محبي أتاتورك وهو اول من ترجم القصائد التركية إلى العربية .
عرض الشاعر والرسام قاسم الدديف أعماله الفنية ضمن الندوة كما قدم في المناسبة هدية للمحامي ذكائي غول صورة رسمها بالفحم الحجري
قدم الشاعر والمؤلف صفاء الحسيري اثنين من كتبه الشعرية إلى المحامي جول.
الشاعرة اللبنانية الاعلامية والناشطه الانسانية د.مي خليل مراد الذي سبق لها أن زارت سامسون وأوردو في ملتقى الصحفيين العرب واعجبت بهما شاركت عبر الهاتف في إلقاء قصائد تصف جمال وسحر اوردو في تلك الرحلة كما رحبت بالدكتور ذكائي غول وشكرته على ما يقوم به من نشاطات ثقافية ادبية تخدم بلاده وعلى ما يبديه من اهتمام ولباقة في استقبال ضيوفه مما زرع المحبة في قلوبهم .
قدم المحامي غول العلم التركي لضيوفه.
وفي الختام تم التقاط الصور التذكارية

الاعلامية د.مي خليل مراد

مكتب لبنان _ بيروت

لجنة «روَّاد من لبنان» تُكرِّم رئيس الجامعة اللبنانيَّة الأميركيَّة الدكتور جوزيف جبر

كرمت المؤسسة اللبنانية للإعلام لجنة “رواد من لبنان”، رئيس “الجامعة اللبنانية -الأميركية” الدكتور جوزيف جبرا، في دارته في حرم الجامعة، في حضور الوزير والنائب السابق غازي العريضي، رئيس لجنة “رواد من لبنان” الدكتور ميشال كعدي، نقيب المحررين جوزيف القصيفي، مدير قصر الأونيسكو سليمان الخوري، نقيب الفنانين المحترفين جهاد الأطرش وعقيلته المربية التربوية إيمان الأطرش، الأمين العام لاتحاد المصارف العربية وسام فتوح، المدير العام لشركة “خطيب وعلمي” المهندس سمير الخطيب، البروفسور منير يحيى وعقيلته المهندسة لينا جابر، العميد ميشال نحاس وعقيلته السيدة فيكي نحاس، مدير الفرع الرابع لمعهد العلوم الاجتماعية الدكتور عبد الله السيد، مديرة العلاقات العامة في المؤسسة اللبنانية للإعلام مريم بيضون، الشاعر د. ميشال جحا، الدكتور كريستيان أوسي، مدير مكتب الشرق الأوسط محمد الحاجم، والإعلامي غبريال أبيض وحشد من الشخصيات والفاعليات.

استهلّت الإعلامية مريم بيضون بكلمة ترحيب بالضيوف. وألقت كلمة المؤسسة اللبنانيَّة للإعلام فقالت فيها: «رغم مَنصبِه الكبير ومسؤوليَّاتِه المُتعددة، فإنَّ الدكتور جوزيف جبرا رئيس “الجامعة اللبنانيَّة الأميركيَّة-LAU يبدو شخصاً مُتواضعاً وصريحاً ومُباشِراً أيضاً. وهو لا يُعَدّ مُجرَّد موظَّف تدرَّج في مناصِبٍ إدارية أكاديميَّة رفيعة فقط، بل هو قبل ذلك رجُلٌ مُحنَّك، في جُعبتِهِ الكثير من الخُبُرات والمواقِف التي أهَّلتهُ لموقعِه الحالي».

وأضافت بيضون: «الدكتور جبرا الإداري، والأستاذ الجامعي، والمفكِّر، والباحث، والأكاديمي، الذي جعل من خدمة الجامعة والمجتمع شعار وممارسة يوميَّة له في مختلف ميادين حياتِه، أوصَلَ لبنان إلى المحافل الدوليَّة بنظرةٍ مُختلفة وشامِلة، مُتطلِّعاً إلى مُستقبلٍ مُزدهر، وِسط كل التحوُّلات والتعقيدات، التي فرضتها تطوُّرات عاصِفة وتغيُّرات هائلة وأحداث خطيرة وجسيمة، في عالمٍ أمسى يتحرَّك على إيقاعٍ جديد، ووتيرةٍ جديدة تتناسب مع التكنولوجيا القائمة، ومع التطوُّرات المُدهِشة، على غير مُستوى وصعيد»

وتابعت: «باسمي وباسم المؤسسة اللبنانيَّة للإعلام/ لجنة «روَّاد من لبنان» نبارك هذا اللقاء والتكريم، ونهديه بدورنا إلى وطننا الغالي لبنان، هذا البلد الذي بأمثال الدكتور جوزيف جبرا سيستمر إلى الأبد في حمل رسالة الحضارة والثقافة والتجدد والإبداع».

من ثم ألقى رئيس لجنة «روَّاد من لبنان» الفقيه الدكتور ميشال كعدي كلمةً بالمناسبة، فقال: «كلامي اليومَ على كبيرٍ، نَعِمَ بثقلٍ حَيويٍّ، تمادَتْ فيهِ أطرافُ النِّعَم والمَهَمَّات، وقد شَعَّتْ بهِ تعاليمُ شَتَّى، قبلَ أن يبوحَ بها، ثُمَّ اخْتيرَ للشَّأنِ الأَروعِ منذُ حداثتِهِ، فتلكَ لَعَمري عَدْوَى الأَصِحَّاءِ الكبار… ولا بُدَّ لوجهِ الدكتور جَبرا، أن يضجَّ بالحَرَكَةِ، والنَّبضِ الدَّائم، ولا بُدَّ أن تَتَوَقَّل مكانَتُهُ في الوُسْع، بأضواءٍ وأسلاكٍ نورانيَّة، وتَتَفَجَّر بُروقاً، وَجَمْع غلالٍ أكاديميَّةٍ، تمتازُ باستقامةِ المَنْهَج، والحافِظةِ وزجاجةِ العقلِ، وَمَشْعبِ الغَلَبَةِ، وَجَبَروتِ القَلَم، والحَصَاةِ».

وتابع: «هذا الرَّائِدُ، أخَذَ على عاتِقِهِ الشَّيْلَ بالطُّلاَّب أنَّى كانَ مَوْقِعُهُم، فتجلَّت في شخصِهِ القُوَّةُ، والأُبوَّةُ، حيث أرتَجَ على العِثارِ، وَهُوَ الكَنَّازُ المُدَّخِرُ، مُسْتَعِيناً بالتُّؤدةِ على غرامةِ الطُّلاَّب».

وأضاف: «الدكتور جوزيف جبرا له مكانُهُ المكينُ بين روَّادِ العالم والموجِّهين. وهُنا أشيرُ إلى أنَّهُ تَنزَّهَ عن مَصالِحِهِ، وتَرفَّعَ عن مظاهر الغرورِ والعظمةِ في الدُّنيا، وساعةَ تكبُرُ المَهمَّةُ في أعمالِهِ، تبرُزُ إذ ذاكَ ضخامةُ معرفتِهِ، وبُعْدُ نظرِهِ وتطلُّعاتِهِ التي تنمُّ عن نَهجٍ أكاديميّ، ورسالةٍ متراميةٍ. ولفرطِ قدرتِهِ الشاملةِ، تراهُ يَجِدُ لكلِّ مناسبةٍ إحاطةً كاملةً تتَّسِعُ للزَّمانِ والمكانِ».

وختم بالقول «إنَّ حاجةَ الجامعةِ إليهِ، هي بمقدارِ حاجةِ لبنانَ إليهِ، لأنَّهُ الكلُّ المُبدِعُ، ولا جدال. دكتور جبرا، حسبُكَ أنَّنا نُحِبُّكَ رائداً كبيراً».

وتلا كعدي رسالة تهنئة من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون للدكتور جوزيف جبرا، جاء فيها: “في هذه المناسبة، يسرنا أن ننقل إليكم شكر فخامة الرئيس على مبادرتكم، وتهنئته للدكتور جبرا مقدرا أعمالكم وجهودكم ومتمنيا لكن دوام النجاح والتوفيق.”

ثم تلت بيضون البيان الصادر عن لجنة “رواد من لبنان”، والذي جاء فيه: “بعد انعقاد جلسة للجنة رواد من لبنان برئاسة الفقيه الدكتور ميشال كعدي، وبحضور المؤسس نجيب جزيني، المربي الدولي وليد كامل أبو شقرا مؤسس ESOL EDUCATION، مدير قصر الأونيسكو سليمان الخوري، المؤرخة اللبنانية الأميركية الدكتورة مفيدة عابد، رئيس اتحاد الكتاب اللبنانيين النائب السابق غسان مطر، والأديب خليل زريق.
تقرر منح درع الرواد للدكتور جوزيف جبرا، تقديرا لجهوده في مجال عمله، ثم قدم رئيس لجنة “رواد من لبنان” وأعضاء اللجنة درع الرواد، إلى المكرم تقديرا ووفاء لجهوده.”

وألقى الدكتور جبرا كلمة قال فيها: “لعل أجمل هبة في الحياة هي هبة العطاء، عطاء الذات لخدمة الغير التي تعد أساس الخلق، وعندما نمتنع عن خدمة بعضنا بعضا يتدمر المجتمع، فالجامعة اللبنانية الأميركية أصبحت مملكة لخدمة الغير وخدمة المجتمع، حيث قمنا بتطويرها في خدمة الجيل الجديد لأنه في نهاية المطاف الجيل الجديد هو الكفيل في حل مشاكل البلد، من هنا، يتوجب علينا أن نستمع لهم، الأمر الذي يعطيهم ثقة بأنفسهم، وعندما يثقون بأنفسهم يصبح باستطاعتهم السماع لأقوالنا”.

وتابع: “إن تكريمي اليوم يمنحني فرحا وسرورا لأنه تكريم للجامعة ككل التي تستحق التقدير، هو تكريم للإداريين والأساتذة وعلى وجه الخصوص الطلاب، أشكركم من أعماق قلبي، حضوركم فخر لي وللجامعة”.

يشار إلى أن لجنة “رواد من لبنان” يرأسها الدكتور كعدي، وتضم كلا من: المدير العام لقصر الأونيسكو سليمان الخوري، المربي الدولي وليد كامل أبو شقرا، الأديب خليل زريق، المؤرخة اللبنانية الأميركية الدكتورة مفيدة عابد، رئيس اتحاد الكتاب اللبنانيين النائب السابق غسان مطر ومؤسس لجنة “رواد من لبنان” الإعلامي نجيب جزيني، ومدير مكتب الشرق الأوسط الإعلامي محمد الحاجم، ومديرة العلاقات العامة الإعلامية مريم بيضون.

وتلا التكريم حفل عشاء.



افتتاح مهرجان الزهور والحرف في مدينة الشمس بعلبك على بركة رأس العين

مكتب لبنان _بيروت

الاعلامية د.مي خليل مراد

افتتح مهرجان بعلبك السنوي للزهور والحرف الذي نظمه اتحاد بلديات بعلبك بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية وجمعية بعلبك والجوار الانمائية على ضفاف بركة رأس العين برعاية محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر، وحضور شخصيات من المنطقة عرف منهم راعي أبرشية بعلبك للروم الملكيين الكاثوليك المطران الياس رحال، رئيس دائرة الشؤون الإجتماعية في المحافظة وليد عساف، ورؤساء إتّحاد البلديات، وفعاليات سياسية وتربوية وإجتماعية،
مثّل المعاون التربوي في مركز الإمداد للرعاية والتأهيل بعلبك الإدارة في إحتفال المهرجان
وبعد الإحتفال قصّ المحافظ خضر شريط إفتتاح المعرض
الذي تضمّن زاوية لعرض منتوجات التلاميذ ذوي الإحتياجات الخاصّة.

 

جمعية الجواد العربي الاصيل تطلق مهرجانها ضمن فعاليات معرض دمشق الدولي

 

مكتب بيروت لبنان

الاعلامية د.مي خليل مراد

اقامت الجمعية العربية السورية للجواد العربي الأصيل مهرجانها ضمن فعاليات معرض دمشق الدولي بمناسبة مرور ٧٣ عام على جلاء الاستعمار الفرنسي عن الاراضي السورية وبحضور وزير السياحة المهندس محمد رامي رضوان مرتيني

رعى المهرجان وزارة السياحة وزارة الإعلام وزارة الزراعة والقيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي و الإتحاد الرياضي العام و محافظة دمشق

انطلقت المسيرة باجواء كرنفال كشفي واستعراض للخيول العربية الاصيلة بمشاركة فرسان سوريين وعرب وأجانب من أمام المتحف الوطني مروراً بقلعة دمشق وساحات المرجة، المحافظة، النجمة، الروضة، المالكي، ومن ثم ساحة الأمويين اختتمت المسير على أرض مدينة المعارض القديمة.

زين المنبر وساحة المعرض استعراض للتراث والفلكلور السوري من العزف والدبكة والقصائد  واستعراض للخيول العربية الاصيلة  لوحات وتم عرض لاعمال فنية وثقافية وتحف

لقد برهن هذا العمل الرائع ان سوريا ستبقى شامخة رغما عن انف كل من تسول له نفسه العبث بارضها ومجدها وان سوريا دائما ابدا سيدة نفسها لا يمكن لاي محتل او مستعمر او اي ارهابي ان يدنس ارضها ستبقى رايتها ترفرف عاليا فوق اراضيها بقيادة قائدها وحاميها الرئيس الفذ الدكتور بشار الاسد وبقوة جيشها وشعبها العظيم

قصيدة الشاعرة د.مي مراد التي القتها في معرض دمشق الدولي ضمن مهرجان الخيول العربية

 

 

مكتب : بيروت_ لبنان

القت الشاعرة والاعلامية د.مي خليل مراد قصيدة بعنوان :”عيد الجلاء”بمناسبة احتفالات معرض دمشق الدولي للخيول العربية

عيد الجلاء به تُستنهضُ الهممُ
تجلوه رايات عزٍّ ، سَفْحُها قِمَمُ

تربو على مجدِ تاريخٍ .. فضائلُنا
والارض شامخةٌ .. فوحُ التراب دمُ

بالنصر يجلو بهاءً … عطره عَبِقٌ
في أُفْقِهِ قمر الاحرار يرتسمُ

جيشي سراجُ غدٍ والنورُ معتمرٌ
به إلى الثأر أوكارَ العدا اقتحموا

تحت السروجِ بطونُ الخير كانزةٌ
وفوق تلك السروجِ العزْمُ والهممُ

أحلَّ سفكَ دمي سهمُ العدا فغَوى
ويرجعُ السهمُ من قوْسي وينتقمُ

ومارَمَيْتَ ولكنَّ الإلهَ رمى
كانوا عُتاةً، ولكنْ هاهمُ قُزُمُ

يا للطُغاةِ وقد حانتْ هزائمُهمْ
تحتَ الدجى تركوا الأشلاءَ وانهزموا

ها صانعُ النصر والهيجاءُ تعرفُهُ
بقوةِ الجيشِ هذي الأرضُ تعتصِمُ

بشارُ يا فارسَ الأحرارِ في زمنٍ
ذا شارةُ النصرِ فوق الشامِ ترتسمُ

والحقُ يبقى لَصيقَ الأرضِ لو جُرِحتْ
ضمادُها أنتَ والأحرارُ والعَلَمُ

ان كنت جاهلَه فالنصرُ يعرفُهُ
ما زالَ للسيفِ والأحرارِ يحتكمُ

تزهو به الخيلُ في الميْدانِ صاهلةً
وكلُّ جرحٍ بسيفِ الحقِّ يلتئمُ

حقُّ البلادِ إذا حلَّ الظلامُ بها
أن تصنعَ الفجرَ والظلماءُ تنهزمُ

قل يا سليلَ بني مروانَ قاطبة
نحن الشآمُ وهمْ في جوفِها رِمَمُ

من سوَّلتْ لهمُ الأحقادُ أنّهمُ
سيحكمون ولكنْ بئسَ ما حلِموا

أفْنتْهمُ العاصفاتُ القاصفاتً فلم
يدنو المُرادُ، ولم تثبتْ لهمْ قدمُ

لنا رجال إذا زفّوا بنادقَهمْ
فالعرسُ والموتُ في أصواتِها نغمُ

يا ويحَهمْ من زنودِ الشعبِ رافعةً
راياتِها وعليها قد أضاءَ دمُ

لايسلمُ الحقُ إلاّ حين تحرسُهُ
أيدٍ إذا ارتفعتْ بالحقّ تعتصم

قصيدة عيد الجلاء
ألقتها د.مي خليل مراد
في مهرجان الخيول العربية

توقيع اتفاقية بين جائزة Elite ومركزACT

 

 

 

الاعلامية د.مي خليل مراد

مكتب: لبنان_ بيروت

رعت الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث في مكاتبها ضمن فعاليات مباراة العلوم 2019توقيع اتفاقية شراكة بين جائزة إليت ELITEالعالمية للأرقام القياسية ومركز Advanced Computer Technology (ACT)، بحضور فريق عمل الهيئة وعدد من الهيئة العلمية. تهدف الاتفاقية إلى تعميم تجربة مركز تسجيل إليت في لبنان عبر مركز ACT ودعم طلاب المدارس المشاركة في مباراة العلوم على تسجيل عدد من الأرقام القياسية الخاصّة بطلاب المدارس.

وقّع على الاتفاقية رئيس مركز ACTالأستاذ ربيع البعلبكي، والمسؤول عن مكتب تسجيل Elite الدكتور براديب كور، بالإضافة إلى رئيس الهيئة الوطنية الدكتور أحمد شعلان ورئيس مجلس الإدارة الأستاذ رضوان شعيب.وأعرب د. كور عن سعادته لوجوده في لبنان، وسروره لاطّلاعه على المشاريع المميزة للطلّاب المشاركة في مباراة العلوم. وذكر أمثلة عن أرقام قياسية كسرها هو بنفسه وسجّلها لدى إليت، ودعى الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث ومركز ACT لدعم مشاريع لبنانية لتحطيم الأرقام القياسية العالمية.

الملكة رانيا العبد الله متوّجة كتاب “روّاد من لبنان

 

الاعلامية د.مي خليل مراد

مكتب :لبنان _ بيروت


توّجت جلالة الملكة الأردنية رانيا العبد الله الكتاب السنوي “روّاد من لبنان” الذي يصدر عن المؤسسة اللبنانية للإعلام- لجنة رواد من لبنان التي أسّسها في العام 2003 الإعلامي نجيب جزيني تحت إشراف النائب منيف الخطيب، ويرأس اللجنة الدكتور ميشال كعدي. هذا التتويج أتى على عادة الإصدار السنوي باستضافة شخصية مهمّة ومؤثرة في العالم على صفحاته، والعنوان الأبرز “وُلدت لتكون ملكة”.
وقد صدر العدد الجديد بطباعة فاخرة من القطع الكبير، في 631 صفحة، مزاوجاً بين الصحافة التي تقدّم مئة شخصية بارزة من لبنان في مختلف المجالات الحياتية الإنسانية والمهنية، وبين الفن في رسم بورتريه يصاحب الكتابة عن كل شخصية.
بداية العدد مع قول خالد للأديب جبرن خليل جبران “ويلٌ لأمة تكثر فيها المذاهب والطوائف وتخلو من الدين، ويلٌ لأمة تلبس مما لا تنسج، وتأكل ممّا لا تزرع وتشرب ممّا لا تعصر”.
تلتها مقدمة كتبها رئيس مركز الدراسات اللبنانية جورج إدوار عسيلي تحت عنوان “ملامح لبنان الجديد”، وفيها: “بين حكمة الكبار وحماس الشباب، سريعاً تمرّ الأيام، وسريعاً تتوالى الأجيال التي تتركُ بصماتها على إنسان لبنان وتاريخ لبنان، لا سيّما الروّاد الذين صنعوا هذا التاريخ، وبنوا الأمجاد، إن في لبنان الوطن، أو في سائر بقاع الدُّنيا”.
ويستهلّ “روّاد من لبنان” الكتاب بعرض نبذات حياتية ومهنية في إطار انساني اجتماعي يهمّ القارئ ويجذب انتباهه للشخصيات التي تعطي في مسارها أنمذجة تحتذى، وبداية مع الرؤساء الثلاثة في لبنان من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس المجلس النيابي نبيه بري ورئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، إلى شخصيات دينية بارزة، من بطاركة ومفتين وشيخ عقل، وصولاً إلى وزراء ونواب سابقين وحاليين وشخصيات بارزة في البيئة اللبنانية بما قدّمته في مختلف مجالات المهن والفنون والآداب، ومن هذه الشخصيات من أسّس مخاطراً مغامراً شركات بدأت صغيرة وتوسّعت وكبرت وصار لها فروع عدة في مختلف أنحاء العالم، مثبتين أن المغامر ليس إلا إنسان شجاع يعرف كيف يحافظ على ما يمتلكه ليكبر مع من يشاركونه الرؤية. ومن هذه الشخصيات أيضاً من أعطى علماً وفنّاً بكلّ أشكال تعبيره، وأدباً وشعراً، وإعلاماً وصحافة مكتوبة. مئة شخصية من لبنان اعتاد اللبنانيون على شهادة تكريمهم بعد مرور الوقت ومغادرتهم هذه الدنيا، غير أن رواد من لبنان حرص على تعريف الناس بهم الآن، وهم في خضم عطاءاتهم ونجاحاتهم، كي يكون التكريم لهم وهم أحياء، متمنّين لكل منهم طول العمر والمزيد من العطاء.
يتميّز “روّاد من لبنان” أنه يخرج عن عرض السير الذاتية للشخصيات بالشكل التقليدي المعروف، إنما يغوص في شخصية كل من يكرّمه على صفحاته، ويستقي منها ما تهواه وما ترفضه، إلى آراء بأحداث ومحطات حياتية وأحداث معاصرة، مع رسم للشخصية بطباعها ومزاجها الخاص، فيتعرّف القارئ على كل منها عن قرب.

ثقافة وفن : اختتام فعاليات مهرجان لبنان المسرحي الدولي لمونودراما المرأة

الاعلامية د.مي خليل مراد

مكتب بيروت _لبنان

اختتمت إدارة مسرح إسطنبولي وجمعية تيرو للفنون في المسرح الوطني اللبناني في مدينة صور فعاليات الدورة الأولى من مهرجان لبنان المسرحي الدولي لمونودراما المرأة ،وذلك للاحتفاء بتاء التأنيث ونون النسوة وإظهار قوتها في لغة الضاد مسرحياً وفنياً وتحية لرائدة المسرح الراحلة الدكتورة سهام ناصر.

وبدأ الحفل بعزف موسيقي لفرقة بيت أطفال الصمود ،ومن ثم عرضت مسرحية داندو آيل كانت للمخرجة الاسبانية إليسا نينيو وتمثيل نيريا غوميز، في حضور الاهالي والطلاب ،وتناول العرض حكاية امرأة في منتصف العمر من خلال غنائها الأغاني الهزلية الحية والحياة اليومية للنساء خارج القاعدة وحول تنوع المرأة.

وجاءت نتائج لجنة التحكيم كالتالي: فازت مارين تيرابو كواتوزيا بجائزة افضل ممثلة عن مسرحية مانيفستو بات من اسبانيا ،وفازت أنا بالما بجائزة افضل اخراج عن مسرحية لا تزال على الطريق من البرتغال ،وحصدت مسرحية داندو ايل كانت من اسبانيا على جائزة افضل نص ،أما جائزة افضل عمل متكامل حصدته مسرحية مشروع السمكة من اخراج وتمثيل لوسيرو هيرناندز اويلا من المكسيك.

واكدت لجنة التحكيم المؤلفة من عبد الكريم العامري من العراق وانا الفرس من اسبانيا وسوزان بو علي وصلاح عطوي من لبنان ، في توصياتها وعلى ضرورة ان تستمر دورات المهرجان للأعوام المقبلة بدعم من المؤسسات الرسمية على رأسها وزارة الثقافة ووزارة التربية وضرورة الاهتمام بالطاقات النسوية الشبابية واقامة ورش فنية تهتم بالمسرح وان تكون مشاركات الفرق المسرحية العربية باللغة الفصحى .واشادت لجنة التحكيم بمسرحية بلا معنى لجمهورية مصر العربية اخراج منار الزين وتمثيل وسام اسامة ومسرحية علدقة للفنانة فاطمة دياب معتبرة مشاركة شابة من لبنان تعد نجاحا لها . وكرمت جمعية تيرو للفنون الاعضاء العاملين وبعض الشخصيات الداعمة.

هذا واقيم على هامش المهرجان مؤتمر لبنان المسرحي الأول والذي ناقش أهمية كسر المركزية الثقافية ودور المسرح في الوعي والتغيير، واقيمت ندوة عن دور المرأة في المجتمع وتطلعاتها ، كما افتتح معرض للحرف اليدوية طيلة أيام المهرجان .

يذكر أن المهرجان يأتي بالتزامن مع الذكرى السنوية الخامسة على تأسيس جمعية تيرو للفنون محققة عدة انجازات كإعادة فتح منصات ثقافية تاريخية ، حيث أعادت سينما الحمرا في مدينة صور بعد 30 عاماً على إقفالها، وسينما ستارز في مدينة النبطية بعد 27 عاماً، وسينما ريفولي بعد 29 عاماً لتتحول الى المسرح الوطني اللبناني، وتهدف الجمعية إلى تفعيل الحركة الثقافية والفنية في المناطق المهمشة من خلال إعادة فتح المنصات الثقافية وإقامة الورش التكوينية والنشاطات الفنية .

افتتاح مهرجان لبنان المسرحي الدولي للمرأة بحضور وزير الثقافة

ثقافة وفن : افتتاح مهرجان لبنان المسرحي الدولي للمرأة بحضور وزير الثقا


الاعلامية د.مي خليل مراد

مكتب بيروت _لبنان
افتتحت إدارة مسرح إسطنبولي وجمعية تيرو للفنون في مدينة صور الدورة الأولى من مهرجان لبنان المسرحي الدولي لمونودراما المرأة للاحتفاء بتاء التأنيث ونون النسوة وإظهار قوتها في لغة الضاد مسرحياً وفنياً وتحية لرائدة المسرح اللبناني الراحلة الدكتورة سهام ناصر.

واستهل الاحتفال بعزف موسيقي لفرقة أليسار الشبابية وعرض فيلم عن المسرح الوطني اللبناني من ثم عرض دبكة لفرقة جمعية تيرو للفنون، وذلك بحضور معالي وزير الثقافة اللبنانية الدكتور محمد داوود داوود ،وعقيلة رئيس مجلس النواب السيدة رندة بري ورئيس اتحاد بلدية صور وممثلاً عن قائد الجيش اللبناني العماد جوزيف عون، وممثل عن المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم وممثلاً عن المهندس ناصيف سقلاوي ونقيب ممثلي المسرح والسينما والإذاعة والتلفزيون وعائلة الراحلة سهام ناصر وحشد من الأهالي والطلاب والفعاليات والمهتمين .

وقال وزير الثقافة ” إن ما يقدمه مسرح إسطنبولي وجمعية تيرو للفنون ليس فقط فناً بل هو نضال وقضية في سبيل المسرح والسينما والفن في لبنان ، ونحن نود في الوزارة دراسة هذه التجربة الفريدة والرائدة من أجل تعميمها على كافة المناطق بهف الإنماء الثقافي المتوازي ،وهذا المسرح الوطني اللبناني الذي يشكل أول مسرح وسينما مجانية في لبنان ،وأهميته تكمن أنه ساهم في كسر المركزية الثقافية رغم كل الصعوبات بهجود الشباب والمتطوعين في هذا المهرجان ، ونحن سندعم جمعية تيرو لأننا نقدر عملها الذي أسس الى بناء ثقافة حقيقة ” .

وقال الممثل والمخرج قاسم إسطنبولي ” في يوم المرأة العالمي نحتفي برائدة من رواد المسرح اللبناني الراحلة سهام ناصر ومن خلالها نوجه التحية الى كل النساء في العالم ، ونحن بحاجة الى المزيد من الحريات في مجتمعاتنا والى دعم الشباب وخصوصاً المرأة التي تصنع الفن والجمال وفي هذا المهرجان نلتقي من ثقافات مختلفة من العالم من أجل التلاقي والفن ونشر الثقافة للناس من مصر وإسبانيا وتونس والمكسيك والبرتغال والعراق ولبنان ” .

وعرضت مسرحية بلا معنى من مصر للمخرجة منار الزين وتمثيل وسام اسامه وهي مقتبسة عن نص لميخائيل الرومان، وتجسد العلاقة بين الرجل والمرأة والحاجة المتبادلة الى حب والتفاهم ، وبعدها جرى مناقشة للعرض مع الجمهور وكرمت إدارة المهرجان الراحلة سهام ناصر من خلال تقديم درع تكريمي الى شقيقها الدكتور يوسف ناصر .

وتشارك في المهرجان مسرحية كيف أنك؟ لآمال العويني من تونس، وعلدقة لفاطمة دياب من لبنان ،ومانيفستو بات لمارين تيرابو كواتوزيا من اسبانيا ومسرحية داندو آيل كانت اخراج إليسا نينيو وتمثيل نيريا غوميز من اسبانيا ،ومن البرتغال عرض لاتزال على الطريق اخراج أنا بالما وتمثيل ماريا جواو فيسينتي، ومن المكسيك عرض مشروع السمكة للوسيرو هيرناندز أريويلا.

وتتنافس العروض ضمن المسابقة الرسمية على جائزة أفضل ممثلة وجائزة أفضل إخراج وجائزة أفضل نص وجائزة أفضل عرض متكامل وجائزة أفضل سينوغرافيا ، أما اللجنة التحكيمية فهي مؤلفة من العراقي عبد الكريم العامري والاسبانية أنا ألفريز وسوزان بوعلي وصلاح عطوي من لبنان ، ويقام على هامش المهرجان مؤتمر لبنان المسرحي الأول والذي سيناقش أهمية كسر المركزية الثقافية ودور المسرح في الوعي والتغيير، و ندوة عن دور المرأة في المجتمع وتطلعاتها ومعرض للحرف اليدوية طيلة أيام المهرجان .

هذا ويأتي المهرجان بالتزامن مع الذكرى السنوية الخامسة على تأسيس جمعية تيرو للفنون محققة عدة انجازات كإعادة فتح منصات ثقافية تاريخية ، حيث أعادت سينما الحمرا في مدينة صور بعد 30 عاماً على إقفالها، وسينما ستارز في مدينة النبطية بعد 27 عاماً، وسينما ريفولي بعد 29 عاماً لتتحول الى المسرح الوطني اللبناني، وتهدف الجمعية إلى تفعيل الحركة الثقافية والفنية في المناطق المهمشة من خلال إعادة فتح المنصات الثقافية وإقامة الورش التكوينية والنشاطات الفنية .

لينك يوتيوب :
https://www.youtube.com/watch?v=14UWAj_OHn